PDA

مشاهدة نسخة كاملة : الأخبار الإقتصادية ليوم الثلاثاء 25 / 9 / 1427هـ


نجم الخليج
10-17-2006, 05:22 AM
http://www.j1jj.com/uploads/e404d8d3d4.gif (http://www.jeddah4fun.com)


المؤشر يخسر 137 نقطة وانضمام اعمار الى بقية الشركات اليوم
السوق في منطقة ترقب وتوقعات بمزيد من التراجع غير المخيف


تحليل: علي الدويحي
انهى المؤشر العام لسوق الأسهم المحلية تعاملاته ليوم امس الاثنين متراجعا بمقدار 137نقطة او بما يوازي 1،3 % ليقف عند مستوى 10382 نقطة باقل عن اغلاق امس الاول وهذا فيه شيء من السلبية ولكن اغلاقه فوق نقطتي دعم ليومين متتاليين وهما 10172 و10206 مؤشر ايجابي وقد تراجع المؤشر الى اختبار حاجز 10310 نقاط وبحجم سيولة قاربت على 16 مليار ريال كان من الواضح ان السوق بشكل عام فشل في جذب مزيد من السيولة رغم انخفاض الاسعار في شركات معينة فيما لازالت شركات اخرى تحتاج الى تصحيح ونتوقع رفعها للتصريف.
كانت عودة المؤشر العام امس الى 10310 نقاط اجراء طبيعي ونتوقع ان يحدث اليوم تراجع ولكن من المهم اليوم الثلاثاء عدم كسرالمؤشر هذا الحاجز الى اسفل بكميات وسيولة عالية اويجري تداولاته تحت هذا الحاجز لاكثر من ساعة، وتم اختباره امس للتأكد من صلابته حيث اختبر في ثلاث محاولات استطاعت كثير من الشركات تأسيس قواعد سعرية كما هو حال المؤشر بمعنى ان أي شركة تكسر السعر الادنى الذي وصلت اليه امس وكذلك المؤشرالعام من الافضل عدم الدخول ، اما في حالة ارتفاع المؤشر فيجب الحذر حتى يتم كسر حاجز 10737 نقطة فاحتمال في حال عجزه عن اختراقها الى اعلى سوف يعود مرة اخرى لاختبار حاجز 10310 نقطة حيث يعاني المؤشر من وجود فجوة سعرية هابطة عند 10737 نقطة ، كما هناك احتمال ان يجد المؤشر مقاومة شرسة عند 10470 و10520 ثم 10662 وهذه نقاط للمضارب اللحظي وعندما نتحدث عن النزول او الصعود بالنسبة لنقاط الدعم الرئيسية نقصد الاغلاق النهائي وليس اثناء التداول.
اجمالا السوق مازال مضاربة بحتة ونتوقع ان يشهد اليوم وغدا تباينا من حيث الحركة خاصة ان سيولة سهم اعمار سوف تضاف الى سيولة السوق ونتوقع ان تشهد الأسهم الصغيرة تمردا على المؤشر العام ويبقى الحذر من التصريف سيد الموقف فكل الاحتمالات مازالت واردة.
على صعيد التعاملات اليومية وخلال الجلسة الصباحية استهل المؤشر حركته على تراجع سريع الى حاجز 10329 نقطة ليغلق عند مستوى 10451 نقطة وبحجم سيولة تجاوزت 7،5 مليار ريال ليستهل تعاملات الفترة المسائية متراجعا بشكل عمودي نتيجة ضغط متواصل عن طريق سابك والاتصالات حتى وصل حاجز 10310 نقاط حيث امضى مايقارب ساعة كاملة وهو يتذبذب بين هذا الحاجز و10420 نقطة أي بمقدار 100 نقطة وهو نطاق ضيق بالذات امام المضارب الذي لايملك امكانات عالية في المضاربة وقد اعطت بعض الأسهم مابين 4الى 2% وفي النصف الساعة الاخيرة يتحرك سهم الاتصالات ليدعم المؤشر العام الى جانب تحرك القطاع الاسمنتي الذي تولى عملية توازن المؤشر العام بالتزامن مع دخول قوة شرائية توجهت الى القطاع الزراعي.
كان امس الاثنين اخر يوم يتم فية تداول إعمارفي فترة مستقلة عن السوق ومن المزمع ان يتم ضم السهم اعتبارا من اليوم الثلاثاء للتداول مع بقية الشركات المدرجة وسيتم إضافة السهم إلى مؤشرات السوق والقطاع بعد استقرار سعره ونتوقع ان يتم ذلك بعد اجازة عيد الفطر المبارك.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:24 AM
68 نقطة انخفاض صباح امس
عمليات جني الأرباح السريعة تفقد المؤشر قوة الدفع

محمد العبدالله (الدمام)
قادت عمليات جني الارباح السريعة التي سيطرت على تعاملات الفترة الصباحية ليوم امس .. قادت المؤشر العام على انخفاض بلغ 68 نقطة، ليقف عند مستوى 10415 نقطة وذلك بعد الارتفاع القوي خلال تعاملات الجلسة المسائية السابقة، الامر الذي ساهم في استعادة اغلب المواقع التي فقدها منذ مطلع تعاملات يوم السبت الماضي. اعتبر محللون فنيون التراجع الذي شهدته الجلسة الصباحية رد فعل طبيعي، خصوصا وان الكثير من المستثمرين حاول الاستفادة من الارتفاع الاخير لتعويض جزء من الخسائر التي تعرضوا لها خلال اليومين الماضيين، وبالتالي فان الدخول في عمليات جني ارباح سريعة تعتبر الخيار المناسب والامثل بالنسبة لكافة المتعاملين في السوق، لاسيما وان عملية التكهن باتجاهات المؤشر تبدو صعبة للغاية، نظرا للتحولات الدراماتيكية و غير المسبوقة التي عصفت بالسوق منذ السبت الماضي.
واوضحوا، ان القراءة الحالية توحي بمحاولات جادة لايجاد قاعدة صلبة للارتداد الايجابي، خصوصا وان مسيرة استعادة النقاط التي فقدها المؤشر بدأت بشكل واضح مع تعاملات الجلسة المسائية ليوم امس الاول « الاحد «، الامر الذي ساهم في تضميد السوق لجراحاته العميقة التي اصابته في الساعات الماضية، مما افقده للمكاسب التي حققها في الاشهر الخمسة الماضية.
واغلق المؤشر خلال الفترة الصباحية ليوم امس « الاثنين « على تراجع 6 قطاعات وهي البنوك و الصناعة و الاسمنت و الخدمات و التأمين و الزراعة، بينما سجل قطاع الاتصالات ارتفاعا فيما حافظ قطاع الكهرباء على استقراره مع نهاية الجلسة الصباحية.
وبلغت قيمة التداول في الجلسة الصباحية 5,8 مليار ريال، فيما تجاوزت الاسهم المتداولة حاجز 76 مليون سهم بواسطة 132 الف صفقة و وصلت الشركات المنخفضة 61 شركة مقابل ارتفاع 16 شركة من اجمالي الشركات المدرجة.
واحتلت الكهرباء قائمة الشركات الاكثر نشاطا خلال الفترة الصباحية، حيث بلغت الاسهم المتداولة عليها 10,1 ملايين سهم و تلتها الاسماك بنحو 6,1 مليون سهم و المواشي ثالثا بنحو 4,7 مليون سهم و بعدها حائل 3,1 مليون سهم و نماء خامسا بنحو 2,7 مليون سهم و مكة سادسا بنحو 2,7 مليون سهم.
ولعبت نتائج سابك غير المسبوقة دورا اساسيا و رئيسا في التحول الايجابي الذي سجلته السوق خلال الفترة المسائية السابقة، الامر الذي تمثل بصورة واضحة في اجمالي اوامر الطلبات على كافة القطاعات وذلك قبل افتتاح السوق بفترة زمنية، لاسيما وان اعلان سابك جاء بعد اغلاق الفترة الصباحية، مما مهد الطريق لاعطاء دفعات نفسية للمتعاملين في السوق، فنتائج سابك لم تأت نتيجة عمليات البيع، وانما جاءت بسبب تشغيل المعامل الجديدة و بدء الانتاج فيها، الامر الذي يعطي اشارات ايجابية لنتائج الربع الرابع.
وقال متعاملون في السوق، ان القراءة الايجابية لنتائج سابك شكلت المحرك الاساس نحو الانطلاقة القوية التي سجلها المؤشر طوال الجلسة المسائية السابقة، لاسيما وان الارباح التي اعلنتها سابك لم يسبق ان حققتها في الفترة الماضية، مشيرين الى ان السوق وجدت دعما معنويا و اساسيا من نتائج الربع الثالث لسابك، فضلا عن وصول المؤشر لمستويات دعم قوية وهي 10 الاف نقطة، وبالتالي فان نتائج سابك و نقطة المقاومة الشديدة « 10 « الاف نقطة، شكلا عامل انطلاقة قوية اتضحت بصورة جلية في الجلسة المسائية السابقة، بحيث استطاع المؤشر مع اغلاق الفترة القانونية تجاوز احباطات الجلسة الصباحية و كسب المزيد من النقاط.
وتوقعوا، ان يواصل المؤشر مسيرته الايجابية خلال تعاملات اليوم « الثلاثاء «، فالتراجع الذي سجلته الجلسة الصباحية ليوم امس، لم يأت نتيجة مخاوف من استمرار التدهور في السوق، و انما جاء نتيجة عمليات جني الارباح السريعة، وبالتالي فان السوق ستكون اكثر استعدادا لمواصلة المشوار الايجابي مع نهاية الاسبوع الاخير لتعاملات السوق المالية لشهر رمضان المبارك.
وقال حسين الخاطر « محلل فني « ان الارتفاع الذي سجلته السوق المالية في الجلسة المسائية السابقة لم يكن اعتياديا على الاطلاق، مما يعطي اشارات واضحة بعدم فقدان الثقة لدى الكثير من المستثمرين، وذلك بالرغم من التداعيات السلبية التي اعقبت فقدان المؤشر لاكثر من 900 نقطة في غضون 4 ساعات ، مشيرا الى ان عودة اللون الاخضر مجددا لاغلب الشركات المدرجة في السوق، اوجد مناخا ايجابيا انعكس بصورة واضحة على اجمالي قيمة التداول خلال الجلسة الصباحية ليوم امس « الاثنين « حيث ارتفعت بشكل كبيرة مقارنة مع السيولة التي سجلتها الجلسة الصباحية ليوم امس الاول «الاحد»، حيث بلغت 4 مليار ريال تقريبا مقابل 8 مليار ريال يوم امس.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:25 AM
بإصدار 90 مليون سهم حقوقا أولوية
«النقل البحري» ترفع رأسمالها الى 3,15 مليار ريال


عكاظ (جدة)
وجهت الشركة الوطنية السعودية للنقل البحري الدعوة الى مساهمي الشركة لحضور اجتماع الجمعية العامة غير العادية التي ستعقد يوم الاحد 14 شوال 1427هـ الموافق 5 نوفمبر 2006م في قاعة مكارم بفندق الرياض ماريوت بمدينة الرياض.وتناقش الجمعية العمومية وفقاً لتصريحات المهندس عبدالله بن صالح النجيدي رئىيس مجلس ادارة الشركة الوطنية السعودية للنقل البحري وجدول الاعمال الذي وافقت عليه وزارة التجارة والصناعة، والمتضمن تعديل المادة (6) من النظام الاساسي لتتوافق مع زيادة رأس المال. واضاف المهندس النجيدي بأنه بالتصديق على زيادة رأس مال الشركة من 2.25 مليار ريال سعودي، سيتم اصدار 90 مليون سهم حقوق اولوية مقتصرة على مساهمي الشركة المقيدين في نهاية تداول يوم انعقاد الجمعية العامة غير العادية. حيث سيتم استخدام الزيادة في رأس المال اضافة الى ادوات الدين الشرعية، لتمويل البرنامج الاستثماري والتوسعي للشركة، وفقاً لخطتها الاستراتيجية.
كما أوضح حمود بن عبدالعزيز العجلان رئيس الشركة ان «سعر السهم سيكون (21) ريالا سعوديا عبارة عن (10) ريالات قيمة اسمية و(11) ريالا علاوة اصدار.
وفيما يتعلق بالاشخاص الذين يحق لهم المشاركة في الجمعية العامة والتوكيل، ذكر العجلان: كما هو متبع ووفقاً للنظام الاساسي للشركة فإنه من حق كل مساهم يمتلك عشرة اسهم فأكثر المشاركة في الجمعية العامة غير العادية والمناقشة والتصويت على جدول اعمال الجمعية، كما يجوز ايضاً توكيل مساهم آخر للحضور والمناقشة والتصويت نيابة عنه، على الا يكون الموكل موظفاً في الشركة او من المكلفين بالقيام بصفة دائمة بعمل فني او اداري لحسابها.
واكد العجلان على ضرورة وصول اصول التوكيلات الى الشركة قبل ثلاثة ايام من موعد انعقاد الجمعية، وان يتم تصديقها اما من الغرفة التجارية او من احد البنوك او جهة العمل.
يذكر ان الشركة الوطنية السعودية للنقل البحري تأسست بمرسوم ملكي صدر في عام 1978م وقد تمت الموافقة على الترخيص لها كشركة مساهمة سعودية بنسبة 100% عام 1979م.
وقد بدأت الشركة انشطتها في مجال النقل البحري بسفينتين هما سعودي رياض وسعودي مكة. وشهدت الشركة توسعاً كبيراً في اسطولها من الناقلات والسفن العملاقة حيث تصل خدماتها الى اكثر من 150 ميناء حول العالم تغطي معظم دول العالم، وتمتلك اليوم 27 ناقلة، وبصدد استلام 22 ناقلة اضافية متعاقد عليها خلال الثلاث سنوات القادمة.












«العربي» ضمن المتقدمين للفوز بالصفقة
تلقي العروض المالية لشراء بنك الاسكندرية


علي حسن (القاهرة)
بدأ البنك المركزي المصري امس تلقي العروض المالية لشراء بنك الاسكندرية من المؤسسات المالية العربية والاجنبية التي وافق المركزي على قبول عروضها الفنية وهي كونسورتيوم البنك العربي من الاردن والبنك العربي الوطني من المملكة وكونسورتيوم بنك المشرق ومجموعة دبي من الامارات والبنك التجاري الدولي مصر وبنك بي ان بي باربيا من فرنسا ومجموعة سان باولو اي ام اي من ايطاليا واي اف جي يوور بنك من اليونان.
قالت مصادر في المركزي المصري ان هذه المؤسسات قامت بعمليات الفحص الفني النافي للجهالة بداية من الاسبوع الاول من اغسطس الماضي مشيرة الى ان اختيار هذه القائمة اعتمدت على مجموعة من المعايير تمثلت في الملاءة الفنية والمالية لهذه المؤسسات وترتيبها وسمعتها بين البنوك العالمية ومراكزها التنافسية اضافة الى درجة التصنيف الائتماني الحاصلة عليه.
واضافت انها اعتمدت في التقييم على مؤشرات اداء هذه المؤسسات ومدى التزامها بالمعايير المصرفية الدولية واستراتيجيتها في تطوير البنك وتدعيم السوق المصرفي المصري وتحقيق الاهداف المنوطة من وراء عملية البيع لمستثمر استراتيجي من خلال تقييم الخطة التشغيلية المقدمة منهم الموضوعة للبنك التي تتضمن مدى قدرة المؤسسة الراغبة في الاستحواذ على تنشيط قطاعات معينة في الاقتصاد.
واشارت المصادر الى انه من المقرر ان تبدأ اليوم عملية المزايدة بين المؤسسات في جولات متلاحقة بين راغبي الاستحواذ تنتهي باختيار المؤسسة المالية الفائزة بالصفقة مضيفة انه تم اختيار هذا الاسلوب للبيع لضمان الشفافية وتعظيم العائد المادي لعملية البيع.
يشار الى انه كان قد سبق الاعلان عن قرار الحكومة بطرح كامل اسهم مال بنك الاسكندرية بهدف استكمال برنامج تطوير القطاع المصرفي.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:33 AM
المشاركون في ندوة عكاظ «عام من الخسائر» 2:
مواجهة اختلالات سوق الأسهم باكتمال بنيته الاستراتيجية وفصل الوساطة المالية عن البنوك
أدار الندوة: علي الدويحي ، وليد العمير
أكد المشاركون في ندوة عكاظ (عام من الخسائر) أن معالجة اختلالات سوق الأسهم يتطلب بناء استراتيجية متكاملة له من خلال انشاء شركة للسوق المالية وهيئة للمحللين الماليين وسوق لتداول العملات وربطها بالأسواق العالمية وصندوق للصناع وفصل الوساطة المالية عن البنوك، واستبعدوا عودة مؤشر الأسهم الى 20 ألف نقطة في الوقت الحاضر مشيرين الى أن ذلك المستوى يعكس تضخما وهميا للسوق انذاك. والى تفاصيل الندوة:
عكاظ: هل أسباب التراجع خاصة بالشركات أم المتداولين أم بتنظيم السوق أم بالسيولة أم كلها معا؟
- د.العبدلي: الأسباب تعود الى ظروف السوق العامة وبيئة تكوينه سواء من قبل الجهة المشرفة عليه وهي هيئة سوق المال أو من قبل الجهات التنفيذية وهي البنوك من خلال تنفيذ أوامر البيع والشراء أو من قبل المتداولين أنفسهم أو من طرف الشركات من خلال صناعة المعلومات ذات الأثر في السوق. كل جهة من هذه الجهات عليها قدر من المسؤولية، لان استقرار السوق يرتكز على عوامل متعددة ومرتبطة بالأطراف ذات العلاقة به سواء مباشرة أو غير مباشرة. و لو كانت البيئة التنظيمية والتشريعية مكتملة في ظل ثقافة استثمارية متدنية للمتداولين فان السوق سوف يفقد أيضا توازنه.
- كاتب: كما ذكرنا أن الأسباب تعود لجميع الأطراف الشركات والأفراد ووسائل دخول السوق عبر القروض والتسهيلات التي ساهمت في تضخيم السيولة بشكل يفوق بأضعاف كثيرة عمق السوق وعدد الأسهم وعدد الشركات اضافة الى وجود محفزات سخية حقيقية وتكدس اسهم المحافظ الكبيرة سواء الحكومية منها أو الخاصة باسهم كثيرة وبأسعار متدنية تم شراؤها بالسنوات الماضية وكان لابد من تخفيف حمولة تلك المحافظ.
اعادة هيكلة للسوق
- فدعق: بل كلها معا، فتنظيميا السوق كان وما زال يمر بمرحلة مهمة هي اعادة هيكلة للسوق بشكل كامل استغل ذلك بعض مراكز القوى المالية سابقا (صناع السوق) حيث كانوا يعملون في بيئة مالية لا يوجد بها مؤسسات مالية تؤدي وظائف الأشخاص المرخص لهم واحتكار من قبل البنوك لكل الأنشطة المالية المرتبطة بأسواق المال مما مكن البعض من تسخير هذه الظروف لمصالحهم الخاصة ومن ذلك السيطرة على نسب أغلبية من بعض الشركات الصغيرة أو تشكيل تحالفات أو تكتلات لرفع اسهم معينة وفي كل هذه العمليات يقع المستثمر الصغير الفرد كأول الضحايا، أيضا هذا المستثمر له دور في انه لم يرفع من ثقافته الاستثمارية ولم يتبع طرق الإستثمار الصحيحة او حتى لم يكلف نفسه البحث عن معايير مالية لهذه الشركة أو تلك، حتى بعض الشركات كان لإداراتها دور سلبي أما في عدم وضوح الهدف الرئيسي من استثمار الشركة أو تسرب لبعض الأخبار وفي مجمل ما يؤخذ على بعض الشركات عدم اتباعها مبادئ حوكمة تكفل لها حماية الأشخاص ذات العلاقة على الأقل في الحد الأدنى.
تفعيل قرارات الهيئة
- نوال: السوق كان يعش حالة من الفوضى فصحيح أن قوانين الهيئة حديثة وتواكب القوانين العالمية ولكن لم تفعل أو تطبق بالشكل المطلوب والمأمول، أما السيولة فكانت تضخ بشكل مخيف ومذهل وهنا سيقول البعض انها سيولة عائدة وسيولة فائضة وهذا الكلام صحيح ولكن أن تضخ كلها في سوق الأسهم هذا غير صحيح وأنا لست مع من يقول انه لاتوجد قنوات استثمارية أخرى فنحن بحاجة للمصانع أكثر من حاجتنا لسوق الأسهم، وفيما يختص بالمضاربين فهناك الكثير من الغش والتدليس والتغرير بهم وهذا لايعفيهم من طلبهم للثراء السريع حتى وان كان على حساب المنطق.
- ريم: هي العوامل الأربعة السابق ذكرها مجتمعة بالإضافة إلى ما أحدثته السحوبات الكبيرة وحركات البيع الجماعية من إرباك في نفسيات باقي المتعاملين، حيث تسبب هبوط المؤشر في خروج العديد من المتعاملين من السوق ونبذ الخطط الإستثمارية طويلة المدى والتي كانت ربما تهدف إلى الإستثمار طويل الأجل في الأسهم السعودية.
يلاحظ كذلك أن نقص السيولة قد يحدث إما بسبب خروج عدد كبير من المتعاملين أو لحدوث حركات بيع لعدد كبير من الأسهم من قبل عدد محدود من المتعاملين الكبار، ومن المؤكد أنه حدث نقص كبير في عدد الأفراد المتعاملين في سوق الأسهم عقب أحوال شهر فبراير.
- فاتن: الأسباب مجتمعة فقد تم اعطاء الفرصة لبعض المضاربين بنيل المصداقية والثقة لدى غالبية المتعاملين عن طريق الشائعات القوية التي تنشر عبر الاعلام في ظل سكوت الشركات على تلك الشائعات وعدم نفيها و تأكيدها.
واستمرار خروج الأموال المرهونة أو غير الاستثمارية وانسحابها من السوق بسبب تنامي الخوف من فقدانها او التأخير عند استحقاقها وبالتالي فان قرارات التسييل الجماعي تعتبر من اقوى هذه الاسباب.
السوق يفتقد للكفاءة
عكاظ: لماذا لم تؤثر النتائج المالية التي أعلنت عنها الشركات على أداء المؤشر وتدفعه لأعلى؟
- د.العبدلي: النتائج المالية للشركات هي احد مكونات عوامل السوق الداخلية والتي يفترض أنها تسهم في صناعة السوق، لكن في ظل أوضاع سوق الأسهم الحالية والذي يفتقد الكفاءة المعلوماتية بمعنى ان هناك فجوة بين أداء السوق وبين أداء الشركات. بل ان السوق أيضا لم يعد يستجيب لمؤشرات الاقتصاد الوطني، وهذا دليل على تدني مؤشر الكفاءة في السوق. ولعل السبب يعود في الأساس الى أثر الصدمة النفسية التي خلقتها النكسة في شهر فبراير. واعتقد أن السوق يحتاج الى وقت ليس بالقصير حتى يتعافى نفسيا وتنظيميا وفنيا من اجل العودة الى مستويات تعكس الأداء العبدلي: استقرار السوق يرتكز على عوامل عدة مرتبطة بالبيئة التنظيمية
كاتب: سياسة القطيع لشراء أسهم شركات خاسرة
فدعق : التكتلات وضعف الثقافة الاستثمارية وراء خسارة المستثمر الصغير
د.عزيزة : انشاء ادارة لمراقبة السوق ومعاقبة المخالفين
نوال: السوق لم يتعاف بعد وفكر القطيع مازال مسيطراً
ريم:هبوط المؤشر ادى الى نبذ الخطط الاستثمارية طويلة المدى
فاتن: السوق لا تزال رهينة للمضاربات المسيطرة على التعاملات اليومية
الفعلي للشركات والاقتصاد عموما.
- كاتب: النتائج المعلنة ورغم تحسنها الا أنها تفتقد الى دوافع ارتفاع الأسهم بشكل كبير لأسباب نذكر منها مثلا زيادة عدد اسهم تلك الشركات التي حققت ارتفاعات ضخمة ومكررات ربحية عالية بالعام الماضي لكن هذا العام فالأمر يختلف كليا فالأرباح لا تنبئ عن وجود محفزات مشابهة لتلك التي حدثت والأمر الاخر ان السيولة لم تعد هي نفس السيولة التي كانت موجودة إضافة الى انسحاب العديد من المستثمرين من الصناديق البنكية وانحسار بريقها وضآلة الاعداد المتوجهة اليها، وماحدث من ارتفاعات سابقة خلال الربع الثاني كان استباقا لظهور تلك النتائج وحينما ظهرت فكانت اما متوافقة مع التوقعات او اقل من التوقعات المتفائلة فانعكس اداء الاسهم عليها سلبيا.
- فدعق: النتائج المالية مرتبطة بالشركات كل شركة على حدة وحركة المؤشر يحكمها الوزن النسبي للشركات الكبيرة والتي انخفضت بنسب عالية وتمت عملية اعادة تقييم لها من قبل السوق عند الأسعار الحالية المستوعبة في اعتقادي للنتائج الأخيرة في النصف الثاني من العام وتطورات أعمالها المعلنة حتى الآن.
د.عزيزة :اقول و باختصار شديد ان سمة السوق أصبحت هي المضاربة
- نوال: لان المتداولين لايهتمون بما تعلنه الشركات وإلا لم تكن لتجدهم يضاربون في اسهم شركات يعلمون يقينا أنها خاسرة أو انها مجرد حبر على ورق، فالمضاربة هي المسيطرة وهى التى تحقق لهم الربح لان ما يعرف بالهوامير يقدمون لهم هذه الارباح كطعم ومن ثم يكون الاصطياد وتكون خسارة الصغار والذين كما اشرت انهم لايعفون لانهم يبحثون عن الثراء السريع على حساب المنطق مع علمهم بأنهم في الطريق الخطأ. بالاضافة الى ان السوق لم يتعاف من الحالة التي عاناها والثقة لم تعد موجودة، ومن جهة أخرى قدرة صناع السوق على الضغط على المؤشر متى ارادوا بث الرعب في صغار المتداولين ونرى ما يسمى بيع القطيع.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:33 AM
الاستثمار طويل الأجل
- ريم: بشكل عام سوق الأسهم السعودية تسيطر عليها أنشطة المضاربة فقلّما نشهد استثمارا طويل الأجل في أسهم الشركات (ولو القيادية) بما يربو عن خمس سنوات. نلاحظ كذلك أن العديد من المستثمرين ينتقل من فئة «المستثمر» إلى فئة «المضارب» أو «المتداول» عندما تصيب السهم تذبذبات سعرية عالية فيقوم المستثمر بتغيير رأيه والقيام ببيع السهم إما لجني أرباح في حال الإرتفاع أو لحماية ما تبقى من رأسماله في حال الإنخفاض.
- فاتن: عدم التزام العديد من مجالس ادارات الشركات بمبادئ الشفافية والافصاح.
عكاظ: هل تعدل سلوك المتداولين بعد 9 اشهر من الخسائر واصبح سلوكا سويا أم مازالت هناك مخالفات تمارس في السوق؟ وكيف يمكن تعديل سلوك المتداولين؟
- العبدلي: اعتقد أن سلوكيات المتداولين في السوق لا تزال ظاهرة وموجودة لاسيما أصحاب المحافظ الكبيرة، وسوف تستمر هذه الظاهرة في غياب الأنظمة واللوائح التفصيلية ولا يكفي مجرد لوائح عامة.
أضرار كبيرة للمتداولين
- كاتب: الأمر بالغ الحساسية ، فالأضرار التي لحقت بالمتداولين قد تفوق الفوائد التي من الممكن تحقيقها جراء ضبط المخالفين والمخالفات بشكل جدي ، فالأمور تحتاج الى وقت طويل لتقليص حجم تلك المخالفات وذلك لن يتأتى الا باكتمال بنية هيئة السوق المالية بشكل حقيقي وزيادة عمق السوق واعادة هيكلته وهيكلة القطاعات بشكل عام واعادة النظر بوضع بعض الشركات وتحويلها الى قطاعات أخرى او انشاء قطاعات جديدة . هذا بالاضافة الى نقص حاد بوعي المستثمرين والمضاربين الذين تاهت تداولاتهم بالسوق ما بين الاستثمار بمفاهيمه الصحيحة والمضاربة بأصولها الصحيحة ايضا ، لكن ما حدث سابقا ويتكرر حاليا هو ان المقامرة هي التي سادت بدلا من المضاربة او الاستثمار .
وتعديل سلوك المتداولين ايضا قد حدثت تطورات به عن العام الماضي من درس الانهيار الذي كان درسا بليغا للجميع ، الا أن الوضع لازال يحتاج الى مزيد من التمرس والخبرة وضخ المعلومات الصحيحة عن التداول بصوره الصحيحة والتي تقلل المخاطر بالدرجة الأولى ومن ثم تحقيق أرباح معقولة تختفي معها سلوكيات الطمع والجشع بضرورة مضاعفة الأرباح وتحقيق الثروات في أوقات قصيرة فهذا المفهوم هو ما يجب تغييره لكي يعرف المتداولون أن تحقيق أرباح متوازنة بسوق لاتنتهي فرصه هو الأسلوب الأمثل لتغيير مثل تلك السلوكيات الخاطئة .
ورأينا ان أسلوب القطيع قد حدثت به تطورات أيضا عما سبق فمثلا كان سلوك أسلوب القطيع بوقت سابق يندفع نحو البيع والآن نراه يندفع بقوة نحو الشراء باسهم شركات خاسرة ورفعها لمستويات خطيرة ليس من السهولة الوصول اليها مرة اخرى وهذا ما يجسد روح المقامرة التي تطغى على مفاهيم الاستثمار والمضاربة.
استمرار المخالفات
- فدعق: بل تستمر المخالفات ولكن بطرق وأشكال متعددة تهدف في جوهرها الى محاولات التأثير على أسعار بعض الأسهم بغض النظر عن ارتباط هذه الحركة بنتائج الشركة.
- د.عزيزة : المضاربون اعتقد انهم بعد ذاك الانهيار اكتشفوا ان ما يجنونه في سنين ممكن ان يجنوه في أسبوع أو أسبوعين على الأكثر وهذا ما نلاحظه من تكتل للمجموعات على أحد الأسهم ، ورفعة النسب العليا يوميا الى ارقام فلكية وبهذا استطاعوا ان يغيروا ثقافة صغار المساهمين الى ثقافة (تدبيلة) واصبح الصغار لا يرضيهم الربح بل يبحثون عن مضاعفة راس مالهم ، وللأسف من خسارة لأخرى، نستطيع تعديل سلوك المتداولين بالتالي: يضرب المخالف بيد من حديد وان لم تكن الهيئة هي الجهة التي تكشف الغش وتعافب فيجب انشاء جهه تعاقب المخالفين ليس بالغرامة فقط فالغرامة بكل سهولة يدفعها المخالف لانه سوف يمتصها من محافظ الصغار.
اما صغار المتداولين فلن يستثمروا في الشركات القيادية ان لم تستطع القياديات اثبات نفسها مثلما اثبتت شركات المضاربة قوتها فلن نستطيع اقناعهم بشيء لان هاجس الثراء يسيطر على عقولهم وهذا من ابسط حقوقهم.
- نوال: انا واثقة ان هناك العديد استفاد من الدرس القاسي وأنا هنا اتحدث عن صغار المتداولين اما الكبار فهم يعلمون ماذا يعملون وكيف يتصرفون حتى وان خالفوا فهم يخالفون وفق النظام، أعود لصغار المتداولين اذ أن الاغراءات احيانا تنسيهم ما تعلموه وتصرفهم عن الطريق الصحيح اتمنى ان يعوا ان سوق المال لايرحم من لايعرف ويخدم المتمرس والعارف ببواطن الامور فقط.
ولازال هناك غير سوي يتمثل في ظاهرة (القروبات) والذين يرفعون السهم بشكل مفاجئ ومن ثم التصريف على صغار المتداولين. وفي تصوري ان تعديل السلوك يكون بالشفافية من قبل الشركات.
رفع مستوى الوعي الاستثماري
- ريم : ينبغي التمييز بين المخالفات في السوق وبين السلوك الذي يفتقد إلى الإحترافية والوعي الإستثماري. فبوجه عام وبعد مرور فترة طويلة نسبياً على هبوط السوق رأينا أن الكثير من المتعاملين قد عزفوا عن التداول وبلا عودة إلى السوق من ناحية أخرى فإن المخالفات التي تحدث في السوق فإن مسببها الأول هو إصرار البعض على تحدي المناخ الإستثماري وتحقيق أرباح تحت أي ظروف ويساعد في ذلك غياب إحكام البنية التحتية القانونية للسوق وغياب نظام العقوبات المفروضة على المخالفين.
وعلى كل حال ينبغي معرفة أن المخالفات تحدث عموما بسبب ثغرات في القوانين المنظمة للسوق أما ما يقومون به مضاربة وإطلاق شائعات وغير ذلك فهو أمر يحدث في شتى الأسواق العالمية ولحل هذه المشكلة ينبغي رفع مستوى الوعي الإستثماري لأن الخاسر الأول في هذه الحالة هو المستثمر الذي ينجرف وراء شائعة ما يثبت خطؤها فيما بعد، وما أكثر الشائعات التي تنطلق على مدار الساعة.
- فاتن: برغم ان السوق بدأت منذ حوالى الأربعة اشهر باستعادة نشاطها وتعويض خسائرها الا انها لا تزال رهينة للمضاربات المسيطره على نمط التعامل اليومي في السوق حاليا.
عكاظ: إلى أي مرحلة وصلت عملية تنظيم سوق الأسهم بعد القرارات الأخيرة لهيئة سوق المال؟
فصل الوساطة المالية عن البنوك
- د.العبدلي: اعتقد ان تنظيم السوق لا يزال دون المستوى سواء في نوعية هذه القرارات أو آلية تنفيذها.
ومعظم القرارات التي أصدرتها هيئة سوق المال هي قرارات ثانوية وتأثيرها محدود على السوق، ولا تزال هناك قرارات جوهرية لم تنفذ وأبرزها هي فصل مهمة الوساطة المالية عن مظلة البنوك، و صندوق صانع السوق الذي أعلن عنه ولم يرى النور حتى الان.
أنظمة تداول متطورة
- كاتب: في الحقيقة ان هيئة سوق المال وبعد تغيير رئيسها السابق ومع الفكر التنظيمي والاداري المقرون بالخبرة والنجاح لرئيسها الجديد بدون مجاملة ، فان السوق استطاعت تجاوز الكثير من المصاعب وعالجت كثيرا من مشاكل السوق السابقة بهدوء وتأن . وقد رأينا كيف استطاعت السوق استيعاب طرح شركات جديدة بالسوق دون أن تتعرض لمخاطر هبوط عنيفة، والخطوات التي أعلنت عنها السوق المالية لتنفيذ خطط واستراتيجيات أخرى سيكون لها أثر وانعكاس ايجابي مستقبلا يصب في صالح السوق واستقراره ، فعملية حوكمة الشركات واصدار اللوائح بشأنها ساهمت بشكل ملحوظ في قيام الشركات بالافصاح بصورة افضل نوعا ما عن توجهاتها وان كان الأمر لم يصل بعد الى الدرجة المرضية أو المطلوبة ، وقد يكون التدرج في هذه العملية أمر حسن الا انه لا ينبغي نسيانه او التراخي عنه .
كذلك قيام هيئة السوق بتعاقدها مع شركة سويدية لتزويد السوق بانظمة تداول متطورة تتوفر بها انظمة رقابة فعالة وقدرة كبيرة لاستيعاب اعداد المحافظ المتزايدة اضافة الى قدرتها المفترضة على تنفيذ التداولات بشكل فعال سيجعل من عملية تنظيم السوق بان تسير بشكل افضل . لكن الامر ايضا يتعلق بمزودي خدمات الاتصالات وضرورة تحديث الشبكة الاليكترونية وتعظيم قدرتها لاستيعاب المزيد من المتداولين ، ويقلص المشاكل التي تكون احيانا سبباً في اخفاقات السوق.
هيئة للمحللين الماليين
- فدعق: عملية تنظيم السوق في اعتقادي هي عملية مستمرة وحتى انشاء شركة السوق المالية والمؤسسات المهنية في السوق ووصوله الى شكله النموذجي وهنالك اكثر من مسار يخص السوق من المتوقع ان تزيد كفاءته ومن ذلك ان هيئة السوق حددت شكل البيانات المالية المفترض ان تعلن عنها الشركات منعا لأي لبس في صيغة الإعلان كما يحدث في السابق وفي مجال الأشخاص المرخص لهم تم الترخيص لعدد من الوسطاء من المتوقع ان يبدأوا العمل مطلع العام القادم وفي مجال الإدراج تم ادراج العديد من الشركات وتم جدولة ثلاثة اكتتابات قادمة وننتظر المزيد من الخطوات والتي قد يكون أهمها انشاء شركة السوق المالية وانشاء هيئة للمحللين الماليين .
المشاركون في الندوة
- د. عابد العبدلي أستاذ بقسم الاقتصاد الإسلامي بجامعة أم القرى
- عبد الله رشاد كاتب محلل مالي ومستشار التدريب الفني بمركز صناع السوق وعضو الجمعية السعودية للإدارة
- تركي حسين فدعق نائب رئيس لجنة الأوراق المالية بالغرفة التجارية الصناعية بجدة
- د.عزيزة الاحمدي محللة مالية وصاحبة مركز للتدريب
- نوال البيطار سيدة اعمال
- ريم اسعد: المحللة الاستثمارية وعضو جمعية الاقتصاد السعودية
فاتن الغباري محللة مالية.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:36 AM
http://www.j1jj.com/uploads/8bf6cf7048.gif (http://www.jeddah4fun.com)


الأسهم السعودية تتراجع لسد الفجوات وإعادة امتحان دعم الـ 10200 نقطة

«سابك» تسجل أفضل انتائجها المالية الربع السنوية

جدة: «الشرق الأوسط»
ألغت الأرباح التاريخية التي حققتها الشركة السعودية للصناعات الأساسية «سابك» عن أعمال الربع الثالث من العام الجاري، المسار الهابط الذي كان يسير عليه المؤشر العام لسوق الأسهم السعودية، الأمر الذي أعاد الأمل في إمكانية استعادة المسار الصاعد المفقود منذ نحو شهرين.
وساعدت نتائج شركة سابك في رفع قيمة المؤشر العام من مستوى 10028 نقطة في النصف الأول من تعاملات أمس الأول إلى مستوى 10519 نقطة، إلا أن ذلك لا يكفي لإلغاء فكرة العودة لاختبار نقطة الدعم المحددة عند مستوى 10200 نقطة، وسد بعض الفجوات التي أحدثها الصعود القوي المسجل البارحة الأولى.

وفي هذا الخصوص، قال لـ«الشرق الأوسط» المهندس فيصل المهنا، وهو خبير في تحليل تعاملات سوق المال السعودية، إن المؤشر العام لا يزال مرشحا للتراجع، وذلك لامتحان مستوى الدعم المحدد عند 10200 نقطة. وذهب إلى أن مزاج التراجع الذي كان طاغيا خلف شاشات تداول الأسهم منذ نهاية تعاملات الأسبوع الأسبق، قد يتغير بظهور النتائج التاريخية لأعمال شركة سابك عن أعمال الربع الثالث من العام الحالي.

وسارت تعاملات سوق المال خلال الفترة الصباحية من تعاملات أمس نحو استعادة مزاج الهبوط، من دون أن يكون واضحا أنها ستكسر قاع الارتداد المسجلة أثناء تعاملات أمس الأول، وهي القاع المحددة عند مستوى 10028 نقطة.

وهنا قال سعود الشامخ، وهو محلل فني لتعاملات سوق المال السعودية، إن من الصعب الجزم بأن المؤشر العام مقبل على تراجعات إلى قيعان لم يصل إليها خلال انهيار فبراير (شباط) الماضي، ما لم تظهر أخبارا غير سارة تدعم تدهور الأسعار.

وشدد على أن شيئا من هذا النوع لا يوجد على أرض الواقع، ما يعني أن الـ 10028 نقطة، ثم 9471 نقطة، أهم نقاط وقف الخسارة في حال تدهورت الأوضاع، على الرغم من أنه يرى فرصا للصعود أوفر حظا من فرص التراجع، وذلك وفقا للمقاييس العلمية، حسب رأيه.

وكانت شركة سابك قد أعلنت أول من أمس عن تحقيقها خلال الربع الثالث من العام الحالي أرباحاً صافية بلغت 5.4 مليار ريال (1.4 مليار دولار)، وهي أعلى أرباح حققتها الشركة منذ تأسيسها في ربع سنوي، بزيادة 19 في المائة عن أرباح الربع الثاني من العام الحالي، و12 في المائة عن أرباح الفترة نفسها من العام السابق 2005، ليصل إجمالي الأرباح المحققة في الأشهر التسعة الأولى من عام 2006 إلى 14.2 مليار ريال، مقابل 14.7 مليار ريال في نفس الفترة من العام السابق بانخفاض 3.5 في المائة.

وبين المهندس محمد بن حمد الماضي، نائب رئيس مجلس إدارة (سابك) الرئيس التنفيذي، أن الأرباح التشغيلية للأشهر التسعة من العام الجاري بلغت 24.8 مليار ريال مقابل 24.7 مليار ريال في نفس الفترة من العام السابق، كما بلغ ربح السهم للفترة الحالية 5.67 ريال مقابل 5.87 ريال لنفس الفترة من العام السابق.

وشدد على أن الأرباح المحققة مؤخراً تعكس تحسن أسعار معظم المنتجات الرئيسة، تزامناً مع ارتفاع المبيعات وبلوغها 29 مليون طن، بزيادة 8 في المائة مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، لتصل الإيرادات المحققة خلال الفترة 63.6 مليار ريال بزيادة 12 في المائة عن نفس الفترة من العام السابق.

وأوضح الماضي أن الربع الثالث من العام الجاري شهد التشغيل التجاري لمصنع جلايكول الإثيلين في مجمع (المتحدة)، وكذلك مصنع المنتجات الطويلة بمجمع (حديد)، ليرتفع بذلك إجمالي إنتاج مجمعات (سابك) الصناعية في الأشهر التسعة إلى 36.3 مليون طن بزيادة 5 في المائة عن نفس الفترة من العام السابق.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:37 AM
أخبار الشركات


* «مبرد» تخسر 2.3 مليون دولار في 9 أشهر > حققت الشركة السعودية للنقل البري «مبرد» صافي خسائر مقدارها 8.8 مليون ريال (2.3 مليون دولار) عن الفترة الممتدة من بداية العام الجاري وحتى الـ 30 من سبتمبر (أيلول) الماضي، مقارنة بأرباح قدرها 10.6 مليون ريال (2.8 مليون دولار) لنفس الفترة من العام الماضي 2005. ووفقا لبيان نشرته أمس الشركة فقد أصبح نصيب السهم من الخسائر 0.49 ريال، مشيرة في بيانها إلى أن صافي الأرباح التشغيلية عن ذات الفترة بلغ 2.1 مليون ريال، مقابل 251 ألف ريال لنفس الفترة من عام 2005، بنسبة تغيير 732 في المائة. وأبانت الشركة أن نتائج الشركة في الربع الثالث فقط، حققت فيها الشركة صافي خسائر بلغ 14.1 مليون ريال، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، والتي حققت أرباحاً بلغت 2.9 مليون ريال. وأشارت إلى أن أسباب تلك الخسائر نتيجة لانخفاض قيمة استثمارات الشركة مقارنة بما حققته هذه الاستثمارات من أرباح لنفس الفترة من العام الماضي 2005.

* نمو أرباح «الدريس» 11 % بنهاية الربع الثالث > أعلنت شركة الدريس للخدمات البترولية والنقليات أنها حققت أرباحا قياسية قدرها 33 مليون ريال عن التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2006 بزيادة قدرها 3 ملايين ريال (8.8 مليون دولار) بنسبة نمو قدرها 11 في المائة عن نفس الفترة من العام الماضي والتي بلغت 30 مليون ريال.

وذكرت الشركة في بيان لها نشر على موقع «تداول» الموقع الرسمي للأسهم السعودية، أن ربحية السهم ارتفعت إلى 1.65 ريال عن فترة التسعة أشهر الأولى مقارنة بمبلغ 1.49 ريال لنفس الفترة من العام الماضي 2005. وأبانت أن صافي الأرباح التشغيلية بنهاية التسعة أشهر من العام الحالي بلغت 31 مليون ريال بزيادة قدرها 6 في المائة عن الأرباح التشغيلية المحققة للفترة المماثلة من العام السابق والبالغة 29 مليون ريال، مشيرة إلى أنه تم تحقيق أرباح صافية للربع الثالث من عام 2006 بلغت 9.3 مليون ريال مقارنة بـ 8.2 مليون ريال للربع الثالث من العام الماضي بزيادة نسبتها 13 في المائة.

وعزت الشركة النمو إلى الزيادة في المبيعات نتيجة للزيادة في عدد المحطات المنتشرة في جميع أنحاء المملكة.

* «الزامل» تفوز بعقدين لمشاريع حكومية بـ 10.6 مليون دولار > فازت مكيفات الزامل، وهي إحدى فروع شركة الزامل للاستثمار الصناعي، بعقدين منفصلين لمشاريع حكومية لاستبدال وتجديد أنظمة تكييف الهواء في كل من المدارس والسجون المنتشرة في أنحاء متفرقة من السعودية. وذكرت الشركة أن قيمة العقدين تبلغ 40 مليون ريال (10.6 مليون دولار)، مشيرة إلى أن الشركة ستقوم بموجب العقد الأول بتصنيع وتوريد وتركيب 11 وحدة تكييف مدمجة، و3000 مكيف شباك و535 وحدة تكييف مجزأة في 38 سجناً في مختلف أنحاء البلاد. وأوضحت أن العقد الأول الذي وقعته الشركة مع وزارة الداخلية بعد المبادرة الخاصة بتجديد أنظمة تكييف الهواء الحالية المركبة في سجون المملكة تبلغ قيمته 11 مليون ريال (2.9 مليون دولار)، على أن يتم الانتهاء من تركيب جميع الوحدات خلال 10 أشهر. وأشارت إلى العقد الثاني الذي بلغت قيمته 28.5 مليون ريال (7.6 مليون دولار)، والذي تم توقيعه مؤخراً مع وزارة التربية والتعليم، يشتمل على توريد 8544 وحدة تكييف مجزأة جدارية لعدد من مدارس البنات في أنحاء مختلفة من المملكة.

* «سيسكو» تربح 640 ألف دولار بنهاية الربع الثالث > أوضحت الشركة السعودية للخدمات الصناعية «سيسكو» أن صافي أرباحها بلغ 2.4 مليون ريال (640 ألف دولار)، وذلك عن أعمال الفترة المنتهية بنهاية سبتمبر (أيلول) الماضي، مقابل 7.5 مليون ريال خلال الفترة المقابلة من العام الماضي، بنسبة تراجع بلغت 68 في المائة.

وتزامن تراجع الأرباح مع تسجيل خسارة تشغيلية بلغت 1.5 مليون ريال، مقابل خسائر تشغيلية في العام الماضي بلغت 4.3 مليون ريال، فيما بلغت ربحية السهم للفترة الحالية 0.06 ريال لكل سهم مقارنة بـ0.19 ريال لكل سهم لنفس الفترة من العام المالي 2005. وبلغ صافي أرباح الربع الثالث من العام الجاري 673 ألف ريال، مقابل مليون ريال في الفترة المقابلة من العام الماضي. ويعزى التراجع بصافي أرباح الشركة عن الفترة المالية للعام الحالي كون أرباح الفترة من عام 2005، كانت بشكل رئيسي من أرباح محافظ استثمارية، فيما يعزى التحسن في النتائج التشغيلية إلى التوسع بمحطة تحلية المياه لشركة (كنداسة). وتم تعديل أرقام المقارنة للفترة من 01/07/2005 إلى 30/09/2005 لتتلاءم مع عرض البيانات المالية لنفس الفترة من عام 2006.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:37 AM
«أونكتاد»: 916 مليار دولار حجم الاستثمارات الأجنبية المباشرة في العالم

الدول العربية استقطبت 36 مليار دولار والإمارات ومصر والسعودية في المقدمة عربيا


لندن: ناصر التميمي
قالت وكالة تابعة للامم المتحدة ان الاستثمارات الاجنبية المباشرة في العالم ارتفعت بشكل كبير في عام 2005 وللسنة الثانية على التوالي.
وأفاد مؤتمر الامم المتحدة للتجارة والتنمية «اونكتاد» في تقريره السنوي الشامل حول الاستثمارات الاجنبية المباشرة، الذي صدر امس الاثنين تحت عنوان «تقرير الاستثمار العالمي 2006 ـ الاستثمار الأجنبي المباشر الوارد من الاقتصادات النامية والانتقالية وآثاره على التنمية»، ان تدفق الاستثمارات الاجنبية المباشرة (fdi) في العالم صعد في العام الماضي بنسبة 29 في المائة الى 916.27 مليار دولار من 710.75 مليار دولار في العام الذي سبقه.

وتصدرت بريطانيا القائمة حيث ارتفعت الاستثمارات الاجنبية المباشرة اليها في عام 2005 بشكل كبير الى 164.5 مليار دولار من 56.2 مليار دولار عن العام السابق. ثم تلتها الولايات المتحدة التي تراجعت الاستثمارات اليها الى 99.4 مليار دولار من 122.3 مليار دولار. وحلت الصين (بدون هونغ كونغ) ثالثا بعد ان صعدت الاستثمارات اليها من الى 72.4 مليار دولار من 60.6 مليار دولار. وعزى التقرير هذا النمو في المقام الاول الى عمليات الاندماج والاستحواذ عبر الحدود التي قامت بها الشركات في الدول المتطورة والنامية والتي ازدادت بنحو 88 في المائة الى 6134 صفقة بلغت قيمتها 716 مليار دولار في عام 2005. كما اوضح ان الدول النامية اصبحت مصدرا هاما للتدفقات المالية في العالم حيث انها استثمرت 117 مليار دولار في العام الماضي. وقال الامين العام للامم المتحدة كوفي انان في مقدمة التقرير الذي صدر امس في كتاب باللغة الانجليزية واشتمل على 340 صفحة «ان التقرير يسلط الضوء على تغير دور الدول النامية والاقتصادات الانتقالية في الاستثمارات الاجنبية المباشرة في العالم ونظام الانتاج الدولي. والتقرير يستعرض كذلك ظهورها كمصادر هامة للاستثمارات الاجنبية المباشرة. وهذا الامر يعتبر تغيرا جوهريا في الاقتصاد العالمي وسيكون له اثاره العميقة على العلاقات الاقتصادية والدولية».

وقال التقرير ان الاستثمارات الاجنبية المباشرة الى الدول المتطورة ازدادت عام 2005 بنسبة 37 في المائة الى 542 مليار دولار، في حين ان تلك التي ذهبت الى الدول النامية صعدت هي الاخرى بنسبة 22 في المائة لتصل الى مستوى قياسي بلغ 334 مليار دولار.

من جهته قال الامين العام لمؤتمر الامم المتحدة للتجارة والتنمية «اونكتاد» الدكتور سوباتشي بانيتشباكدي «ان النمو الحالي قاعدته عريضة، حيث هناك ارتفاع في التدفقات المالية في 126 من اصل نحو 200 اقتصاد، يعكس نموا عاليا وأداء اقتصاديا قويا في العديد من انحاء العالم». وعلى صعيد منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا، ارتفعت الاستثمارات الى الدول العربية بشكل قوي حيث ازدادت بنسبة اكثر من 81 في المائة حيث صعد حجم الاستثمارات الاجنبية المباشرة التي تلقتها المنطقة في العام الماضي الى 36.371 مليار دولار من 20.083 في العام الذي سبقه.

وعلى الرغم من التحسن الظاهر الذي طرأ على قدرة الدول العربية في جذب الاستثمارات الاجنبية، الا انها لم تستقطب سوى 4 في المائة تقريبا من اجمالي الاستثمارات الاجنبية المباشرة على المستوى العالمي.

واظهر التقرير ان الإمارات اجتذبت القدر الأكبر من تلك الاستثمارات في عام 2005 حيث استقطبت 12 مليار دولار وبزيادة بلغت 43.5 في المائة عن العام السابق، وهو ما يمثل نحو ثلث الاستثمارات التي توجهت الى الدول العربية.

وجاءت مصر في الترتيب الثاني، التي تلقت بدورها في العام الماضي 5.376 مليار دولار بزيادة كبيرة عن العام السابق وصلت الى نحو 150 في المائة. وحلت السعودية ثالثا بعد ان زاد حجم الاستثمارات الاجنبية فيها بنسبة 138.3 في المائة الى 4628 مليار دولار من 1942 مليار دولار.

وعزى التقرير هذا الاتجاه التصاعدي إلى تشجيع عمليات الخصخصة في المنطقة وعمليات الاصلاح الاقتصادي، مشيرا الى ان بلدان الخليج تنشط عادة في استثمارات الحوافظ المالية في الخارج، غير أنها باتت تعمل الآن على تخصيص المزيد من الاموال للاستثمار الأجنبي المباشر.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:39 AM
السعودية: القطاع الخاص ينفذ مشروع المرحلة الثالثة من تحلية مياه البحر في ينبع


جدة: ابراهيم الفقيه
صدرت موافقة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز رئيس المجلس الاقتصادي الأعلى على إدراج مشروع المرحلة الثالثة من محطة تحلية مياه البحر بمحافظة ينبع ضمن المشاريع التي سيتم تنفيذها بمشاركة القطاع الخاص.
ويأتي المشروع وفق خبر بثته وكالة الأنباء السعودية (واس) أمس لتعزيز احتياجات منطقة المدينة المنورة من المياه المحلاة حتى عام 2028 وتبلغ طاقة المحطة للمرحلة الثالثة 400 ألف متر مكعب يوميا أي ما يعادل 88 مليون جالون من المياه يوميا.

وتحتاج المدينة المنورة إلى مزيد من المياه المحلاة نظرا لما يتوقع من استمرارية اتساع رقعتها العمرانية ولزيادة عدد المعتمرين عاما بعد عام إلى جانب استضافتها لما يقارب مليوني حاج سنويا.

وأكدت مصادر إدارة المياه في المدينة المنورة أن المدينة تحصل على كامل حصتها من المياه المحلاة والمقدرة بـ275.7 ألف متر مكعب يومياً منذ بداية شهر رمضان المبارك، وأن مدينة ينبع وحدها تحصل على كمية قدرها 43 ألف متر مكعب يومياً أي بزيادة قدرها 4100 متر مكعب يومياً عن حصتها المقررة ومقدراها38.9 ألف متر مكعب يومياً.

وبينت أن محطات تحلية ينبع يتوفر لديها مخزون كافٍ من المياه المحلاة يتمثل في الخزانات الموجودة بموقع المحطة بينبع ومحطة الضخ بالمسيجيد وموقع خزانات النقطة العليا بالمفرحات لتغطية نقص المياه خلال أوقات الذروة والمواسم المختلفة وخاصة خلال شهر رمضان.

واتخذت مديرية المياه في المدينة المنورة ترتيبات وإجراءات لمواجهة النقص في إمدادات المياه الواردة للمدينة المنورة من محطة التحلية بينبع، من بينها: تقنين الكميات وفرض نظام المناوبات على ضخ مياه الشبكة للأحياء، وفرض نظام الردين على الصهاريج الخاصة يومياً بسعر المصلحة لصالح المواطنين. يشار إلى أن عدد المحطات العاملة في مجال تحلية مياه البحر المالحة، يبلغ خمس عشرة محطة تنتج حوالي مليوني متر مكعب من المياه يومياً، و4000 ميجاوات من الكهرباء تقريباً، منها اثنتا عشرة محطة على الساحل الغربي، وثلاث محطات على الساحل الشرقي.









الإمارات تدرس رفع الحد الأدنى لرؤوس أموال شركات الوساطة إلى 30 مليون درهم

في إطار مراجعة لأوضاع الشركات

أبوظبي: تاج الدين عبد الحق
تدرس هيئة الأوراق المالية والسلع الاماراتية رفع الحد الادنى لرأسمال شركات الوساطة المالية الى 30 مليون درهم في اطار المشروع لتطوير النظام الخاص بشركات الوساطة المالية بهدف رفع معايير الأداء المهني بما يتماشى مع المستجدات التي طرأت على أسواق الأوراق المالية.
وقال عبد الله الطريفي الرئيس التنفيذي للهيئة إنه تم بلورة مشروع النظام بعد لقاء مسؤولي الهيئة والأسواق المالية مع ممثلي شركات الوساطة بأبوظبي ودبي. مشيرا إلى أن هذا المشروع يأتي في إطار الجهود التي تبذلها الهيئة للارتقاء بأداء السوق المالي بالدولة. وأشار إلى أن الدراسات المقدمة من قبل جهات استشارية متخصصة اقترحت رفع رأسمال شركة الوساطة إلى 30 مليون درهم وزيادة الحد الأدنى للضمان البنكي إلى 20 مليون درهم.. موضحا أن تحديد هذه المبالغ تم بناء على دراسات متعمقة لواقع السوق المالي وأحجام التداولات وبالقياس إلى أسواق أخرى مماثلة.

وأضاف أنه في حالة اتخاذ قرار بهذا الصدد سيتم إعطاء الشركات القائمة حالياً فترة زمنية مناسبة لتوفيق أوضاعها.

وأوضح الطريفي أن اللقاء مع ممثلي شركات الوساطة جاء انطلاقاً من حرص الهيئة على أن تكون التعديلات المقترحة في بنود النظام إنعكاساً لآراء وأفكار كافة الأطراف ذات الصلة خصوصاً الوسطاء باعتبارهم الجهة المعنية أساساً بهذه التعديلات.. مشيرا إلى أن الآراء التي طرحت خلال اللقاء سيتم مراعاتها عند بلورة المقترح الذي سيتم عرضه على مجلس إدارة الهيئة بهذا الخصوص.

وأكد وجود حاجة للتركيز على النوع والكيف من خلال العمل على تشحيع وجود شركات وساطة كفؤة وقوية تقدم خدمات أفضل لعملائها الأمر الذي قد يقتضي حدوث إندماج بين المكاتب الصغيرة أو استحواذات والوفاء بالمعايير العالية التي حددتها المنظمة العالمية لهيئات الرقابة على الأسواق المالية «الأياسكو» والتي تربطها بالهيئة مذكرة تفاهم يتعين الالتزام ببنودها.

ولفت إلى ضرورة أن تهتم الشركات بتطوير كفاءة العاملين بها علميا ومهنيا فضلاً عن كفاءة رأسمالها وأن تسعى لتطوير أدائها لتواكب التطورات الجديدة في أسواق الأوراق المالية من خلال تقديم خدمات مالية أخرى جديدة بعد إقرار تلك الخدمات من قبل الجهات المعنية بالدولة.

ودعا الطريفي شركات الوساطة إلى تنظيم نفسها في كيان يضم ممثلين عن هذه الشركات بحيث يصبح لهم جمعية تمثلهم عند اتخاذ القرارات المتعلقة بالمهنة ويكون لممثليها حضور اجتماعات مجلس إدارة الهيئة والاجتماعات التنسيقية بين كل من الهيئة والأسواق المالية واجتماعات المنظمات الدولية ذات العلاقة.

واشار إلى أن الهيئة بصدد وضع اللمسات الأخيرة على تشريع سيشهد السوق بمقتضاه بدء أنشطة شركات التحليل المالي وتقديم الاستشارات المالية والخدمات المالية الأخرى والعمل على تشجيع وجذب الشركات العالمية الكبرى التي تقدم هذه الخدمات وفق أفضل المعايير والضوابط المعمول بها في الأسواق المالية العريقة.

وقال بيان صحافي صادر عن الهية إن مسؤولي سوقي أبوظبي ودبي عبرا خلال الاجتماع مع الوسطاء عن أهمية تناسب عدد شركات الوساطة مع احتياجات السوق المحلية وأحجام تداولاتها وضرورة الارتقاء بجودة الخدمات التي تقدمها هذه الشركات.. مؤكدين أهمية رفع رأسمالها وزيادة الحد الأدنى للضمانات البنكية.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:41 AM
تحديد هوية التحالف المالي الفائز ببنك الإسكندرية اليوم بين 5 تحالفات عربية وأجنبية

وسط انسحاب «أي.أف.جي.يورو» بنك اليوناني

القاهرة: «الشرق الأوسط»
تعقد اليوم المزايدة بين المؤسسات المالية الراغبة في الاستحواذ على حصة حاكمة في بنك الاسكندرية تتراوح بين 75 و80% من أسهمه، في جولات متلاحقة تنتهي باختيار المؤسسة المالية الفائزة بالصفقة، من بين خمسة تحالفات مالية عربية وأجنبية فقط بعد انسحاب اي اف جي يورو بنك اليوناني وعدم تقدمه بالعرضين المالي والفني أمس.
وعلمت «الشرق الأوسط» أن البنك اليوناني انسحب من دون ابداء أسباب، فيما وصف ممثل عن أحد التحالفات المتنافسة المنافسة بين التحالفات الخمسة بأنها حامية وأن المنافسة السعرية ستكون حاسمة، مشيرا الى أن اقتراب أي تحالف من الجولة الأخيرة للمزايدة يرجع لاستراتيجيته ورؤيته للتوسع في السوق المصرية.

ويعقد اليوم د. فاروق العقدة محافظ البنك المركزي ود. يوسف بطرس غالي وزير المالية ود. محمود محيي الدين وزير الاستثمار مؤتمرا صحافيا بمشاركة ممثلي التحالفات المالية الستة عقب اجراء المزايدة واعلان الفائز بالبنك، وذلك لاعلان تفاصيل الصفقة وقيمتها على أن تبدأ اجراءات البيع الأسبوع المقبل وتتضمن توقيع العقود والتفاصيل الفنية لنقل الملكية.

وكان البنك المركزي قد كون قائمة مختصرة من 6 تحالفات مالية للمتنافسين على شراء البنك، وتضم القائمة التي ستدخل المزايدة اليوم 5 تحالفات فقط بعد انسحاب البنك اليوناني وهي كونسورتيوم البنك العربي من الأردن والبنك العربي الوطني من السعودية، كونسورتيوم بنك المشرق ومجموعة دبي من الامارات، البنك التجاري الدولي مصر، بنك بي ان بي باربيا من فرنسا، مجموعة سان باولو اي ام اي من ايطاليا، وقامت هذه المؤسسات بعمليات «الفحص الفني النافي للجهالة» بداية من الأسبوع الأول من أغسطس الماضي.

وأكدت مصادر في البنك المركزي أنه تم اختيار أسلوب المزايدة في البيع لضمان الشفافية وتعظيم العائد المادي من الصفقة.

وتتضمن المظاريف التي قدمها كل تحالف ثلاثة مظاريف فنية وظرفا ماليا، تتضمن المظاريف الفنية العقد الذي أعدته الحكومة المصرية وظرف خطاب ضمان 50 مليون دولار والثالث الخطة الفنية وظرفا ماليا.

وقالت المصادر إن اختيار هذه القائمة اعتمد على مجموعة من المعايير تمثلت في الملاءة الفنية والمالية لهذه المؤسسات وترتيبها وسمعتها بين البنوك العالمية ومراكزها التنافسية اضافة إلى درجة التصنيف الائتماني الحاصلة عليه، علاوة على مؤشرات أداء هذه المؤسسات ومدى التزامها بالمعايير المصرفية الدولية واستراتيجيتها في تطوير البنك وتدعيم السوق المصرفي المصري وتحقيق الأهداف المنوطة من وراء عملية البيع لمستثمر استراتيجي من خلال تقييم الخطة التشغيلية للبنك.











«أبوظبي الوطني» و«الخليج الأول» يحققان أرباحا قياسية بنهاية الربع الثالث


أبوظبي:«الشرق الأوسط»
أعلن بنك أبوظبي التجاري وبنك الخليج الأول الإماراتيان امس ارباحا قياسية، بنهاية الربع الثالث من عام 2006 فقد ذكر بنك ابوظبي التجاري أن إجمالي أرباحه عن الشهور التسعة الاولى من هذا العام زادت بنسبة كبيرة لتصل إلى 1.616 مليون درهم، مقارنة مع 1.425 مليون درهم للفترة نفسها في العام الماضي بنسبة نمو 13 في المائة. أما بنك الخليج الاول فقد ذكر ان ارباحه حتى نهاية الربع الثالث من العام تجاوزت ما كانت عليه طوال العام الماضي. كما أعلنت دار التمويل امس أن صافي أرباحها خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري بلغ أكثر من 214 مليون درهم بزيادة 50 في المائة عن الفترة ذاتها من العام الماضي.
وقال ايرفين نوكس، الرئيس التنفيذي لبنك أبوظبي التجاري إن هذا النمو الكبير والأداء المتميز الذي حققه البنك يعود إلى النمو الكبير الحاصل في أعمال البنك الرئيسية الذي تمثل في إطلاق العديد من المنتجات الجديدة.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:43 AM
التراجع يهيمن على أسواق المال الخليجية وسط تداولات متباينة
البورصة المصرية تحدد بوصلتها للصعود > انخفاض مؤشر بورصة عمان
القاهرة: أيمن عبد الحفيظ عواصم عربية: «الشرق الأوسط»
لم تتغير اقفالات اسواق المنطقة خلال جلسة يوم امس كثيرا عن الجلسـة السابقة، حيث لازم نمط التراجع الذي اتخذه المستثمرون تداولاتـهم رغم بعض الاستثناءات، وقد تراجعت السوق البحرينـية بدفع من قطاعي البنوك والاستثمـار بواقع 4.59 نقطة عندما اقفـل مؤشر السوق عند مستوى 2214.66 نقطة، كما لم تتمكن سوق دبي الماليـة من المحافظة على ارتفاعها الذي تحقق منتصف الجلسة التي تميزت بالتذبـذب وشـهدت تداولات منخفضة، وخسـر المؤشـر بواقـع 2.75 نقطة مقفلا عند مستوى 426.98 نقطة.
> الأسهم الإمـاراتيـة: واصلت الاسهم الاماراتية امس هبوطها لليوم الثـاني على التوالي هذا الاسبوع متجاهلة النتـائج الايجابيـة للشـركات في الفصل الثـالث من هـذا العـام. وتوقع متعاملون في الاسواق استمرار موجة الهبوط هذه الى ما قبل اجازة العيد الاسبوع المقبل مع احجام المستثمرين على الدخول للسوق مما يفسر كميات التداول الضئيلة. وانخفض مؤشر سوق الإمـارات المــالي الصادر عن هيئـة الأوراق الماليـة والسلع بنسبة 0.59% ليـغلق على مستوى 4582.01 نقطة وقد تم تـداول ما يقارب 110 ملاييـن سهم بقيمة إجمالية بلغت نحو 830 مليــون درهـم من خلال 6828 صفقة. وسجل مؤشر قطاع التأمين ارتفاعاً بنسبة 1.84% تلاه مؤشر قطاع البنوك انخفاضا بنسبة 0.57% تلاه مؤشر قطاع الصناعات انخفاضا بنسبة 0.68% تلاه مؤشر قطاع الخدمات انخفاضاًً بنسبة 0.78%. وانهى المؤشر القياسي لسوق دبي المالي تعاملات الامس منخفضا 0.64% بواقع 2.7 نقطة حيث سجلت اسعار 12 شركة تم تداولها انخفاضا فيما لم ترتفع سوى اسعار 4 شركات. وبلغت قيمة التداول 740.6 مليون درهم تركز على سهم اعمار الذي خسر اكثر من 1% من قيمته ليغلق على 14.15 درهم بتداول اسهم قيمتها نحو 463 مليون درهم وعلى سهم املاك الذي انخفض 1.3% وسهم شركة الاتصالات الجديدة دو الذي تراجع هو الآخر 0.32% الى 6.2 درهم بتعاملات بلغت قيمتها 58 مليون درهم. كمــا تراجعت اسهم ابوظبي بنسبة 0.59% حيث سجلت جميع القطاعـات اداء سلبيـا باستثنــاء قطاع التأمين الذي ارتفع اكثر من 4% متأثرا بتعاملات كبيرة على سهم الاتحاد للتأمين الذي ارتفع عند الاغلاق 2.8%. وبلغ عـدد الشركـات التي تم تداول أسهمها في سوق الامـارات 56 من أصل 101 شركـة مدرجة في الأسواق المالية. وحققت أسعار أسهم 16 شركة ارتفاعا في حين انخفضت أسعار أسهم 39 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات. و جاء سهم «إعمار» في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطا حيث تم تداول ما قيمته 462.9 مليون درهم موزعة على 32.72 مليون سهم من خلال 1383 صفقة. واحتل سهم «أملاك» المرتبة الثانية بإجمالي تداول بلغ 67.54 مليون درهم موزعة على 9.44 مليون سهم من خلال 709 صفقات. وحقق سهم «أبوظبـي الوطنية للتأمين» أكثر نسبة ارتفاع سعري حيث أقفل سعر السهم على مستوى 9.31 درهم مرتفعا بنسبة 9.92% من خلال تداول 50500 سهـم، وجاء في المركز الثاني من حيث الارتفاع السعري سهم «البحيـرة للتـأميـن» الذي ارتفع بنسبة 8.31% ليغلق على مستوى 8.99 درهم للسهم الواحد من خلال تداول 500 سهم بقيمة 4495 درهما. وسجل سهم «أم القيوين الوطني» أكثر انخفاض سعريا في جلسة التـداول حيث أقفل سعر السهم على مستـوى 5.13 درهم مسجلا خسارة بنسبة 9.04% من خلال تداول 40000 سهم تلاه سهم «تكافل» الذي انخفض بنسبة 6.99% ليغلق على مستوى 3.06 درهم من خلال تداول 1000 سهم بقيمة 3060 درهما. ومنذ بداية العام بلغت نسبة التراجع في مؤشر سوق الإمارات المالي 33.01% وبلغ إجمالي قيمة التداول 376.78 مليار درهم. وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاعا سعريا 16 من أصل 101 وعدد الشركات المتراجعة 77 شركة. > الأسهم الأردنية: انخفضت الاسهم في بورصة عمان بشكل حاد يوم امس مع استمرار سيطرت حالة الترقب والانتظار على السوق وما رافقها من اجواء غير مريحة ادت الى احجام عن الشراء متزامن مع عدم ظهور نتائج رسمية للربع الثالث لمعظم الشركات المدرجة.
وبات التداول بحدود 6.32 مليون دينار وسط استعدادات السوق لتطبيق قرار هيئة الاوراق المالية بالتعامل النقدي في بداية العام المقبل من جانب والمطالبة في تأجيل تطبيق القرار واعطاء شركات الوساطة فرصة اخرى بتمديد فترة تطبيق القرار.
وينص قرار التداول النقدي انه على المشتري ان يوفر في حسابه ما يغطي مشترياته من الاسهم او الشراء بموجب التمويل بالهامش الذي اتسعت قاعدته بين شركات للوساطة المالية في حال عدم توفر ما يكفي في الحساب لتغطية عمليات شراء الاسهم.
وقال مدير دائرة الوساطة في شركة الاهلي للوساطة المالية نزار الطاهر ان السوق بدأت تحضر للتعامل النقدي خاصة ان حجم الذمم على المستثمرين لدى الوسطاء عالية.
وتوقع الطاهر ان يتباطئ نشاط السوق الى مستويات مقلقة يتدنى فيها التداول اليومى الى ما دون 20 مليون دينار اذا ما مددت الهيئة مدة تنفيذ القرار لاعطاء الشركات مهلة اطول للتقيد فيها.
وبلغ عدد الأسهم المتداولة 12 مليون سهم نفذت من خلال 12659 عقدا وعلى صعيد المساهمة القطاعية فقد احتل القطاع المالي المرتبة الأولى بنسبة 8.77 بالمائة من حجم التداول الإجمالي ثم جاء في المرتبة الثانية قطاع الصناعة بنسبة 5.12 بالمائة وأخيرا جاء قطاع الخدمات بنسبة 7.9 بالمائة.
أما عن مستويات الأسعار فقد انخفض الرقم القياسي العام لأسعار الأسهم المرجح بالقيمة السوقية لإغلاق يوم امس الى 6028 نقطة مقارنة مع إغلاق اليوم السابق والبالغ 6068 نقطة بانخفاض نسبته 66.0 بالمائة أما الرقم القياسي العام لأسعار الأسهم المرجح بالأسهم الحرة المتاحة للتداول فقد انخفض لإغلاق يوم امس إلى 3227 نقطة مقارنة مع إغلاق اليوم السابق والبالغ 3254 نقطة بانخفاض نسبته 82.0 بالمائة. وعلى الصعيد القطـاعي فقد انخفض الرقم القياسي لقطاع الخدمات بنسبة 01.1 بالمائة نتيجة لانخفاض معظم القطاعات الفرعية حيث انخفض الرقم القياسي لقطــاعات التكـنولوجيـا والاتصالات والطــاقة والمنافع والفنادق والسيـاحة والنقل مقابل ارتفاع الرقم القياسي لقطاعات الخدمات الصحية والإعلام والخدمات التجارية والخدمــات التـعليميـة.
وانخفض الرقم القياسي لقطاع الصناعة بنسبة 87.0 بالمائة نتيجة لانخفاض الرقم القياسي لقطاعات الصناعات الزجاجية والخزفية والأدوية والصناعات الطبية والصناعات الكهربائية وصنـاعات المـلابس والجلود والنسيـج فيما ارتفع الرقم القيـاسي لقطاعي الصناعات الكيماوية والتبغ والسجائر. وأخيرا انخفض الرقم القياسي للقطاع المالي بنسبة 71.0 بالمائة نتيجة لانخفاض الرقم القياسي لمعظم القطاعات الفرعية باستثناء الرقم القياسي لقطاع التأمين الذي ارتفع بنسبة 49.1 بالمائة فيما انخفض الرقم القياسي لقطاعات الخدمات المالية المتنوعة والعقارات والبنوك. وبمقارنة أسعار الإغلاق للشركات المتداولة لهذا اليوم والبالغ عددها 146 شركة مع إغلاقاتها السابقة تبين أن 40 شركة قد أظهرت ارتفاعا في أسعار أسهمها و84 شركة قد أظهرت انخفاضا في أسعار أسهمها واستقرت أسعار اسهم 22 شركة.
وشكلت الشركات الخمس الاكبر من حيث حجم التداول ما نسبته 51.2 مليون دينار حيث بلغ حجم تداول المستثمرون العرب المتحدون 9.7 مليون دينار وشركة تعمير 2.3 مليون دينار والعربي مليوني دينار ومجمع الشرق الاوسط الصناعي 9.1 مليون دينار وبنك الاتحاد 6.1 مليون دينار.
> الأسهم المصرية: تمكنت البورصة المصرية من تحديد اتجاها صعوديا لها بصورة نسبية خلال جلسة أمس، التي استطاعت فيها أن ترتفع بقيم التداول الاجمالية الى مستوى «طيب» وأن ترتفع أيضا بالمؤشرات فيما يراه وسطاء بالسوق تمهيدا لانطلاقة كبرى للمؤشرات في أعقاب مزايدة بنك الإسكندرية غدا التي يتوقع أن تقود قطاع البنوك الى الصعود ومعه السوق بأكمله الى مستويات جديدة.
وكسـب مؤشـر Case 30 الذي يقيـس أداء الـ 30 سـهما الأكثـر نشـاطـا في البورصـة في اغـلاق أمـس 47 نقطـة وارتـفع بنسـبة 0.75% الى 6362 نقـطة، وسـط تعامـلات قويـة بـالنـظر الى قصر زمن الجلسـة خـلال شـهر رمضان بلـغ اجمـاليـها 873.9 مليون جنيه (152.5 مليـون دولار) بعد تـداول 45 مليون سـهـم من خـلال التعامـل على 134 ورقـة ماليـة.
وقال هاني هنداوي رئيس العروبة للسمسرة إن السوق يستعد لدورة جديدة من الارتفاع في ضوء التوقعات القوية بارتفاع قيمة صفقة بيع بنك الإسكندرية، ودلالة ذلك على ثقة المستثمرين العرب والأجانب في الاقتصاد المصري، خاصة أن بنك مصري واحد يتنافس على الشراء من بين 6 تحالفات.
> الأسهم الكويتيـة: لم تتمكن السوق الكويتية من التخلص من حالة التراجع التي تلازمها خلال الايــام القليـلة الماضية، لتنتـهي جلسـة يوم امس بانخفاض المؤشـر بواقـع 114.50 نقطة حيث قاد قطـاع الصناعة التـراجع بنسبـة 1.09% مستقرا عند مستوى 10365.60 نقطة بعد تداول 133.4 مليون سهـم، بقيمة 76.65 مليون دينـار اثر تنفـيذ 5148 صفقة، وسـجل قطاع الاغذية ارتفاعا وحيدا بنسبة 0.67% بينما تصدر قطاع الصناعة الانخفـاض بنسبـة 2.24% تلاه قطاع الاستثـمار بنسبة 1.57% ثم قطاع العقــارات بنسبة 1.54%، وقد سجل سهم سينما اعلى نسبة ارتفاع بواقع 9.80% مستقرا بسعر 1.120 دينار كويتي، تلاه سهم العالمية بنسبة 5.19% ليقفل عند سعر 0.405 دينار كويتي، في المقابل سجل سهم سـفن اعلى نسـبة انخفاض بواقع 16.39% مقفلا عند سعر 0.510 دينـار كويتي، تلاه سهم مشـاعر بنسبة 9.09% بسعر دينـار كويتي، وقد احتـل سهم امتيـازات المـرتبـة الاولى من حيث كميـة الاسـهم المتـداولة بواقع 7.32 مليون سهـم منخفضا الى سعر 0.350 دينـار كويتي، تلاه سهم العربيـة العقاريـة بتـداول 5.74 مليون سهم.
> الأسهم القطرية: لم تغير سوق الدوحة وجهتها مع انخفاض كل القطاعات بقيادة قطاع التأمين خلال جلسة يوم امس ليخسر المؤشر بواقع 166.79 نقطة وبنسبة 2.32% ليتوقف المؤشر عند مستوى 7035.84 نقطة، بعد ان تداول المستثمرون 7.33 مليون سهم بقيمة 259.4 مليون ريال من خلال تنفيذ 5315 صفقة، وعلى الصعيد القطاعي سجل قطاع التأمين اكبر انخفاض بواقع 557.9 نقطة تلاه قطاع البنوك والمؤسسات المالية بقيمة 267.5 نقطة، ثم قطاع الخدمات بواقع 106.2 نقطة، وقطاع الصناعة بقيمة 53.9 نقطة.
وارتفع سهم التحويلية بنسبة 5.09% مستقرا عند سعر 48.90 ريال قطري، تـلاه سهم الفحص الفني بنسبة 4.29% ليقفل بسعر 36.40 ريال قطري، بينما كان سهم الاسلامية للتأمين الأكثر تراجعا بنسبة 9.64% وبسعر 85 ريالا قطريا، تـلاه سهم قطر للتأميـن بنسـبة 6.92% وبسعر 97.60 ريال قطري، واستحوذ سهم بنك الريـان على المرتبـة الاولى بقيمة التـداولات بعد تداول 2.83 مليون سهم متراجعا الى سعر 22.20 ريــال قطري، تلاه سـهم الاولى للتمويـل بواقع 1.81 مليون سهم مرتفعا الى سعر 42.10 ريـال قطري. > الأسهم البحرينية: تراجعت السوق البحرينية بدفع من قطاعي البنوك والاستثمار بواقع 4.59 نقطة او ما نسبته 0.21% مع نهاية تداولات جلسة يوم امس عندما اقفل مؤشر السوق عند مستوى 2214.66 نقطة، حيث قام المستثمرون بتداول 882.6 الف سهم بقيمة 473.3 الف دينار بحريني، وقد سجل قطاع الخدمات الارتفاع الوحيد في السوق بواقع 2.80 نقطة في المقابل سجل قطاع البنوك اعلى قيمة انخفاض بواقع 12.22 نقطة تلاه قطاع الاستثمار بواقع 4.09 نقطة فيما استقرت بقية القطاعات عند اغلاقاتها السابقة.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:44 AM
400 شخصية مصرفية يناقشون تحديات الانفتاح العالمي بالرياض

في منتدى دولي يرعاه محافظ مؤسسة النقد في ديسمبر المقبل


الرياض: «الشرق الأوسط»
يحتشد نحو 400 شخصية مصرفية خلال منتدى «تحديات الاستثمار والمصارف السعودية في ظل الانفتاح الاقتصادي العالمي» والذي يعقد في بالرياض خلال الفترة 2 ـ 3 ديسمبر (كانون الاول) 2006 برعاية محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي حمد بن سعود السياري.
وقال الدكتور توفيق السويلم مدير دار الخليج للبحوث والاستشارات الاقتصادية وهي الجهة المنظمة للمنتدى أن هذا المنتدى يأتي في وقت يشهد فيه العالم تطورات اقتصادية مستمرة وانفتاح عالمي كبير وهذا ما يجعلنا نبحث عن مجموعة من المتغيرات التي يلزم دراستها حيث سيناقش المنتدى عدة محاور مهنيه أهمها بازل Ii، إدارة المخاطر، وحلول تقنية المعلومات، الاتجاه الحديث في حساب معدل كفاية رأس المال، والتصنيف الائتماني الخارجي والداخلي الأساسي والمتقدم، إجراءات المراجعة الرقابية مع التركيز على سياسات إدارة المخاطر وإستراتيجية رأس المال، انضباط السوق ومتطلبات الإفصاح، معايير علاقة المحاسبة الدولية ببازل Ii.

وأشار الدكتور توفيق السويلم إلى أن الأشخاص المستهدفين في هذا المنتدى المالي هم المتخصصون والعاملون في القطاعات التالية، المصرفيون والمستشارون الماليون، كبار المسؤولين في شركات الوساطة، كبار المسؤولين في الشركات المساهمة، المدراء الماليون في الشركات المساهمة، العاملون في القطاع المالي والاستثماري، شركات التقسيط، شركات التأمين، العاملون في إدارات المعلومات المصرفية، العاملون في إدارة مخاطر الائتمان، العاملون في إدارات التحويلات الخارجية، العاملون في إدارة الصراف الآلي، العاملون في إدارات المعاملات المصرفية الإلكترونية، العاملون في إدارات مكافحة غسيل الأموال، العاملون في إدارات المعلومات المالية والمصرفية لعملاء البنوك.











دمشق تنظم مؤتمرا حول المصارف وأسواق المال الشهر المقبل


دمشق: هيام علي
من المنتظر ان تقيم الجمعية البريطانية ـ السورية المؤتمر السوري حول المصارف والأسواق المالية، تحت عنوان اندماج سورية في الاقتصاد العالمي، ويأتي المؤتمر تحت رعاية الرئيس السوري بشار الاسد في الفترة من 3 إلى 5 نوفمبر (تشرين الثاني) القادم لمناقشة الخطوات العملية والتشريعية التي تمت أخيرا في سورية في مجال القطاع المصرفي والأعمال المالية والتشجيع الواضح لتوفير المناخ الاستثماري الملائم من خلال الترخيص لعشرة مصارف خاصة، بما فيها ثلاثة مصارف إسلامية لممارسة نشاطاتها المصرفية وإمكانية السماح للقطاعات المصرفية العالمية بإقامة فروع لها ورفع نسبة مساهمتها في رأس المال. وسيناقش المؤتمر أيضا الخطوات التي اتخذت في سبيل تحديث الأنظمة والقوانين لمؤسسات وشركات التأمين الخاصة، والتي شجعت هذه المؤسسات والشركات على دخول السوق السورية لتمارس نشاطها فيها، كما سيتم الاطلاع على جهود الحكومة السورية لإطلاق سوق الأوراق المالية (البورصة) التي تشكل قاعدة انطلاق مهمة تسهم في استقطاب المزيد من الاستثمارات المالية التي من شأنها النهوض بالاقتصاد السوري.
واعتبر الدكتور دريد درغام، مدير عام المصرف التجاري السوري، المؤتمر فرصة طيبة لتقييم المرحلة الماضية التي شهدت دخول المصارف الخاصة وشركات التأمين في نفس الوقت، وبالتالي فإن المؤتمر سيشهد تقييما للمرحلة الماضية والوقوف على مشارف مستقبل المصارف والانفتاح المالي في البلاد.

وتشارك في المؤتمر نخبة من أبرز المتحدثين في القطاع المصرفي والمؤسسات المالية العالمية فضلا عن مسؤولين بارزين في الحكومة السورية وشريحة من ممثلي القطاعات المصرفية الخاصة التي أنشئت أخيرا؛ وفي مقدمة المتحدثين الأستاذ عبد الله الدردري نائب رئيس مجلس الوزراء للشؤون الاقتصادية، الدكتور أديب ميالة حاكم مصرف سورية المركزي، الدكتور راتب الشلاح رئيس اتحاد غرف التجارة السورية، الدكتور فواز الأخرس رئيس الجمعية السورية ـ البريطانية، محمد علي العبار رئيس مجلس إدارة شركة إعمار العقارية، روجر مكيز رئيس غرفة التجارة العربية ـ البريطانية والدكتور درغام وآخرون.

وفي تصريح لـ«الشرق الأوسط» قال وائل الطباع، عضو الجمعية واللجنة المنظمة، إن هذا الملتقى المهم سيسهم في فسح المجال أمام الخبراء وصانعي القرار في المؤسسات المالية وشركات التأمين الإقليمية والدولية للتعرف بصورة أوضح على الإصلاحات الاقتصادية والتشريعية الجارية والتي تهدف إلى النهوض بمستقبل الاقتصاد السوري، موضحا أن النجاح الملموس الذي حققه المؤتمر المصرفي السوري الأول الذي عقد في دمشق في مايو (أيار) عام 2004 والذي أتاح الفرص للنقاشات المفتوحة والتبادل الصريح في وجهات النظر المختلفة، قد شكل بحد ذاته ركيزة أساسية وحافزا للجمعية البريطانية ـ السورية لتنظيم هذا المؤتمر.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:47 AM
لبنان يقر إطلاق مؤتمر دولي في باريس يناير المقبل لمساعدته في مشاريع الإعمار


بيروت: «الشرق الأوسط»
اعلن وزير المال اللبناني الدكتور جهاد ازعور ان الوزارة تعمل على انجاز برنامج الحكومة الى المؤتمر الدولي لمساعدة لبنان الذي قرر مجلس الوزراء في جلسته (امس) عقده في 15 يناير (كانون الثاني) 2007 في باريس، مع ادخال التعديلات اللازمة عليه ليأتي منسجماً مع التغييرات الطارئة بفعل العدوان الاسرائيلي الاخير على لبنان. واوضح رداً على سؤال عن سبب انتقال مكان انعقاد المؤتمر من بيروت الى باريس: «ان مكان انعقاد المؤتمر لم يتحدد اصلاً في بيروت، وكذلك في مؤتمر استوكهولم لم نعلن انه سيعقد في بيروت، وحتى لم نعمد الى تحديد موعد انعقاده».
واشار الوزير ازعور الى «ان الوزارة قامت باصلاحات مالية خلال العام الماضي على صعيد المالية والادارة او على صعيد الاسواق المالية وكان هذا محل تنويه من المؤسسات الدولية ومن المعنيين بهذا الموضوع». ولفت الى «ان وزارة المال تمكنت خلال السنة المالية من تحسين ارقام المالية بطريقة ملموسة، وقال: «تمكنا من تمرير الحرب الاخيرة من دون رفع الفوائد ومن دون الاضطرار الى الاستدانة من مصرف لبنان كما حصل بعد اغتيال الرئيس رفيق الحريري وتالياً المحافظة على الاستقرار المالي». ورأى «ان الموازنة يجب ان تكون عنوانا من عناوين الاصلاح وليس فقط عملية مالية». وقال: «لذلك اؤكد ان الادارة المالية، التي اعتمدت في خلال السنة التي سبقت الحرب وخلالها، تركت انعكاسات مهمة للمحافظة على الاستقرار المالي ولعبت دوراً كبيراً في تحريك العجلة الاقتصادية».










بنوك الإمارات تتسابق في الإعلان عن نتائجها

«أبوظبي الوطني» و«الخليج الأول» يحققان أرباحا قياسية بنهاية الربع الثالث

أبوظبي: تاج الدين عبد الحق
أعلن بنك أبوظبي التجاري وبنك الخليج الأول الإماراتيان امس ارباحا قياسية، بنهاية الربع الثالث من عام 2006 فقد ذكر بنك ابوظبي التجاري أن إجمالي أرباحه عن الشهور التسعة الاولى من هذا العام زادت بنسبة كبيرة لتصل إلى 1.616 مليون درهم، مقارنة مع 1.425 مليون درهم للفترة نفسها في العام الماضي بنسبة نمو 13 في المائة. أما بنك الخليج الاول فقد ذكر ان ارباحه حتى نهاية الربع الثالث من العام تجاوزت ما كانت عليه طوال العام الماضي. كما أعلنت دار التمويل امس أن صافي أرباحها خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري بلغ أكثر من 214 مليون درهم بزيادة 50 في المائة عن الفترة ذاتها من العام الماضي.
وقال ايرفين نوكس، الرئيس التنفيذي لبنك أبوظبي التجاري إن هذا النمو الكبير والأداء المتميز الذي حققه البنك يعود إلى النمو الكبير الحاصل في أعمال البنك الرئيسية الذي تمثل في إطلاق العديد من المنتجات الجديدة، إضافة إلى مساهمة البنك في العديد من عمليات الاكتتاب في الإصدارات الجديدة خلال الفترة الماضية من عام 2006.











332.2مليون دولار عائدات قناة السويس في سبتمبر


الإسماعيلية (مصر): يسري محمد
كشف مسؤول بهيئة قناة السويس، أن عائدات القناة في سبتمبر (ايلول) الماضي، بلغت 332.2 مليون دولار، بارتفاع بلغ 38.8 مليون دولار، مقارنة بشهر سبتمبر من العام الماضي، الذي حققت فيه ايرادات بلغت 293.5 مليون دولار.
وقال المسؤول إن الحمولات التي مرت بالقناة في الشهر الماضي، كانت قياسية، وتعتبر أعلى حمولات تحققها قناة السويس في تاريخها، منذ اقتتاحها للملاحة في عام 1869، فقد بلغت 64.9 مليون طن مقابل 57.2 مليون طن خلال سبتمبر العام الماضي، بارتفاع بلغ 7.6 مليون طن.

وأضاف المسؤول، أن السفن المارة خلال نفس الشهر حققت هي الأخرى ارتفاعا بلغ 50 سفينة، حيث بلغ عددها 1585 سفينة، مقابل 1535 سفينة العام الماضي.

وذكر أن قناة السويس حققت هذا الارتفاع في العائدات، رغم تعرضها لحادث غرق الجرافة البحرية خطاب في 13 سبتمبر الماضي، ومنع السفن العملاقة من المرور لعدة ساعات، نظرا لاستمرار انتعاش حركة التجارة العالمية والاتجاه نحو نقل البضائع المحملة على سفن حاويات وارتفاع وحدة حقوق السحب، التي تحصل بها قناة السويس رسومها.

يذكر أن قناة السويس لديها سلة عملات تطلق عليها وحدة حقوق السحب، تحصل على أساسها رسوم المرور، تضم عدة عملات بنسب معينة لكل منها حتى لا تتعرض لتقلبات أسعار الصرف حال اعتمادها على عملة واحدة.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:51 AM
http://www.j1jj.com/uploads/de0a0a3891.gif (http://www.jeddah4fun.com)


لإعادة حساب مؤشر سوق الأسهم السعودية
هيئة السوق المالية تتجه لفصل حصة الحكومة عن "الكهرباء" و"سابك" و"الاتصالات" بشكل تدريجي



الرياض - عبدالعزيز القراري:
بدأت هيئة السوق المالية تسارع الخطى من أجل دراسة أوضاع المؤشر العام لسوق الأسهم السعودية حيث تلقت الهيئة كثيراً من المقترحات المنادية بضرورة إصلاح وضع المؤشر وإعادة قراءته بطرق صحيحة غير التي يتم التقيد بها في الوقت الحالي.
وكانت هيئة السوق المالية قد تلقت ورقة عمل مقدمة من لجنة الأوراق المالية في غرفة تجارة الرياض تتضمن عددا من المقترحات التي تهدف إلى إصلاح أوضاع السوق التي يعيشها على خلفية انهيار "فبراير الماضي" وتتفاوت أهمية المقترحات حسب، الأولية إلا ان من أهم الضروريات هي إعادة حساب المؤشر بطرق صحيحة.

إلى ذلك كشفت مصادر في هيئة السوق المالية بأن هناك اهتماماً بضرورة الأخذ بجميع الآراء، مشيراً إلى انه من ضمن المقترحات التي تتلقاها الهيئة هي إعادة حساب المؤشر العام.

وأكد المصدر أنه من المقرر درس فصل حصة الحكومة من بعض الشركات القيادة وهي "الكهرباء" و"سابك" و"الاتصالات السعودية"، ولم يتطرق إلى "المصارف" و"الأسمنت"، مشيراً إلى ان الدراسة التي ستعرض على مجلس الهيئة الذي من المزمع انعقاده في "نوفمبر" المقبل توصي بفصل الكميات غير المتداولة التي تمثل حصة الدولة، حيث سيتم احتساب الكميات المتداولة فقط.

وأشار إلى إن الدراسة توصي بالتطبيق بشكل تدريجي حيث تكون البداية على شركة "الكهرباء" من ثم "الاتصالات السعودية" وأخيراً شركة "سابك"، لكن المصادر لم تحدد وقت تطبيق هذا القرار.

ولفت إلى ان هذا القرار من الممكن إن يجد قبولاً لدى المجلس بالإجماع على خلاف كثير من المسائل الأخرى التي تتباين أصوات الأعضاء حولها.

من جهة أخرى رحب رئيس لجنة الأوراق المالية بغرفة تجارة الرياض خالد المقيرن بهذا التوجه الذي ستتجه إليه هيئة السوق المالية، معتبراً إن ذلك يأتي من ضمن التنظيمات التي تتجه الهيئة إلى تطبيقه لزيادة فاعلية السوق.

وقال المقيرن لاشك ان عملية احتساب المؤشر في الوقت الحالي غير واقعية ولا تعكس وضع سوق الأسهم السعودية، مشيراً إلى ان الخلل يكمن في حساب المؤشر لأسهم الدولة الثابتة في سوق الأسهم.

ولفت إلى ان ذلك يؤثر على الكميات المطروحة في السوق التي تعتبر قليلة مقارنة بحصة الدولة، مطالباً بضرورة التعجيل بتصحيح القراءة الخاطئة التي تتم في الوقت الحالي.

وأكد ان لجنة الأوراق المالية قد التقت رئيس هيئة السوق المالية الدكتور عبدالرحمن التويجري وطرحت عليه مقترح إمكانية حساب المؤشر بأكثر من طريقة، لافتاً إلى إنه لمس وأعضاء اللجنة اهتمام التويجري لهذا الأمر ببالغ الأهمية، لكن كانت له وجهة نظر أخرى "نحن نحترمها".

وأشار إلى ان هناك أكثر من مؤشر لا يتعدى دورها كونها مجرد مؤشرات إرشادية، لافتاً إلى ان هيئة السوق المالية ربما تنتظر اكتمال البنية لإطلاق مشروع فصل حصة الدولة عن حركة المؤشر، لكنه حث على التسريع في الإجراءات لتطبيق عملية حساب المؤشر وتغيير الوضع القائم.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:52 AM
بسبب قرارها تقليص قبول عدد الذكور والتوسع في قبول الإناث
مستثمرون بالمعاهد الصحية يقاضون الهيئة السعودية للتخصصات الطبية أمام ديوان المظالم



الرياض - بادي البدراني:
بدأ مستثمرون سعوديون في معاهد التدريب الصحية مقاضاة الهيئة السعودية للتخصصات الصحية أمام ديوان المظالم بالرياض، وذلك بسبب قرارها تقليص عدد الطلاب الذكور في بعض التخصصات والذي من شأن الاستمرار في تطبيقه تهديد استثمارات المعاهد وإفلاسها.
ووفقاً لمصادر "الرياض"، فإن مجموعة من المستثمرين يتوزعون على مناطق المملكة المختلفة أوكلوا أحد أشهر مكاتب المحاماة في البلاد الذي بدوره تقدم لديوان المظالم من أجل وقف تنفيذ قرار الهيئة السعودية للتخصصات الصحية لما يمثله من أضرار بالغة على المعاهد الصحية.

وكانت الهيئة السعودية للتخصصات الصحية قد قررت قبل بداية العام الدراسي الجاري تقليص عدد الطلاب الذكور في بعض التخصصات (التمريض، الصيدلة، تقنية الأشعة والسجلات الطبية)، وتوصيتها التوسع في قبول البنات في جميع الاختصاصات وتحديداً تخصص التمريض، في الوقت الذي قوبل فيه هذا القرار بالرفض من قبل ملاك المعاهد الصحية الأهلية الذين طالبوا وزارة الصحة إعادة النظر في هذا القرار ومساعدة المعاهد في الدور الذي تقوم به من خلال توفير عناصر وطنية مؤهلة في القطاع الصحي الذي يعاني من قلة السعودة، بجانب تشجيع الاستثمار في التدريب الصحي وعدم وضع أنظمة تحد من نشاط المعاهد الصحية الأهلية.

وطالبت صحيفة الدعوى التي رفعها مكتب المحاماة لديوان المظالم ضد الهيئة السعودية وحصلت "الرياض" على نسخة منها، بضرورة الاستعجال في صدور قرار وقف تنفيذ القرار الإداري الذي أصدرته الهيئة لأن العام الدراسي قد بدأ وقامت المعاهد بتسجيل من تقدم إليها من الطلبة الذين تنطبق عليهم شروط القبول للدراسة فيها، في حين حددت الهيئة في قرارها المطلوب وقف تنفيذ أعداد القبول بشكل كبير ومنعت معاهد من التسجيل في بعض الشعب، الأمر الذي سيجعل مستقبل هؤلاء الطلبة مهدداً ويهدد استقرارهم النفسي والدراسي ويؤثر على عطائهم العلمي.

وقالت صحيفة الدعوى: "المعاهد الصحية الأهلية ملكية خاصة ومرخصة من الجهات المختصة وطولبت عند التأسيس باتخاذ تجهيزات مكلفة بناء على دراسات جدوى معتمدة من الهيئة نفسها، وبالتالي فإن الحد من القبول يجعل ما كلفت هذه المعاهد به من مبان ومعدات ومختبرات ومعامل من باب العبث لا سيما وبعض هذه المعاهد رخصت حديثاَ ولم يتم تغطية وإطفاء نفقات التأسيس حتى الآن".

وأضافت أن المعاهد الصحية تعد جهات تعليم وتدريب لم يسبق لها أن وعدت المتقدمين لها بتوفير وظائف، ولهذا فإن الحد من القبول بحجة عدم وجود وظائف هو الزام بما لا يلزم ذلك أن هناك أهداف قد يتوخاها الطلاب الدارسون أبعد من التوظيف في القطاع الحكومي منها التوظيف في القطاع الخاص وفي الدول المجاورة ومنها مواصلة التعليم الجامعي خاصة وأن وزارة التعليم العالي قد اعتمدت بعض خريجي هذه المعاهد للابتعاث الخارجي وتم احتساب ساعات دراستهم وبالتالي يكون الطالب قد قطع شوطاً في الدراسة الجامعية من خلال دراسته في المعاهد الصحية الأهلية.

وذكر مكتب المحاماة في صحيفة الدعوى القضائية المقامة ضد الهيئة السعودية للتخصصات، أن هناك دلائل على عدم وجود دراسة دقيقة لهذا القرار، واصفاً إياه بالقرار المرتجل والمبني على الأهواء والمقترحات غير الدقيقة، مستشهداً برد الهيئة على تظلم موكليه (ملاك المعاهد الصحية)، والذي جاء من ضمن مبرراته أن أعداد معاهد البنين أكثر من أعداد معاهد البنات، وأن وزارة الصحة هي الجهة الأكبر في التوظيف بعد التخرج بنسبة 65في المئة تقريباً وأن القرار جاء ليأخذ في الاعتبار متطلبات الوزارة من القوى العاملة خاصة وأن لدى وزارة الصحة معاهدها التدريبية.

وأضاف: "من هنا يتضح لنا الانحراف بالقرار الإداري عن مساره الصحيح واستخلاص نتائج غير صحيحة بناء على مقدمات مغلوطة، حيث لم يكن الهدف الوحيد لهذه المعاهد توظيف الخريجين بوزارة الصحة، وذلك لأن هناك قطاعاً خاصاً يتنامى بشكل لافت للنظر ولا تزال نسب السعودة فيه متدنية جداً، كما أن مخرجات المعاهد لا تقتصر على تلبية حاجة سوق العمل فقط بل هناك أسواق للعمل مجاورة يمكن للخريج العمل بها.

وشددت صحيفة الدعوى التي قدمها مكتب المحاماة، على أن هيئة التخصصات الطبية قد تجاوزت بهذا القرار صلاحياتها ومسؤولياتها التي أنشئت من أجلها وهي معادلة الشهادات وتصنيفها لمن يتقدم للعمل في المجال الصحي والتأكد من ذلك، وأنه ليس من مسؤولياتها دراسة المخرجات في ضوء سوق العمل، كما أنها لا تملك الآليات لهذا الغرض ولم تنشأ له. واعتبر المستثمرون في المعاهد الأهلية من خلال عريضة الدعوى التي رفعها لهم مكتب المحاماة، اعتبروا أن تطبيق هذا القرار في هذا الوقت تحديداً يأتي معاكساً لتوجهات الدولة في دعم القطاع الخاص في كافة المجالات ومن أبرزها مجال التعليم والتدريب انطلاقاً من إعداد السوق لما هو قادم من استثمارات دولية قادمة للسوق المحلية بعد انضمام المملكة لمنظمة التجارة العالمية، الأمر الذي يستلزم تذليل العقبات لهذه المعاهد لتتمكن من اتخاذ موقع متقدم لها في السوق.

وقال المستثمرون ان هيئة التخصصات الصحية ناقضت نفسها حين زعمت أن من مبررات القرار عدم وجود وظائف ثم عادت لتزعم أن السبب يعود لكثرة القبول في أعداد الطلاب الذكور ونقص ذلك في أعداد الإناث، وبالتالي أرادت إغلاق الباب أمام الطلبة الذكور الذين لم يكن عددهم أساساً سبباً في عزوف الإناث عن الالتحاق بهذه المعاهد وإنما لأسباب أخرى منها عدم تهيئة المكان الملائم لعمل المرأة.

وفي حين ينتظر أن يعقد ديوان المظالم مطلع نوفمبر المقبل أولى جلساته للنظر في هذه القضية، قابلت الهيئة السعودية للتخصصات الصحية هذه الدعوى بإنذارها المعاهد بأنه في حال لم تلتزم بالتقيد بقرارها المتظلم منه والتقيد بالأعداد المحددة فإن الهيئة لن تعتمد أو تسجل أي طالب في هذا الفصل لأي معهد.

إلا أن المستثمرين ردوا على هذا التهديد عن طريق محاميهم بمخاطبة ديوان المظالم لاتخاذ خطوة سريعة نحو وقف تنفيذ القرار.

وكان الدكتور حسين الفريحي الأمين العام للهيئة قد أكد في وقت سابق، أن الهيئة ترى أن تتوسع المعاهد الصحية الأهلية في المعاهد الخاصة بالبنات، والتوسع في التخصصات الأخرى للبنين التي ما زالت في حاجة إلى كوادر فنية وتقليص عدد الطلاب في التخصصات المكتظة بالخريجين بما يزيد عن حاجة سوق العمل.

وذكر أن تقليص أعداد الطلبة لا يشمل الجميع بل يخص الذكور فقط ويخص أربعة تخصصات فقط ولهذا فإن الهيئة تقترح الاهتمام بالتخصصات الأخرى وتوعية المتقدمين لهذه التخصصات الأربعة المطلوب تقليص عدد طلابها بأنها أصبحت مكتظة بالخريجين بما يزيد عن حاجة سوق العمل. وفيما يتعلق بالجدوى الاقتصادية أكد الدكتور الفريحي في حينه، بأنها لم تكن دقيقة وما يدل على ذلك فتح فروع عشوائية للمعاهد لا مردود اقتصادياً ولا مهنياً لها.

إلى ذلك، اعتبر الدكتور زيد الزامل رئيس لجنة التدريب الصحي الأهلية بغرفة الرياض وأحد ملاك المعاهد الصحية الأهلية أن قرار تقليص قبول الطلبة الذكور في المعاهد الصحية يجعل الهيئة تناقض اللائحة التنظيمية للمعاهد الصحية التي أصدرتها، والتي لم يرد فيها أي قرار يمنح الهيئة الصلاحية في تحديد أعداد الطلبة المقبولين، كما أن الهيئة لا ترخص لإنشاء معاهد صحية إلا بعد موافقتها على دراسة الجدوى الاقتصادية لهذا المعهد توضح الأعداد المحددة لقبول الطلاب في هذه المعاهد والتخصصات الصحية التي يتم تدريب الطلاب عليها.

وقال الزامل في تصريحات سابقة ل "الرياض"، ان هذا القرار يناقض تصريحات للأمين العام للهيئة أدلى بها قبل عام، حيث أشار فيها إلى وجود 80ألف وظيفة شاغرة في انتظار خريجي المعاهد الصحية الأهلية، إضافة إلى مناقضة هذا القرار لدراسة أجراها وكيل وزارة الصحة سابقا الدكتور عثمان الربيعة أكد فيها على حاجة القطاع الصحي لسعودة وظائف الأطباء والفنيين وأن هذه الوظائف ستظل الحاجة لسعودتها ملحة ل 20سنة مقبلة.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:52 AM
"إعمار" تدخل اليوم إلى "الفترتين" وغداً فترة تداول واحدة للسوق
التعاملات الحذرة والأسهم "المقتنصة" تدفعان السوق إلى تسجيل إغلاق منخفض



أغلق مؤشر الأسهم على تراجع بعد ان أعاقت الكميات التي التقطها المتعاملون خلال اليومين الماضيين بأسعار متدنية السوق عن الارتفاع في ظل المضاربات السريعة التي يفضلها المتداولون والترقب لبدء تداول اعمار اليوم ضمن فترتي التداول الرئيسية.
وتراجع المؤشر بواقع 137نقطة تعادل نسبة 1.30% وصولا إلى 10382نقطة.

وشهد السوق تداولات حذرة خاصة مع اقتراب موعد إجازة عيد الفطر المبارك وبحث العديد من صغار المتعاملين عن التذبذبات السريعة على الأسهم والدخول والخروج السريعين وغابت صفقات الشراء الكبيرة وخاصة ويظهر ذلك من صغر متوسط الصفقات في السوق البالغ 580سهماً للصفقة الواحدة.

ومن المقرر ان يتم تداول أسهم شركة اعمار المدينة الاقتصادية اليوم الثلاثاء ضمن فترتي تداولات السوق بعد انتهاء فترتها الخاصة التي استمرت ثمانية ايام انتهت فترة التداول الخاصة على سهمها بنهاية تداول أمس الاثنين والفترة من الساعة 12.30ظهراً حتى الساعة 4عصراً

يشار أن إجازة عيد الفطر المبارك للسوق المالية السعودية ستبدأ بنهاية تداول الفترة الصباحية ليوم غد الأربعاء ويعاد افتتاح السوق بعد الإجازة يوم السبت 1427/10/6ه

وشهد السوق نمواً في حجم التنفيذ وان كان في مستوى اقل من الطموحات حيث زادت كميات التداول بنحو 53مليون سهم بنسبة 30% وصولا إلى 230.6مليون سهم كما ارتفعت السيولة بنحو 2.3مليار ريال بنسبة 18% وصولا إلى 15مليار ريال موزعة على 397.8الف صفقة.

وتراجعت اسهم 66شركة من اصل 82شركة تم تداولها بينما ارتفعت اسعار 14شركة.

وشهدت عدة شركات ارتفاعات سعرية لافتة أهمها الاسماك التي توقفت عن الهبوط العنيف الذي شهده سهمها في الأيام الماضية وارتفعت بنسبة 10% كما شهدت اسهم اسمنت القصيم وتهامة وجازان والبحري ارتفاعات جيدة كما سجلت مؤشرات قطاعات الاتصالات والزراعة ارتفاعات متباينة بينما انخفضت بقية القطاعات خاصة القطاع الصناعي المتراجع بنسبة 1.9% والتأمين بنسبة 4%.

من جهة أخرى دعا عدد من المتداولين هيئة السوق المالية لمراقبة طلبات الشراء او البيع التي تحدث قبل افتتاح السوق وقال على المطيرى احد المتعاملين الهيئة بدراسة مشكلة الطلبات قبل الافتتاح والتي -كما يقول - يغرر بها الكثير من المستثمرين المتعاملين في السوق حيث يقوم الكثير من المضاربين الجشعين بوضع طلبات مغرية قبل التداول وقبل الافتتاح بوقت قليل يتم سحبها نهائيا ونتمنى من الهيئة عدم تمكينهم من الطلبات قبل الافتتاح لتكون الأوامر حقيقية وليست وهمية.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:55 AM
1.8مليار دولار صادرات السعودية غير النفطية



أعلنت مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات السعودية أن قيمة الصادرات غير النفطية للمملكة بلغت خلال شهر تموز يوليو الماضي 6.762مليار ريال ( 1.8مليار دولار).
وأشار التقرير الذي أصدرته المصلحة أمس إلى أن البتروكيماويات احتلت المركز الأول بمبلغ قدره 2.306مليار ريال تلتها المواد البلاستيكية ثم المعادن ثم السلع المعاد تصديرها. أما قيمة الواردات فقد بلغت خلال نفس الفترة 21.562مليار ريال واحتلت الآلات والأجهزة والمعدات الكهربائية المركز الأول بمبلغ 5.777مليار ريال تلتها معدات النقل ثم المعادن فالمواد الغذائية.









"الصحة" توقع عقود إنشاء وتجهيز 28مركزاً صحياً ب 100مليون ريال.. اليوم



يوقع وزير الصحة الدكتور حمد بن عبدالله المانع اليوم في مكتبه بديوان الوزارة عقد إنشاء وتجهيز 28مركزاً صحياً بمبلغ 100مليون ريال موزعة بمختلف مناطق المملكة مع إحدى الشركات الوطنية بحضور المهندس سعود الدويش رئيس شركة الاتصالات السعودية، والمهندس سعد بن ظافر القحطاني مدير عام الشؤون الإعلامية ومساندة التسويق بالشركة.
وقال الدكتور خالد مرغلاني المتحدث الرسمي لوزارة الصحة إن توقيع هذا العقد يشمل البناء والتجهيز بما في ذلك تزويد هذه المراكز بشبكة معلومات متطورة ومرتبطة بديوان الوزارة وكافة المراكز الصحية الأخرى.

ويأتي توقيع هذا العقد في إطار برنامج "الوفاء الصحي" الذي تم الاتفاق عليه وتمويله من قبل شركة الاتصالات السعودية حيث تقوم الشركة بتمويل المشروع على سنتين وهي مدة تنفيذ البناء والتجهيز ويتم التنفيذ على أراض حكومية تملكها وزارة الصحة وذلك بدلاً عن المراكز الصحية الحالية التي تستأجرها الوزارة.









"الدريس" تربح 33مليوناً بنمو قدره 11في المائة



حققت شركة الدريس للخدمات البترولية والنقليات أرباحاً قياسية قدرها (33) مليون ريال عن التسعة أشهر المنتهية في 30سبتمبر 2006م بزيادة قدرها (3) ملايين ريال وبنسبة نمو قدرها (11%) عن نفس الفترة من العام الماضي والتي بلغت (30) مليون ريال وبذلك ترتفع ربحية السهم إلى (1.65ريال) عن فترة التسعة أشهر الأولى مقارنة بمبلغ 1.49ريال) لنفس الفترة من العام الماضي، كما بلغت صافي الأرباح التشغيلية بنهاية التسعة أشهر من العام الحالي (31) مليون ريال بزيادة قدرها (6%) عن الأرباح التشغيلية المحققة للفترة المماثلة من العام السابق والبالغة (29.3) مليون ريال كما حققت الشركة أرباحاً صافية للربع الثالث من عام 2006م بلغت (9.3) ملايين ريال مقارنة ب (8.2) ملايين ريال للربع الثالث من العام الماضي بزيادة نسبتها (13%) ويعزى هذا النمو إلى الزيادة في مبيعات الشركة نتيجة للزيادة في عدد المحطات المنتشرة في جميع أنحاء المملكة.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:56 AM
صناديق البنوك السعودية تضارب في أسهم الشركات الخاسرة.. خبراء يكشفون ل"الرياض":
مديرو الصناديق يستجيبون لضغوط رؤسائهم لتحقيق أرباح خيالية.. و"ساما" تتجاهل الإسراف في القروض والتسهيلات



تحقيق - عبداللطيف العتيبي
اتهم خبراء ماليون صناديق البنوك السعودية بالانخراط في مجال المضاربة في أسهم الشركات الخاسرة، ما أضر باستثمارات الصناديق، وكبد المستثمرين خسائر فادحة، مرجعين هذه الخسائر إلى كون بعض مديري الصناديق غير مؤهلين لإدارتها.
وأشاروا في حديثهم ل "الرياض" أن الضغوط التي يواجهها مديرو الصناديق من رؤسائهم بهدف تحقيق أرباح خيالة في فترات وجيزة لتحسين موقفهم التنافسي أمام البنوك الأخرى. مؤكدين أن هذا الوضع زاد من مآسي المستثمرين وتذمرهم من الخدمات الاستثمارية التي يحصلون عليها من البنوك المحلية ولم يكتفوا بذلك، بل أن الأمر تعدى مرحلة التذمر إلى التشكيك في أداء مديري الصناديق ومقدرتهم على إدارة أموال المودعين بكفاءة ومصداقية.

وأشارت الأرقام التي أصدرتها مؤسسة النقد العربي السعودي "ساما" أخيرا، إلى أن إجمالي أصول الصناديق الاستثمارية التابعة للمصارف التجارية شهدت انخفاضاً في الربع الثاني، بنسبة 20.9في المائة، أي نحو 28.8مليار ريال ليبلغ 109.2مليارات ريال، مقارنة بارتفاع نسبته 0.7في المائة، أي واحد مليار ريال في الربع الأول من العام نفسه. وسجل معدل نمو سنوي نسبته 11.5في المئة، أي 11.3مليار ريال. في حين تراجع عدد المشتركين في الصناديق الاستثمارية التي تديرها البنوك المحلية بنهاية الربع الثاني ليصل إلى 582ألف مشترك نتيجة لهبوط سوق الأسهم آنذاك.

على صعيد ذي صلة، صدر تقرير عن مركز البحوث والدراسات نشرته غرفة الرياض، أن سوق الأسهم المحلية أصابت المتعاملين في البورصة بالصدمة، ووصفتها بالكارثة الكبرى على السوق في نهاية فبراير 2006م.

وبيّن التقرير أن من الآثار السيئة التي لازمة التصحيح خسارة سوق الأسهم نصف قيمتها خلال المئة يوم الماضية، حيث انحدرت من مستوى 3.062تريليون ريال إلى مستوى 1.547تريليون ريال في شهر فبراير الماضي.

وقال الدكتور عبدالوهاب أبو داهش المستشار الاقتصادي والمالي، إن صناديق الاستثمار لقيت قبولا كبيرا خلال العامين الماضيين، مرجعا ذلك إلى الأداء القوي الذي تميزت به خلال هذه الفترة، لافتا إلى إمكانية استمرار أن تستمر الصناديق في استقطاب المزيد من المتعاملين في سوق الأسهم غير أن انهيار سوق الأسهم في " 25فبراير الماضي" أثر عليها بشكل كبير، وكذالك المحافظ الفردية خسرت بالمثل ولكن بشكل أكبر من الصناديق الاستثمارية جراء الانهيار الماضي.

وأوضح أبو داهش أن عدم وجود مصادر تنشر تفاصيل أداء المحافظ الفردية حتى يمكن الحكم على أداؤها بشكل دقيق، مؤكداً أن معظم المحافظ الفردية قد واجهة خسائر أكبر من صناديق الاستثمار، معتبرا أن معرفة هبوط الشركات الكبيرة ذات العوائد، كان أقل من هبوط شركات المضاربة، مما يوضح جليا خسائر المحافظ الفردية على الصناديق الاستثمار.

وأبان أبو داهش، أن الانهيار ليس بسبب إدارة الصناديق الاستثمارية، مرجعا ذلك إلى انهيار سوق الأسهم بذاته في الدرجة الأولى، مشيراً إلى أن صناديق البنوك المحلية تخضع لتقويم الأداء يومياً، وتنشر تقارير مفصله عن أدائها أسبوعياً، مضيفا أن عدم نشر الأداء التفصيلي للمحافظ الفردية من قبل "مرجع تحكيمي" يستخدم المعايير نفسها التي تحكم الصناديق يقف عائقا أمام معرفة الفرق بينهما.

وأفاد أبو داهش بأن انهيار سوق الأسهم جعل الكثير من المستثمرين يعجلون على تسييل محافظهم الشخصية، سواء مدارة من قبلهم أومن غيرهم، ويرجع ذلك إلى سوء فهم وطبيعة عمل الصناديق، بحيث يكون الاستثمار في الصناديق على اقل تقدير ثلاث سنوات كمتوسط الأجل، مشددا على أن الصناديق ليس لها ضررا يذكر على الاقتصاد، ربما يكون الضرر على الصناديق الاستثمارية وربح البنوك منها جراء انخفاض الرسوم الإدارية ورسوم الوساطة.

وألمح في الوقت نفسه أن التأثير الشخصي على ثروة المشتركين تختلف من شخص لآخر حسب حجم المبلغ المستثمر في الصندوق بالنسبة لثروة الشخص المستثمر، وأن الصناديق تعمل حاليا على إعادة مكاسب ما قبل الانهيار ولكن ذلك يتطلب فترة من الوقت إلى إعادة الثقة إلى السوق. ودعا مديري الصناديق أن يكونوا أكثر دينامكية في تغيير المواقع وجني الأرباح وعملية التسييل والدخول والخروج بصورة أسرع مما كانوا عليه قبل الانهيار حتى يمكن التعويض وزيادة الأداء.

وحث أبو داهش المستثمرين أن يعرفوا أن الاستثمار في الصناديق هي متوسطة المدى وتحتاج إلى أكثر من سنة حتى يمكن تحقيق عائد مجز. ويجب عليهم أن لا يقارنوا أداء الصناديق بأداء الأفراد حتى يكون هناك مرجعية واحدة لقياس ذلك الأداء وهذا غير ممكن ولن يطبق. وإن معظم الدراسات والمتعابين للسوق يرون أن أداء الصناديق على المستوى المتوسط والطويل يكون افضل من أي مضارب يومي متى ما تحققت عدالة تطبيق أحكام الأداء والقياس.

وأشار الدكتور عبدالعزيز الغدير كاتب اقتصادي، إلى أن ارتفاع أسهم المضاربة على حساب أسهم العوائد "أسهم المؤشر" تعتبر مضاربة بحته، وهذا الوضع ينسحب على تحول السوق لسوق مضاربه كاملة يقوم على الطلب والعرض المصطنعين بقيادة المغامرون الجدد "القروبات" وهوامير السوق. ورجح الغدير ثبات في حال استكمال منظومة رصد وضبط المتلاعبين بسوق الأسهم لدى هيئة السوق المالية، وارتفاع نسبة الوعي لصغار المستثمرين فإن الأمور ستعود إلى طبيعتها كما هو في الأسواق الناضجة، وسيثبت العرض والطلب الحقيقيين ماهو السعر العادل لأي سهم كان.

وأكد الغدير أن من الطبيعي جدا انسحاب العديد من المستثمرين لتوجيه استثماراتهم إلى قنوات استثمارية أخرى، بعدما حققت أموالهم في صناديق الاستثمار منذ 2003أضعاف رؤوس أموالهم، لاسيما أن السوق دخلت مرحلة تصحيحية قاسية آنذاك، ما جعل العديد منهم يفضل الاحتفاظ بالباقي من أرباحه، معتقدا أن أغلب هؤلاء الذين خرجوا في حينها قد توجهوا إلى سوق العقار.

وأوضح الغدير "أن خروج 80ألف مستثمر من صناديق الاستثمار في سوق الأسهم سيخفف الضغط على السوق من ناحية وينشط الحركة الاقتصادية في المجالات الأخرى، هذا إذا افتراضنا أن نسبة الأموال المسحوبة من هؤلاء كبيرة بالنسبة للأموال الباقية في الصناديق الاستثمارية".

واستدرك الغدير إلى القول قائلاً: إن مديري صناديق الاستثمار يتمتعون بخبرات متواضعة وأنهم يخضعون لضغط مدرائهم لتحقيق أرباح خيالية في فترة وجيزة لتحسين موقفهم التنافسي أمام البنوك الأخرى، لافتا إلى أن بعض مديري الصناديق يقامرون بأموال العملاء بتغليب الربح على الخسارة، خصوصا أن العقود الموقعة مع المستثمرين عقود إذعان تؤمن للبنوك أرباحها كيفما كانت النتيجة، ويعني ذلك أن المقامرة يتحملها المستثمر بنفسه، مشيرا إلى أن السوق المالية السعودية لازالت تفتقر لمديري صناديق محترفين إضافة إلى ندرة المستشارين الماليين الذين يوجهون صغار المستثمرين لتنمية استثماراتهم بأقل خطر ممكن، وبهذا سيحقق الحلم الذي نسعى إلية جميعا.

ووجه الغدير سهام اللوم على "مؤسسة النقد العربي السعودي (ساما) بعد أن أخطأت - على حد قوله - في تجاهل حجم القروض والتسهيلات الكبيرة التي كانت تقدمها البنوك للمواطنين،حيث تم ضخ معظم هذه القروض في سوق الأسهم، ما أدى إلى ارتفاع كبير في الأسعار، هيأ بدورة أرضية خصبة لانهيار سوق الأسهم في فبراير الماضي، منوها إلى أن مؤسسة النقد العربي السعودي تجاهلت إصدار لوائح تنظيمية للصناديق الاستثمارية عندما كانت تحت مسؤوليتها، فيما تداركت الخطأ هيئة السوق المالية وأصدرت لائحة الصناديق الاستثمارية، حيث ينتظر منها أن تكون أكثر كفاءة ومصداقية لتفعيل دورها في تمويل مجتمع الأعمال.

وخلص الغدير إلى القول إن المؤسسات الحكومية تطالب القطاع الخاص بتطبيق معايير الحوكمه والإفصاح والشفافية على الرغم أنها لا تطبق ذلك على نفسها، إضافة إلى معلوماتها المنشورة تكون مبتورة أو معروضة بطريقة تجميلية لواقع مؤلم، أو تكون بيانات غير جوهرية تطرح بطريقة وكأنها مأساوية ولها تأويلات كثيرة، حيث أنه لايمكن استثمارها بشكل فاعل كونها لاتشمل على التفاصيل الشاملة مثل: حجم المحافظ التي خرجت، وجنسيات أصحابها بعد السماح للوافدين بالاستثمار المباشر، وكم بقي من المستثمرين في صناديق البنوك السعودية، وحجم استثماراتها.

وفي السياق ذاته، قال فضل البوعينين كاتب اقتصادي ومصرفي، إن وضع الصناديق الاستثمارية لا يبشر بالخير في الوقت الراهن، وللأسف الشديد، فقد خسرت البنوك السعودية، وصناديقها الاستثمارية، منذ فبراير الماضي حتى هذا اليوم ولم ترجع الثقة الكبيرة التي حققتها خلال السنوات الماضية.

وعد البوعينين أن عدم تمكن الصناديق البنكية من حماية استثمارات عملائها أدى إلى سحب الثقة منها. وأصبح المستثمرون ينظرون إلى الصناديق البنكية بعين الريبة والشك، ويضعون عليها اللوم في ضياع مدخراتهم التي اعتقدوا أنها ستكون في مأمن من الهزات العنيفة عطفا على سمعة البنوك، وما كان يسوق لها على المستويات الإعلامية والاقتصادية، وفي بعض الأحيان من قبل الجهات شبه الرسمية.

وفرق البوعينين بين الصناديق الاستثمارية والمحافظ الشخصية من الناحية الفنية والقانونية، من وجهة نظر المتخصصين، ولكن عملاء البنوك يفعلون ذلك بكل بساطه، فهم يقارنون بين ربحية المحافظ الشخصية، والمحافظ الاستثمارية غير الرسمية مضيفا أنها منتشرة على نطاق واسع، مرجحا أن الخسائر المتراكمة التي تتكبدها صناديق البنوك المحلية، ما يجعلهم أكثر تشكيكا في أداء صناديق البنوك الاستثمارية.

وأشار البوعينين إلى وجه الشبه بين البنوك كمنشأة اقتصادية معنية بتلقي الودائع، وصناديق الاستثمار المعنية أيضا بتلقي الأموال بقصد الاستثمار، إذ إن معيار الاستمرارية في الجهتين هو ضمان التدفقات النقدية، وعدم التعرض إلى السحوبات الجماعية التي قد تؤدي إلى إفلاس البنك، أو خسارة الصناديق بسبب اضطرارها لتسييل وحداتها لمواجهة السحوبات. وشبه البوعينين إفلاس صناديق البنوك الاستثمارية بإفلاس البنوك على اعتبار أنها تشكل وحدات مالية مستقلة، وتصفية الصناديق نتيجة للخسائر، وكذلك متابعة طلبات التسييل يفترض أن تؤثر مباشرة في الاقتصاد العام من مبدأ تبخر المدخرات، وتناقص الثروات، وفقدان الثقة بالمنشآت المالية، وهو ما يمكن أن يسهم في رفع مؤشرات الركود المستقبلية.

ورجح البوعينين أن الثمانين ألف مستثمر لم يقدموا على سحب أموالهم من الصناديق إلا بعد أن تأكدوا من تحملهم لخسائر متراكمة يمكن لها أن تقضي على ماتبقى لهم من مدخرات، وهو ما يمكن أن يدرج ضمن الخبرات السيئة في التعامل مع الصناديق وهي خبرات قد تؤثر مستقبلا على توجهات الرأي العام، وتؤثر في تحديد قنوات الاستثمار من خارج محيط النظام المصرفي، وهي ما يمكن تصنيفه ضمن الكوارث المالية الخارجة عن القانون والنظام.

وأبان البوعينين أن عمليات السحب الضخمة من جانب آخر، يدل على جانب الوعي الثقافي، ويعتبر من أهم الأمور التي تحرص عليها الجهات الرسمية، ويقصد بذلك أن الوعي الاستثماري تعرض إلى تغيير جذري بعد الخسائر الفادحة التي تعرض لها المستثمرون، معتبرا أن هذا بحد ذاته يشكل عقبة مستقبلية في كيفية إعادة المستثمرين إلى قنوات الاستثمار شبه المأمونة والخاضعة للرقابة الرسمية. وأن التوجهات الاستثمارية المستقبلية ستشهد تغيرات دراماتيكية تتعارض مع الأمنيات الرسمية والمنطقية، في الفترات المقبلة.

واستبعد البوعينين تسمية بعض مديري الصناديق المميزين، خشيا منه في الخوض في مثل هذا الأمر، وقال أن المستثمر البسيط يستطيع فعل ذلك من خلال تقييم أداء الصندوق للثلاث سنوات الماضية، إضافة إلى تقييم المستثمر لفترة ما بعد الانهيار فبراير الماضي لمعرفة كفاءة المدراء على أرض الواقع.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:56 AM
واستدرك البوعينين إلى القول أن نسبة كبيره من مديري الصناديق لم يثبتوا كفاءتهم، مقارنة ببعض زملائهم الآخرين، وهؤلاء يفترض أن لا يستمروا في مواقعهم الحالية نظيرا لتفريطهم في استثمارات المواطنين، مبينا أن الحلول الناجعة تبدأ من الاختيار الأمثل للمديرين الصناديق على أساس الكفاءة المبنية على التخصص العلمي والخبرة في أسواق المال، والمعرفة التامة بمستويات المخاطرة في سوق الأسهم المحلية، والإلمام بالأنظمة والقوانين العالمية والمحلية، التي تحكم عمل مديري صناديق الاستثمار، موضحا انه يأتي بعد ذلك دور المجلس الاستثماري، أو الفريق الذي يحدد إستراتيجية الاستثمار بناء على الإستراتيجية العامة، ومن ثم يأتي دور الرقابة الداخلية التي تضمن سريان العمل وفق الإستراتيجيات والأنظمة، ثم الرقابة الخارجية الممثلة في الجهات الرسمية.

ورجح البوعينين أن الخسائر الفادحة التي تعرضت لها الصناديق لم تكن لتحدث في حالة تطبيق الأنظمة والقوانين، مرجعا ذلك إلى كون انتشار شائعات كثيرة حول الرقابة، والقرارات الجزائية التي يفترض أن تطبق في حق الصناديق مثل بعض المخالفين من كبار المضاربين في سوق الأسهم.

وناشد البوعينين الجهات الرسمية بدعم صناديق الاستثمار الذي يكفل سلامة أموال المودعين(المستثمرين) أسوةً بدعم مؤسسة النقد للبنوك السعودية التي أوشكت على الإفلاس (كبنك القاهرة على سبيل المثال) حفاظا على سمعة المنشآت المالية، ومن أجل إعادة الثقة من جديد في صناديق الاستثمار لقطع الطريق على الصناديق غير النظامية التي بدأت تروج لفشل صناديق البنوك السعودية، وتقدم الوعود الوهمية التي حتما ستنتهي بضياع مدخرات المواطنين.

وتابع: البوعينين أن الجهات الرسمية قد ساهمت في دعم أحدى صناديق البنوك الاستثمارية الخاسرة قبل أكثر من 10سنوات، من خلال تخصيص جزء من أسهم اكتتاب إحدى المنشآت المالية الذي ساعد في وقف خسائر الصندوق والتحول به إلى الأرباح الخيالية، متسائلاً: ما المانع من إعادة الكرة مرة أخرى لمعالجة وضع الصناديق الاستثمارية المتردية؟ - على حد قوله-.

وفي المقابل، قالت الدكتورة عزيزة الأحمدي الكاتبة الاقتصادية وعضو جميعة الاقتصاد السعودية، أن المحافظ الاستثمارية عليها قيود وضوابط تلزمها بعدم التسييل الكامل وبالالتزام بنسبة سيولة معينة وهذه الضوابط من قبل هيئة سوق المالية السعودية، مشيرة إلى أن هذه المحافظ الاستثمارية هي سمة السوق في الوقت الراهن للمضاربة في حين أن المحافظ الشخصية تحقق أرباح من خلال المضاربات العنيفة.

وتعتقد الدكتورة عزيزة أن الذين لا يملكون الخبرة الكافية في المضاربة ترتفع محافظهم بخسائر أكبر من خسائر صناديق الاستثمار، مطالبةً أن يكون مديري الصناديق أكثر احترافا من المحافظ الفردية، حيث أن المساهمين يتوقعون منهم الربح الوفير الذي يجعل إدارة الصندوق الاستثماري تكون مهمة صعبة وتثقل كاهل صاحبها.

وتساءلت الدكتورة عزيزة: "هل المنسحبين من صناديق البنوك المحلية، كانت لهم خطة استثمارية في إيداع أموالهم بالصناديق؟ هل الصناديق عندما كانت تعطي كان هذا منطقيا؟ وهل مديري الصناديق محترفين أم موظفين؟ وزادت: إذا خرجت هذه السيولة من السوق تماما فهذا سيقلل من السيولة الموجودة في السوق وستنخفض فرص العرض والطلب"- على حد قولها-.

وقالت الأحمدي، أن الانهيار حل على الجميع ولم يسلم منه كبير أو صغير أو حتى الصناديق الاستثمار، معتبرة أن صناديق الاستثمار لم تستطع أن تعيد ثقة مساهميها مثل سوق الأسهم الذي إلى الآن لم يستطع المساهمين فيه تجاوز الحالة النفسية، مشددةً على أن تكون الإدارة الناجعة تستند إلى العلم والخبرة وفق الضوابط التي تضعها هيئة سوق المالية.

وطالبت الأحمدي، من مؤسسة النقد العربي السعودي (ساما) وهيئة السوق المالية معرفة التفاصيل في إدارة الصناديق الاستثمارية، لكي يتسنى للجميع معرفة مواطن الخلل التي لن يستطيع الوصول لها غيرهما.

وأكدت ريم أسعد المتخصصة في الاستثمار وعضو جميعة الاقتصاد السعودية، أن صناديق البنوك المحلية، تخضع لتذبذبات السوق وأوضاعه بصفة عامة. مشيرةً إلى أن مدى اختلاف الصناديق الاستثمارية السعودية عن الصناديق العالمية، إذ أن سوق الأسهم السعودية صغيرة جدا من حيث عدد الشركات والحجم (مضروب عدد الأسهم في سعر السهم) بالمقارنة بأسواق الأسهم العالمية الكبرى وبالتالي فإنه يصعب إلى حد ما التحكم في أداء الصندوق نفسه بحرفية عالية وبأساليب إدارية متنوعة Management Style. ولفتت إلى أن الأسواق الأمريكية يوجد فيها ما يقارب 20أسلوب لإدارة الصناديق الاستثمارية - وهو علم مستقل- لكل منه خاصية تحليل وتفاصيل عديدة حسب أصول الصندوق ومكوناته من الشركات.

وأوضحت ريم أسعد أن سوق الأسهم المحلية، يخضع فيه أي صندوق استثماري بشكل تام لتحركات السوق لذلك سنجد أداء الصناديق الاستثمار تتشابه بشكل عام، وذلك بصرف النظر عن إمكانيات المدير، بينما سنجد أن مديري صناديق الاستثمار العالمية هم المحركون الأساسين لأداء صناديقهم لأنهم يتمتعون بمساحة واسعة للإدارة وإبراز طرقهم الاستثمارية بحكم ضخامة حجم أسواقهم إضافة إلى الحرفية العالية التي يتمتعون بها، وأن نقطة التحكم الوحيدة في أداء الصندوق السعودي الموجودة بيد المدير هي مدى تعرض صندوقه الاستثماري للمخاطر وذلك من خلال نسبة الأسهم إلى كامل أصول الصندوق.

وطالبت ريم أسعد إيضاح حجم موجودات الصندوق الذي يؤثر على أداء الصندوق، لأن مدير الصندوق يقوم بعمليات الاسترداد إما من خلال النقد الموجود في الصندوق (وفي هذه الحال لا يتأثر أداء الصندوق بشكل مباشر) أوانه يقوم ببيع الأسهم الموجودة في الصندوق بسعر السوق الغالب في تلك اللحظة وفي هذه الحالة يتأثر أداء الصندوق مباشرة.

واعتبرت ريم أسعد أن صغر حجم سوق الأسهم السعودية، سيؤثر على حجم السوق بصفة عامة عند سحب المستثمرين أموالهم من الصناديق الاستثمارية، خصوصاً أن ثمانون ألف مستثمر لم يعاودوا شراء الأسهم مرة أخرى من السوق مباشرة.

وأضافت ريم أسعد أن معظم صناديق الأسهم في البنوك السعودية غلب عليها أسلوب المضاربة فالصندوق هنا سيدخل في سياق (الهوامير). مشيرةً في الوقت ذاته إلى صناديق الاستثمار أنها تخضع لرقابة مؤسسة النقد العربي السعودي "ساما". وقالت أنه يحق للمستثمر مساءلة مدير الصندوق عن الأداء إذا اكتشف أن الصندوق يدار بأسلوب استثماري يختلف عن الأسلوب المنصوص عليه في لائحة أحكام وشروط الصندوق.

وخلصت ريم أسعد إلى القول أن ينبغي التعامل مع الصندوق الاستثماري في الأسهم على أنه أداة استثمارية طويلة الأجل (خمس سنوات فأكثر). وعلى المستثمر قراءة أحكام وشروط الصندوق بعناية قبل التوقيع عليها، خاصة البنود التي توضح أهداف الصندوق، والاسترداد، معتبرة أنه يغلب على بعض المستثمرين التعجل في التوقيع دون الإدراك التام لمخاطر وأهداف الصندوق ثم إلقاء اللوم على موظف البنك الذي أتم إجراءات الاشتراك. إضافة إلى المستثمر يجب عليه معرفة أن القرار الاستثماري بيده فقط، أو يلجأ للمختصين في الاستثمار طلباً منهم المشورة المبنية على أسس علمية. من جهته قال أحد المستثمرين في صناديق البنوك السعودية، عبدالله الشهري، إنه أستثمر في صناديق البنوك المحلية مع بداية العام الميلادي، وحقق ربحا جيدا نحو 20في المائة، معتبرا أن الانهيار قضى على أرباحه، وتحمل خسائر كبيرة جراء هذا الفيضان الذي أكل الأخضر واليابس، مبينا أنه يواجه في هذه الأيام ضغوط من قبل الأصدقاء، مطالبين منه أن يسحب أموله من الصندوق وتوجيهها إلى المضاربة في سوق الأسهم مباشرة، بدلاً من الاستثمار في الصناديق التي كبدته خسائر ولم تعوضه حتى الآن، ظناً منهم أنها ستعيد له رأس ماله وستحقق أرباح لم تحققها صناديق البنوك المحلية.

ويقترح الشهري على هيئة السوق المالية أن تعطي الصناديق أكثر مميزات لكي تحقق أرباح مجدية للمستثمرين فيها، مشيرا إلى أن الصناديق تلعب مع (هوامير) السوق لعبة غير عادلة، مرجعا ذلك أن صناديق الاستثمار مقيدة بقوانين وأنظمة لا تتجاوزها، مضيفا أن هذا يعطي (هوامير) السوق فرصة أكبر للمضاربة، وعلى ضوء ذلك تحقق أرباحا خرافية، مطالباً الشهري باستعجال صدور لائحة الصناديق الاستثمارية النهائية، إيمانا منه أنها ستغير وضع الصناديق إلى الأفضل.

وتداخل مع الشهري زميلة محمد حزام، قائلاً: إنه دخل في أحدى الصناديق الاستثمارية، عندما كان المؤشر السوق العام متجاوزا 19ألف نقطة آنذاك، بملغ قدرة (170) ألف ريال، وبعد انهيار فبراير الماضي، انخفض رأس ماله إلى (110) ألف ريال، مشيرا إلى انه سمع بنصيحة المحللين الماليين والخبراء الاقتصاديين أن الصناديق البنوك المحلية، أنجع الطرق الاستثمارية لمن لا يعرف في أبجديات الاستثمار، وأنها تساعده على حفاظ وقته من متابعة سوق الأسهم، ويتساءل محمد هل يسحب أمواله من الصندوق أم ينتظر قرار يحل قضيته؟!.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:57 AM
تقدر قيمته بأكثر من 2.5مليون ريال
شرطة الرياض تقبض على 15وافداً سرقوا مستودعاً للكيابل النحاسية يمتلكه مستثمر أجنبي بالرياض


ابوجامع

الرياض - مناحي الشيباني: تصوير - حاتم العمر:
اعتقلت شرطة منطقة الرياض خمسة عشر وافداً من جنسيتين مختلفتين اثر تورطهم بالتسلل إلى مستودع للنحاس يمتلكه مستثمر اجنبي في حي الفيصلية بالرياض وسرقوا منه كمية من النحاس تقدر قيمتها بأكثر من مليونين ونصف المليون ريال .
وقال صاحب المستودع المستثمر عبدالرحمن بن سليمان أبوجامع ل"الرياض" ان عملية القبض على الجناة بدأت عندما أبلغ أحد المواطنين عن وجود سيارة يشتبه في أمرها تحوم حول أحد المستودعات في حي الفيصلية وفور تلقي البلاغ قامت احدى دوريات الأمن وطلبت من صاحب السيارة التوقف لكنه لم يمتثل وارتكب الفرار وبعد ملاحقة للسيارة قام قائدها وأحد مرافقيه بمقاومة عنيفة محاولين الفرار لكن بفضل الله تم القبض عليهم جميعاً دون فرار وبعد تفتيش السيارة التي يستقلونها عثر على كميات من النحاس وبعض الكيابل الكهربائية والقطع النحاسية.

وباستيقاف الأشخاص والتحقيق معهم في مركز شرطة الفيصلية اعترفوا ان هذه الكمية عبارة عن مسروقات قاموا بسرقتها من احد المستودعات بحي السلي حيث قامت الأجهزة الأمنية بشرطة منطقة الرياض باستدعاء صاحب المستودع المسروق من سجلات الشرطة حيث قام بتقديم بلاغ عن السرقة قبل يوم من القبض على الجناة وهو مستثمر اجنبي يقيم في السعودية من عام 1977م ومن خلال اجراءات البحث والتحري وجمع المعلومات اتضح وجود شركاء للجانبين حيث تم عمل بعض الخطط الأمنية لمتابعة البقية المطلوبة وألقي القبض عليهم واحداً تلو الآخر حيث بلغ عددهم خمسة عشر وافداً من جنسيتين مختلفتين ألقي القبض على اثنين منهما قبل تمكنهما من السفر لبلادهما واثناء اجراءات السفر بمطار الملك خالد الدولي.

وقد اعترف جميع الجناة اثناء التحقيق معهم أنهم وزعوا الأدوار بينهم حيث تولى فريق منهم التخطيط للسرقة بعد تحديد موقع المستودع وتحديد الوقت المناسب للتنفيذ.





وتولى فريق آخر تنفيذ المسروقات وتصريفها على المتواطئين من العمالة التي تتاجر بهذه البضائع ولايزال التحقيق جاريا لمعرفة مدى تورطهم بقضايا أمنية مشابهة.صاحب المستودع عبدالرحمن بن سليمان أبوجامع أكد ل"الرياض" ان هذه الحادثة هي الحادثة الأولى التي تعرض لها منذ اقامته في المملكة من عام 1977م وممارسته للعمل التجاري من قبل أربع سنوات وقال انني تفاجأت بسرعة الاتصال بي لابلاغي بالقبض على الجناة على الرغم انهم لم يتركوا دليلاً وأثراً لهم وذهبت لمركز شرطة الفيصلية الذي قدمت فيه البلاغ قبل الحادثة بيوم للتعرف على الجناة وعلى أجزاء من بضاعتي المسروقة التي عثر عليها مع اللصوص.

وابدى أبوجامع بالغ شكره وتقديره للمسؤولين في شرطة منطقة الرياض على ما قاموا به من جهد ملموس للقبض على الجناة وتقديمهم للعدالة.

نجم الخليج
10-17-2006, 05:59 AM
( من السوق ) نتائج غير متوقعة



خالد العبد العزيز
الأدلة على أن مجرى المضاربات أخذ يضرب بأضراره، هي أدلة كثيرة وواضحة، وربما يعيد ذلك التفكير مليا بالمصير المظلم من تلك المضاربات.
ففي حين انحرفت المضاربات كثيرا عن أهدافها المشروعة، فانها دخلت في عمليات تميل الى التلاعب والتحايل بهدف الاستنفاع على حساب الاضرار بالسوق ومستثمريها، وتصيد الحمقى منهم، وغير الحمقى.

وأكبر مشهد انهيار لسهم شركة مساهمة سعودية لم يشاهد منذ انهيار السوق المالية السابق، وفزع منه كل من له علاقة به، أو حتى من لم يكن له علاقة، هو مشهد انهيار سهم الأسماك مؤخرا، وكيف عرض انهياره الكثير ممن يفتقدون الى الوعي أو حتى ممن يملكون الوعي المغموس بالمطامع، لخسائر أكبرمن فادحة.

إلى ماذا يعود ذلك المشهد، والى من تؤول أسباب نشوئه؟ ومن هو المسئول عن التلاعبات التي أحاطت بالسهم قبل انهياره؟ ودفعت معه الى تغييب عقل ووعي من انجرفوا وراءه.

خطر السخونة الذي تدفع بها الأموال سريعة الدخول والخروج، هوموضوع بالغ الأهمية، ومن المحتمل أن يخرج المزيد من مشاهد انهيارات أسهم الشركات بشكل منفرد، كما حدث مع الأسماك في حالة التراخي وترك الحبل على الغارب.

لم تهيئ تلك الأموال السريعة، والأكثر من ساخنة، لأجواء مضاربات مشروعة وعقلانية، وانما انحرفت كثيرا عن مسارها، وهوما يربك البيئة الاستثمارية داخل السوق المالية، ويحد من توجه الأموال ذات الاهداف بعيدة المدى اليها.

والتدابير التي اتخذت لمواجهة عنف تلك المضاربات غير واضحة، والسيطرة على مضاربات السوق ينبغي أن تكون من أهم الأهداف الرئيسية التي تسرع من عملية انضاج السوق، وتحويل جزء أكبر منها الى عمل استثماري صرف، بدلا مما هوحاصل الآن، حين أخفت المضاربات النظرة الاستثمارية البعيدة، وأصبح المستثمر لا يملك حيالها قراراً ولا حلاً.

لن يتحقق ذلك هدف السيطرة على المضاربات الا بتشريع أنظمة تحد منها، ومنها معالجة موضوع التسويات اليومية، ومعالجة وحدات التذبذب القائمة على ربع الريال، ومضاعفاته، والعمل بنظام الهللة الواحدة ومضاعفاتها كما أشرت الى ذلك منذ ثلاثة أشهر، وسيماثل ذلك من حيث التسوية ووحدة التذبذب، ماهو حاصل في أسواق مالية أخرى.

وسواء تغيرت فترت التداول أم لم تتغير، المضاربات غير المنطقية هي مرض عضال، أصبحت السوق تعاني منه منذ فترة، وتسارع وتيرتها يدفع المستثمر الواعي، والراشد في السوق، الى استشعار الخطر بما قد تؤول اليه أوضاع السوق، وتضمحل عند ذلك ثقته بها، خاصة عندما تنهج نهجا غريبا بهبوطها، بانجرار الأسهم الاستثمارية الى المآل الذي تذهب اليه أسهم المضاربة.

الصيغ المتوازنة هي أشد مايطمح اليه مختلف شرائح المستثمرين، وان افتقدت التوازنات فان ذلك سيأتي بنتائج غير متوقعة، ومحدودة الفائدة.ومايبذل من جهود لتطوير السوق يجب أن يتوج بخطوات أهم تحد من المضاربات.











ضمن برامج ساب لخدمة المجتمع
موظفو ساب يقدمون "كسوة العيد" لأفراد الأسر المحتاجة



فريق عمل "ساب" يتجول ميدانياً في أحياء الرياض

مع قرب حلول عيد الفطر المبارك، بادر ساب بتنفيذ المشروع الخيري "كسوة العيد" المتمثل بتوفير مستلزمات الأسر المحتاجة في مدينة الرياض لعيد الفطر المبارك، وذلك ضمن إطار حملة برامج ساب لخدمة المجتمع.
ويقوم مشروع "كسوة العيد" على تقديم مجموعة من الهدايا العينية التي تفي بمتطلبات ومستلزمات عيد الفطر المبارك لهذه الأسر من الفقراء والمساكين، والتي تتضمن منتجات غذائية وملابس وغير ذلك، من قبل مجموعة من موظفي البنك السعودي البريطاني (ساب) المتطوعين لأداء الأعمال الخيرية.

وأوضح إبراهيم ابومعطي مدير عام العلاقات العامة والإعلام في ساب أن البنك يهدف من هذا المشروع إلى تأكيد التزامه بتقديم الأعمال الخيرية وحرصه على تطوير البرامج الاجتماعية التي تخدم المجتمع بكافة فئاته المتعددة. وأن مشروع "كسوة العيد" يعتبر أحد المشاريع التي تؤكد منهج البنك في التكافل الاجتماعي، والمشاركة من قبل موظفي البنك لرسم الابتسامة على وجوه أفراد الأسر المحتاجة، من خلال تقديم الهدايا العينية التي تمنحهم فرصة ممارسة افراحهم بهذه المناسبة اسوة بغيرهم. مشيدا بالدور الذي قام به فريق العمل المشكل من موظفي إدارات البنك المختلفة، خاصة وأن عيد الفطر المبارك يعتبر فرصة تقارب وألفة بين المسلمين.

الجدير بالذكر اهتمام ساب خلال السنوات الماضية على تطوير برامج ساب لخدمة المجتمع، وابتكار برامج جديدة إلى جانب البرامج الأخرى التي سبق للبنك تقديمها مثل البرنامج السنوي لتقديم منح دراسية للحصول على شهادة الماجستير في بريطانيا، ودعم البنك المستمر لكرسي العلوم المالية في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن، وكذلك مواصلة البنك لدعم برامج الجمعيات الخيرية، مثل برنامج الحقيبة المدرسية من الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام (إنسان).

نجم الخليج
10-17-2006, 06:01 AM
التحليل الأسبوعي للعملات




لازالت العملة الأمريكية مستمرة في الصعود المتماسك أمام جميع العملات، مدعومة ببعض البيانات الاقتصادية المشجعة في الأيام الماضية. فيوم الجمعة دعمت بعض البيانات الهامة صعود الدولار، منها بيانات مبيعات التجزئة التي فاقت التوقعات بكثير والتي ينظر لها باهتمام القلقين من قضية الكساد التي شغلت الرأي الاقتصادي الأمريكي. وكان من البيانات التي أثرت بإيجابية على صعود الدولار هو ما يخص تقرير "بوينق" الاستطلاعي الذي يلخص الكثير من المؤشرات الإقتصادية لدى البلد، وأشار إلى نمو اقتصادي ملحوظ لدى اغلب الولايات، وهذا التقرير بالإضافه إلى بيان التجزئة، قطع إلى حد كبير آمال المنتظرين لخفض قريب لأسعار الفائدة، التي توقف البنك الفيدرالي عن رفعها لمرتين على التوالي.
الانخفاض الحاد المستمر لأسعار بعض السلع الرئيسية، كالذهب والنفط لا يزالان من أهم عوامل تماسك ارتفاع الدولار، وبالرغم من توقع بعض المحللين لاحتمالية استمرار نزول هذه السلع، إلا أن ضخ المستثمرين لمليارات الدولار وبكثافة عليها في الفترات الماضية سيصعب من مهمة النزول.

السوق فنيا:-

بعد النزول الحاد لمعظم العملات، وبالذات لليورو والباوند والين، تشير المؤشرات الفنية إلى وصولهم إلى مستويات حرجة للغاية، واختراقها قد يرسلهم جميعا إلى مرحلة من الضعف قد تطول. وفي الوقت الراهن فهم جميعا في مرحلة من تقرير المصير، ونرى أن الوجهة المحتملة هي معاودة تكملة مسيرة العام ومعاودة المسار الصعودي للعملات، والنزولي للدولار والله أعلم.

في الشارت المرفق نوضح فيه زوج الباوند مقابل الدولار، فكان يسير السعر في تسلسل اليوتي متكامل كما هو موضح بالأرقام على الرسم، وتم رفض تكوين الموجه الخامسة، وهذا فنيا في عرف موجات اليوت يستهدف العودة إلى قمة الموجه الأولى، الموضحة بالسهم عند الخط المتقطع (مستوى 1.8540) وبالفعل وصل السعر إلى هذه المنطقة ولم يستطع الإغلاق تحتها إلا بنقاط قليلة لا تعتبر كافيه، وبعدها بدأ بالإغلاق فوقها فقط.والإغلاق أسفل من هذا المستوى (1.8540) بشكل واضح يستهدف (فنيا) العودة إلى بداية تكون الموجه عند مستويات . 1.8100أما الارتداد من هذا المستوى إلى الأعلى وهو المتوقع، قد يكون بها أعلن موجه صعودية جديدة قد تطول. وما يدعم فكرة الأرتداد لأعلى وجود السعر في قاع قناة نازله، وفي مثل هذا النوع من القنوات يصعب الاختراق فيها للأسفل ويكون الاختراق في الغالب إلى الأعلى.

اليورو من الجهة الأخرى ليس بأفضل حالا من الباوند، حيث وصل به النزول إلى مستوى 1.2480بفارق عشرين نقطه على أدنى مستوى منذ أربعة اشهر عند 1.2460، وتشير المؤشرات الفنية أن اختراق هذه المستويات نزولا وبشكل جاد، سيكون سلبيا جدا من الناحية الفنية على المدى المتوسط. ويتواجد السعر حاليا عند سعر 1.2510مغلقا الأسبوع أسفل من متوسط 100أسبوع الهام الذي يتواجد عند

1.2516.الين الياباني في الجانب الآخر انخفض بشكل كبير في الفترة الماضية مدعما بالأحداث السياسية في ما يخص قضية التجربة الكورية النووية، ولازال على مشارف حاجز 120ينا ولكنه لم يلامسه بعد ووصل أعلى مستوى له يوم الجمعة عند 119.87وأغلق بعدها الأسبوع عند 119.64ينا.









مركز غرناطة يطلق برنامجاً للمشاركة في احتفالات العيد



الرياض - محمد الحسيني:
أوضح المهندس عبدالعزيز بن عبدالله الزيد مساعد المحافظ للاستثمار بالمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية ورئيس مجلس المديرين لمركز غرناطة أن المركز سيقوم بالمشاركة في دعم ورعاية فعاليات الاحتفالات بعيد الفطر المبارك لهذا العام 1427ه والتي اعتادت على تنفيذها والإشراف عليها أمانة منطقة الرياض بتوجيه من صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض رئيس الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، ويهدف مركز غرناطة من ذلك إلى مشاركة سكان عاصمتنا الحبيبة في الاحتفال بهذه المناسبة المباركة بغرض إدخال السرور والبهجة في قلوب المواطنين والمقيمين والزوار.
وباشرت إدارة المركز في الإعداد لهذه المشاركة وتجميل وإنارة المركز والساحات الخارجية المحيطة به وتشمل البرامج التي ستقام بالمركز خلال أيام العيد عدد من الألعاب الترفيهية والحركية للأطفال وعرض فرقة السيلات ومسابقات مع سرحان اضافة إلى بعض الأنشطة في البهو الرئيسي للمركز.

من جانب آخر أوضح المهندس الزيد أن مركز غرناطة ونظراً للمزايا التي ينفرد بها من حيث موقعه على الطريق الدائري الشرقي المؤدي لمطار الملك خالد الدولي، ومواقف السيارات الواسعة المحيطة به والتصميم المعماري الجذاب والمساحات التأجيرية الكبيرة التي تتجاوز (80.000) متر مربع وتنوع المحلات والماركات التجارية العالمية اضافة إلى منطقة المطاعم الواسعة ومنطقة الترفيه التي تعتبر من أكبر مناطق الترفيه المغلقة داخل المراكز التجارية.. كل هذه المزايا أدت إلى أن يصبح مركز غرناطة من المعالم السياحية والاقتصادية البارزة في مدينة الرياض حيث يستقطب المركز أعداداً متزايدة من المتسوقين والزوار يصل عددهم إلى حوالي (190.000) زائر ومتسوق أسبوعياً، حيث يجمع المركز بين متعة التسوق والترفيه.










ما بين إعلان الراجحي وإعلان سابك


بندر عبد الله العليو

لا يزال سوق الأسهم السعودية يئن تحت أوضاع فنية غير مستقرة ونحن في خضم إعلانات أرباح الشركات للربع الثالث من عام 2006م، والتي شهدت إعلان مصرف الراجحي عن رفع رأس ماله من 6.75مليارات ريال إلى 13.5مليار ريال عن طريق رسملة 6.750مليارات ريال من الاحتياطي العام، وبذلك سيتم منح سهم مجاني مقابل كل سهم، وبلاشك فإن هذه الزيادة الكبيرة في رأس مال البنك سيعزز من عمق السوق من خلال ارتفاع القيمة السوقية للبنك ومن ثم حصوله على نسبة إضافية من حيث التأثير على المؤشر العام وبالتالي عدم اقتصار النظرة على كل من سابك والاتصالات السعودية في رفع المؤشر العام مستقبلاً.
- بكل تأكيد فإن هذا الإعلان القوي والمؤثر في نفس الوقت على السوق من قبل مصرف الراجحي إضافة إلى إعلان مجموعة سامبا المالية التي بلغت أرباحها 4.27مليارات ريال عن التسعة أشهر المنتهية في سبتمبر 2006م ساهما في دفع المؤشر إلى الإغلاق بمحصلة أسبوعية يوم الأربعاء الماضي عند مستوى 10.989.99نقطة مرتفعاً بمقدار 127نقطة تقريباً وبنسبة ارتفاع بلغت حوالي 1.17بالمائة عن مستوى إغلاق الأسبوع الذي سبقه حيث كان المؤشر العام عند مستوى 10.862.64نقطة بنهاية تداول يوم الأربعاء الرابع من أكتوبر 2006م.

- ومع بداية هذا الأسبوع الذي يعتبر الأخير قبل إجازة عيد الفطر المبارك توقع عدد كبير من المتداولين حدوث إنخفاض ناتج عن رغبة العديد من المستثمرين والمتداولين في تسييل بعض المحافظ لمقابلة مصاريف العيد، وعلى الرغم من هذا التوقع إلا أن الجميع تفاجأ من حدة الانخفاض الذي لم يستثن أيا من القطاعات مما زاد من غموض السوق وأدى إلى أن ينخفض المؤشر بنسبة 628نقطة بنهاية تداول يوم السبت 14أكتوبر 2006م وأغلق عند مستوى 10361نقطة وكانت قيمة التداول في حدود ال 13مليار ريال تقريباً. واستمر الانخفاض والذعر والاتجاه إلى البيع مما شكل ضغطاً كبيراً على المؤشر مع بداية تداول الفترة الصباحية ليوم الأحد 15أكتوبر 2006م أغلق معه المؤشر بانخفاض مقداره 334نقطة إلى أن جاءت الأخبار الإيجابية والتي دفعت السوق بشكل كبير شاملة جميع القطاعات باستثناء الزراعة والتأمين والكهرباء بإعلان الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك" عن تحقيق أعلى أرباح في الربع الواحد منذ تأسيس الشركة، وقد بلغ صافي أرباح الربع الثالث 5.4مليارات ريال بزيادة قدرها 12% من نفس الفترة المقابلة من العام الماضي والتي بلغت 4.8مليارات ريال وبزيادة قدرها 19% عن الربع الثاني من هذا العام، وبحسب الإعلان يكون إجمالي الأرباح الصافية للتسعة أشهر الأولى من هذا العام 14.2مليار ريال.

- ختاماً: لا يزال الغموض يكتنف السوق حتى مع الإعلان الأخير لسابك، فمن المحتمل استمرار السوق في الارتفاع وقد يتعرض لانخفاض آخذين بعين الاعتبار الفترة الحالية التي تسبق عيد الفطر، إضافة إلى فترة التداول الجديدة التي ستطبق بعد إجازة العيد والتي ستكون فترة تداول واحدة بدلاً من فترتين كما كان في السابق. ويسعدني بهذه المناسبة أن أهنئ الجميع بحلول عيد الفطر المبارك أعاده الله على الأمتين العربية والإسلامية باليمن والخير والبركات.

نجم الخليج
10-17-2006, 06:14 AM
http://www.j1jj.com/uploads/133f13b96a.gif (http://www.jeddah4fun.com)


14 مليار ريال أرباح سابك في الأشهر التسعة الأولى

اليوم - الرياض


محمد الماضي

حققت الشركة السعودية للصناعات الاساسية (سابك) خلال الربع الثالث من العام الحالي ارباحا صافية بلغت 5.4 مليار ريال, وهي اعلى ارباح حققتها الشركة منذ تأسيسها في ربع عام, بزيادة 19 بالمائة عن ارباح الربع الثاني من العام الحالي, و12 بالمائة عن ارباح الفترة نفسها من العام السابق, ليصل اجمالي الارباح المحققة في الاشهر التسعة الاولى من عام 2006م الى 14.2 مليار ريال, مقابل 14.7 مليار ريال في نفس الفترة من العام السابق بانخفاض 3.5 بالمائة.
صرح بذلك المهندس محمد بن حمد الماضي نائب رئيس مجلس ادارة سابك الرئيس التنفيذي, مشيرا الى ان الارباح التشغيلية للاشهر التسعة من العام الجاري بلغت 24.8 مليار ريال مقابل 24.7 مليار ريال في نفس الفترة من العام السابق, كما بلغ ربح السهم للفترة الحالية 5.67 ريال مقابل 5.87 ريال لنفس الفترة من العام السابق.
وذكر ان الارباح المحققة مؤخرا تعكس تحسن اسعار معظم المنتجات الرئيسة, تزامنا مع ارتفاع المبيعات وبلوغها 29 مليون طن بزيادة 8 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من العام السابق, لتصل الايرادات المحققة خلال الفترة 63.6 مليار ريال بزيادة 12 بالمائة عن نفس الفترة من العام السابق.
واوضح الماضي ان الربع الثالث من العام الجاري شهد التشغيل التجاري لمصنع جلايكول الاثيلين في مجمع المتحدة, كذلك مصنع المنتجات الطويلة بمجمع حديد, ليرتفع بذلك اجمالي انتاج مجمعات سابك الصناعية في الاشهر التسعة الى 36.3 مليون طن بزيادة 5 بالمائة عن نفس الفترة من العام السابق.
وقد نوه الماضي بالانجازات التي حققتها الشركة خلال هذه الفترة, مشيرا الى قيام شركة ستاندرد اند بورز العالمية للتصنيف الائتماني برفع تصنيف سابك الى +A, مع قيام الشركة بتوقيع اتفاق لشراء مجمع هنتسمان البتروكيماوي بالمملكة المتحدة الذي يضيف الى منظومتها الصناعية اصولا جديدة تسهم في تعزيز استراتيجية سابك اوروبا, وتقوية مركز الشركة التنافسي في الاسواق العالمية.











إنشاء مصنع للسيارات الصينية بمساحة 80 ألف متر في رابغ

اليوم ـ جدة

قام وفد شركة صينية لصناعة السيارات بزيارة لرابغ للاطلاع على الموقع المخصص لمصنع السيارات الصينية الذي تعتزم الشركة اقامته في المنطقة الصناعية رقم واحد برابغ , وتبلغ مساحته أكثر من 80 الف متر مربع قابلة للتوسعة.
ويتوقع ان تبدأ الشركة أعمال الإنشاء خلال شهر شوال القادم, كما تستهدف الشركة إقامة معهد للتدريب على صناعة السيارات .
وتسعى الشركة لانهاء بقية الاجراءات الخاصة بافتتاح المصنع والمتمثلة في الحصول على الموافقة النهائية من هيئة الاستثمار، والترخيص الصناعي، وذلك بعد حصولها على موافقة مبدئية من الهيئة العامة للاستثمار.
و سيتضمن انتاج المصنع السيارات وقطع غيارها، ومتعلقات التصنيع والتركيب، ليكون بذلك الاول من نوعه على مستوى الشرق الاوسط.
كما سيتم تصدير منتجات المصنع الى الدول المجاورة التي تستخدم هذا النوع من السيارات نظرا لقلة كلفتها المادية.
وشرح الوفد خلال اجتماعه ورئيس بلدية محافظة رابغ المهندس محمد فقيه فكرة المشروع بالاضافة الي المعهد والخاص بتدريب الشباب على هذه الصناعات.
واوضح الوفد ان سبب اختيار المملكة لانشاء هذه المصانع بها، هو ما تعيشه المملكة من امن واستقرار وتقدم صناعي متلاحق،ووجود مقومات اقتصادية متميزة بمدينة رابغ.










الكهرباء توصل خدماتها لكافة مدن وقرى المملكة عام 2009م

سلمان العقيلي ــ الرياض


عبدالسلام اليمني

أوضح عبدالسلام بن عبدالعزيز اليمني نائب رئيس أول للشئون العامة وعلاقات المساهمين بالشركة السعودية للكهرباء أن الشركة وضعت خطة شاملة يتم بموجبها إيصال الخدمة للقرى والهجر في كافة مناطق المملكة .
واضاف: أن لدى الشركة خطة تشغيلية للأعوام 2006 ــ 2009 م تشتمل على التوسع في مجال إيصال الخدمة الكهربائية للمشتركين الذين من المخطط أن يصل عددهم بنهاية الخطة في عام 2009م إلى 5.700.000 مشترك.
كما ستغطي الخدمة الكهربائية خلال أعوام الخطة كافة القرى والهجر التي لم تصلها الكهرباء من قبل ، مما سيرفع عدد المدن والقرى والهجر التي ستصلها الكهرباء إلى 11112 مدينة وقرية وهجرة وبالتالي تكون الشركة قد أوصلت الكهرباء لجميع المدن والقرى والهجر بالمملكـة.
مشيرا إلى أن 10559 مدينة وقرية وهجرة قد وصلتها الكهرباء حتى نهاية النصف الأول من العام الحالي وسيتم استكمال بقية القرى والهجر في كافة أنحاء المملكة في السنوات القليلة القادمة.
وتوقع اليمني أن يبلغ إجمالي المشتركين قرابة 5 ملايين مشترك بنهاية العام 2006 م ، مشيرا إلى أن الشركة تمكنت من إيصال الخدمة خلال النصف الأول من العام الحالي إلى 114131 مشتركا.
كما تمكنت الشركة السعودية للكهرباء من إيصال الخدمـة إلى 174 قرية وهجرة خلال النصف الأول من عام 2006م الحالي.

نجم الخليج
10-17-2006, 06:16 AM
..وإجازة العيد بعد تداول الغد

اليوم - الرياض

ذكرت هيئة السوق المالية المتعاملين في سوق الاسهم بموعد إجازة عيد الفطر المبارك للسوق المالية السعودية " تداول" .واشارت الي ان الاجازة سوف تبدأ بنهاية تداول الفترة الصباحية ليوم الأربعاء المقبل الموافق 25/9/1427هـ (حسب تقويم أم القرى) الموافق 18/10/2006 م.ويعاد افتتاح السوق بعد الإجازة يوم السبت 6/10/1427هـ الموافق 28/10/2006 م . يشار الى ان السوق المالية ستتحول إلى تداول الأسهم في جلسة واحدة بدلا من جلستين مع اول يوم للتداول بعد انتهاء اجازة عيد الفطر .












الزامل للصناعة تفوز بعقدي توريد مكيفات بـ 40 مليون ريال

اليوم - الدمام

فازت مكيفات الزامل، وهي إحدى فروع شركة الزامل للاستثمار الصناعي وإحدى الشركات الرائدة في صناعة أنظمة تكييف الهواء في منطقة الشرق الأوسط، بعقدين منفصلين لمشاريع حكومية لاستبدال وتجديد أنظمة تكييف الهواء في كل من المدارس والسجون المنتشرة في أنحاء متفرقة من المملكة.
وتبلغ قيمة هذين العقدين ما مجموعه 40 مليون ريال سعودي, تقوم مكيفات الزامل بموجب العقد الأول بتصنيع وتوريد وتركيب 11 وحدة تكييف مدمجة، و3.000 مكيف شباك و535 وحدة تكييف مجزأة في 38 سجناً في مختلف أنحاء البلاد.
وتم توقيع هذا العقد، الذي بلغت قيمته 11 مليون ريال سعودي، في شهر أغسطس من هذا العام مع وزارة الداخلية بعد المبادرة الخاصة بتجديد أنظمة تكييف الهواء الحالية المركبة في سجون المملكة، على أن يتم الانتهاء من تركيب جميع الوحدات خلال 10 أشهر.
ويشمل العقد الثاني لمكيفات الزامل الذي بلغت قيمته 28.5 مليون ريال سعودي، والذي تم توقيعه مؤخراً مع وزارة التربية والتعليم، توريد 8.544 وحدة تكييف مجزأة جدارية لعدد من مدارس البنات في أنحاء مختلفة من المملكة العربية السعودية.
وقال أسامة فهد البنيان، نائب الرئيس التنفيذي في مكيفات الزامل: "تعزز مثل هذه العقود من مكانة مكيفات الزامل، حيث تحرص جميع القطاعات الحكومية عموماً ووزارتا الداخلية والتربية والتعليم هنا تحديداً في دعم وتشجيع الصناعات والمنتجات الوطنية.











ارتفاع معدل شهادات إعادة تصدير من جدة إلى 860 شهادة

اليوم - جدة


ايقاف السلع بميناء جدة احد اسباب اعادة التصدير

اصدرت الغرفة التجارية الصناعية في جدة 860 شهادة إعادة تصدير السلع الأجنبية خلال الأشهر الثمانية الماضية.
وتوقعت إدارة وحدة المعلومات والخدمات التجارية في الغرفة أن تبلغ الشهادات الممنوحة حاجز أربعة آلاف شهادة في نهاية العام الجاري.
واشارت الى هذا الرقم يعتبر الأعلى في كل السنوات التي تصدر فيها شهادات إعادة تصدير السلع الأجنبية.
وارجعت أسباب هذه الزيادة الى عدة عوامل أهمها الزيادة المزدهرة لأعداد المنشآت التجارية في جدة، تسهيل الإجراءات للحصول على الشهادة، إضافة إلى انخفاض المدة الزمنية للحصول على شهادة إعادة التصدير من عدة أيام إلى عدة دقائق.
وتعود معظم طلبات التجار على هذه الشهادات إلى أن أكثر البضائع الأجنبية المعاد تصديرها للخارج لها وكيل وحيد موجود في جدة ما يضطر التاجر الأجنبي لاستيراد هذه البضائع لتسويقها من جدة ، إضافة إلى أن قيمة هذه البضائع المنخفضة في السوق السعودية تعد عامل جذب لاستيرادها للأسواق الخارجية.
كما أن سبب وقف بعض البضائع التجارية في ميناء جدة الإسلامي لأسباب مختلفة يعد عاملا ثانويا لاستخراج شهادات إعادة التصدير للسلع الأجنبية ولكنها ضئيلة الحدوث.

نجم الخليج
10-17-2006, 06:18 AM
تراجع أرباح الغاز إلى 83.7 مليون ريال

اليوم - الرياض

حققت شركة الغاز والتصنيع الأهلية صافى أرباح عن الفترة المالية المنتهية في 30/9/2006 م مقدارها 83.7 مليون ريال مقابل 125.7مليون ريال لنفس الفترة من العام 2005م بنسبة انخفاض 33بالمائة وبلغت الأرباح التشغيلية عن الفترة المنتهية في 30/9/2006م مبلغ 93.9 مليون ريال مقابل 82.8 مليون ريال عن نفس الفترة من العام 2005م بنسبة زيادة 13بالمائة.
و بلغ ربح السهم عن الفترة المنتهية في30/09/2006م ( 1.12 ريال ) مقابل (1.67ريال) لنفس الفترة من العام 2005م وبلغ صافي أرباح الربع الثالث لعام 2006م ، 22.5 مليون ريال مقابل 35.4 مليون ريال عن نفس الربع من العام 2005م. وتعود أسباب انخفاض الأرباح الى انخفاض بعض استثمارات الشركة مقارنة بما حققته هذه الاستثمارات من أرباح لنفس الفترة من العام 2005م .











مبرد تحقق 8.8 مليون ريال خسائر حتى سبتمبر

اليوم - الرياض

حققت الشركة السعودية للنقل البري "مبرد" صافي خسائر مقدارها 8.8 مليون ريال عن الفترة 1/1/2006م وحتى 30/9/2006م، مقارنة بأرباح وقدرها 10.6 مليون ريال لنفس الفترة من العام الماضي. وبذلك يكون نصيب السهم من الخسائر 0.49 ريال.
كما بلغ صافي الأرباح التشغيلية عن الفترة من 1/1/2006م وحتى 30/09/2006م 2.1 مليون ريال، مقابل 251 ألف ريال لنفس الفترة من عام 2005م، بنسبة تغيير 732 بالمائة. تجدر الإشارة إلى أن نتائج الفترة من 1/7/2006م وحتى 30/9/2006م حققت صافي خسائر 14.1 مليون ريال، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، والتي حققت أرباحاً بلغت 2.9 مليون ريال. وأن أسباب تلك الخسائر نتيجة لانخفاض قيمة استثمارات الشركة مقارنة بما حققته هذه الاستثمارات من أرباح لنفس الفترة من العام الماضي.











مؤتمر لتطور التعاملات الإلكترونية الحكومية

اليوم - الرياض

تنظم وزارتا الاتصالات وتقنية المعلومات، والمالية المؤتمر الوطني للتعاملات الإلكترونية "نحو تعاملات إلكترونية حكومية فاعلة"، في منتصف يناير المقبل والذي سيتم خلاله تسليط الضوء على آخر التطورات، والمراحل الخاصة ببرامج ومشاريع التعاملات الإلكترونية على المستويات المحلية والإقليمية و العالمية، والتفاعل بين القطاعين العام والخاص في ذلك.
واشار الدكتور عبد الرحمن العريني مستشار وزير الاتصالات وتقنية المعلومات إلى أنه سيتم خلال المؤتمر الوطني للتعاملات الإلكترونية استعراض مستجدات التقنية في هذا المجال و تجارب الدول و المؤسسات و تعزيز التواصل بين المشاركين من أصحاب القرار من القطاعين العام والخاص، بغية التوصل إلى قاعدة مشتركة من شأنها تطوير مفاهيم عمليات التعاملات الإلكترونية.











33 مليون ريال أرباح الدريس عن الأشهر التسعة المنتهية

اليوم - الرياض

حققت شركة الدريس للخدمات البترولية والنقليات أرباحا قياسية قدرها 33 مليون ريال عن الاشهر التسعة المنتهية في 30 سبتمبر 2006م بزيادة قدرها 3 ملايين ريال وبنسبة نمو قدرها 11بالمائة عن نفس الفترة من العام الماضي والتي بلغت 30 مليون ريال وبذلك ترتفع ربحية السهم إلى 1.65ريال عن فترة الاشهر التسعة الأولى مقارنة بمبلغ 1.49 ريال لنفس الفترة من العام الماضي. كما بلغ صافي الأرباح التشغيلية بنهاية الاشهر التسعة أشهر من العام الحالي 31 مليون ريال بزيادة قدرها 6 بالمائة عن الأرباح التشغيلية المحققة للفترة المماثلة من العام السابق والبالغة 29 مليون ريال. كما حققت الشركة أرباحا صافية للربع الثالث من عام 2006م بلغت 9.3 مليون ريال مقارنة بـ 8.2 مليون ريال للربع الثالث من العام الماضي بزيادة نسبتها 13 بالمائة. ويعزى هذا النمو إلى الزيادة في مبيعات الشركة نتيجة للزيادة في عدد المحطات المنتشرة في جميع أنحاء المملكة.

نجم الخليج
10-17-2006, 06:19 AM
في دراسة متخصصة اعدتها الغرفة

الدعوة لتحسين البيئة الاستثمارية في المنطقة الشرقية

ارتفاع أسعار الخدمات وأجور الموانئ والتأشيرات أهم المعوقات أمام التنمية الاستثمارية

اليوم - الدمام


ضرورة تبني مجلس المنطقة الشرقية إستراتيجية بعيدة المدى للتطوير

دعت دراسة متخصصة صدرت عن الغرفة التجارية الصناعية للمنطقة الشرقية إلى العمل على تطوير البيئة الاستثمارية في المنطقة الشرقية، كي تدعم مساهمة القطاع الخاص في تنمية وازدهار المنطقة.
واستعرضت الدراسة التي أعدتها إدارات قطاعات اللجان وحملت عنوان (آفاق تنمية الاستثمار في المنطقة الشرقية) أهم المشاريع الاستثمارية المقترح تبنيها من قبل القطاع الخاص، وأهم المشاكل والعقبات الحالية التي تواجه كل (قطاع) استثماري ، مع اقتراح الحلول والأنظمة والحوافز اللازمة لدعم كل قطاع.
وقالت الدراسة إن توفير البيئة الاستثمارية السليمة في المملكة بشكل عام، الذي يؤثر على المنطقة الشرقية يرتبط عادة بمجمل الأوضاع الاقتصادية والمالية والأنظمة السائدة في المملكة، ومدى قدرة الأجهزة الحكومية على تفعيلها لدفع مسيرة التنمية . فعلى الرغم من تغيير نظام الاستثمار والأنظمة المرتبطة به، ليعكس الرغبة والجدية من قبل الحكومية في ايجاد بيئة استثمارية منافسة ويفتح مجالا واسعا للقطاع الخاص السعودي ليلعب دورا اكبر في رفد الاقتصاد الوطني، إلا انه مازال يوجد العديد من المعوقات التي تعترض آفاق تطور البيئة الاستثمارية.
وذكرت الدراسة إن أهم المعوقات التي تعترض البيئة الاستثمارية في المملكة ( ومنها المنطقة الشرقية ) ارتفاع أسعار الخدمات الضرورية مثل الوقود والغاز والكهرباء والماء، وكذلك ارتفاع أجور الموانئ والتأشيرات والاقامات والأراضي الاستثمارية، التابعة لبعض الدوائر الحكومية، وكذلك صعوبة إجراءات توصيل المرافق والخدمات الضرورية ، وعدم توافر البنية الأساسية للمشاريع الاستثمارية وندرة الأراضي المطورة في مدن المناطق الرئيسة بالمملكة ، وتدن في الشفافية عند تطبيق الأنظمة التجارية وعدم وجود المرونة اللازمة عند تطبيقها، وعدم المراجعة الدورية المنتظمة لنظم الاستثمار والنظم التجارية بالمملكة بهدف إضافة المزيد من الحوافز والمزايا والتسهيلات للمستثمرين أسوة بما يفعله كثير من دول العالم .
وتحدثت الدراسة عن برنامج السعودة، وقالت إن هذا البرنامج مع أهميته إلا انه يطبق بصورة لا تتطابق مع الأهداف التي وضع من اجلها والذي ساهم في تقييد استقدام العمالة التي هي ضرورية لتنمية كافة الأنشطة الاقتصادية.
وأوردت الدراسة بعض المعوقات المتعلقة بالسياسات الإدارية والتنظيمية التي تحكم الأنشطة الاستثمارية مثل الإجراءات المطولة التي تلي مرحلة الترخيص مما يعطل المستثمر عن بدء النشاط المستهدف وتأخر صرف المستحقات لدى الجهات الحكومية وبطء إجراءات الترخيص الجمركي، وتعدد المستندات المطلوبة لإصدار السجل التجاري وتعارضها وعدم توافر المعلومات عن البيئة الاستثمارية بالشكل المناسب.
وأوردت الدراسة جملة من المعوقات تتعلق بالبنية الأساسية مثل الموانئ والمطار والنقل البري والمنافذ الجمركية، فضلا عن معوقات القطاع الصناعي والمشكلات التي تواجه التعليم والقطاع السياحي والقطاع الصحي والمنشآت الصغيرة.
وذكرت الدراسة إن المنطقة الشرقية ذات ميزة نسبية مقارنة بغيرها من بقية مناطق المملكة نتيجة العديد من العوامل الاقتصادية والاجتماعية، وأهمها وجود اكبر صناعة للنفط والغاز إضافة للصناعات المشتقة من هذه الصناعة، وتحلية المياه، والكهرباء، ووجود صناعات البتر وكيماويات. كما أن المنطقة تعتبر بوابة شرقية للمملكة تمتد شواطئها على الخليج العربي بأكثر من 700 كم، وكذلك فهي تجمع بين بيئة الصحراء والبحر والبيئة الزراعية، وبالتالي من المهم الاستفادة من هذه الإمكانيات عن طريق تبني مجلس المنطقة الشرقية إستراتيجية بعيدة المدى لتطويرهذه المنطقة وتنميتها.
يذكر إن ممثلي قطاعات اللجان المتخصصة في الغرفة كانوا قد عقدوا مؤخرا اجتماعا مع عضو مجلس المنطقة ورئيس اللجنة الاقتصادية بالمجلس طارق التميمي ، حيث تم استعراض العديد من القضايا التي تهم رجال الأعمال ويسعى مجلس المنطقة لتبنيها من أجل تطوير ورفع مستوى المنطقة الشرقية .
وقد قسمت الدراسة إلى عدة فصول : (معوقات الاستثمار في المملكة ، وأهم المشاكل والمعوقات التي تواجه المستثمرين بالمنطقة الشرقية، والمشروعات المقترحة والمعوقات والحلول)، وتنوعت المشاريع إلى عدة قطاعات (التجاري، الإنتاجي، الخدمي، السياحي، العقاري والزراعي).

نجم الخليج
10-17-2006, 06:20 AM
حرصاً منها للوصول إلى مستويات بيئية ذات جودة عالية

أرامكو السعودية تواصل تنفيذ مشاريعها المصممة لخفض نسبة الكبريت في وقود الديزل

اليوم - الظهران


أنشأت أرامكو السعودية وحدات عديدة لاستخلاص الكبريت من وقود الديزل

أخذت أرامكو السعودية على عاتقها منذ عقود تحقيق التوازن بين الإنسان والبيئة وصناعة الزيت.ويشكل الاهتمام باليوم العربي للبيئة عند أرامكو السعودية مناسبة مهمة تأتي في سياق الاهتمام بالإنسان أولا، وكذلك في سياق جهود الشركة الحثيثة والمتواصلة منذ نشأتها للمحافظة على توازن عناصر البيئة المختلفة.
ولذا فإن جهود أرامكو السعودية تتلاقى مع جهود وأنشطة الجمعيات البيئية الإقليمية والعالمية، بل إن الشركة تقوم بدور فاعل في دعم جهود هذه الجمعيات، وتشاركها في أنشطتها وصولا إلى تحقيق حماية البيئة من التلوث و المحافظة على سلامتها وسلامة الإنسان فيها.
وإذا كانت أرامكو السعودية قد جعلت من «السلامة أولاً» شعاراً لها من أجل الحافظ على مواردها البشرية، فإنها ذهبت إلى أبعد من ذلك، ليس من خلال تطوير هذه الموارد فحسب، بل لجعل هاجس السلامة والتطوير جزءاً من تكوين موظفيها وحياتهم اليومية داخل العمل وخارجه.
وبدأت الشركة أول خططها البيئية قبل أكثر من 40 سنة، في فترة استبقت الكثير من التشريعات المحلية والعالمية. ويظهر اهتمامها بالبيئة جلياً في تصريحات مسؤوليها وممارسات موظفيها من قمة الهرم إلى قاعدته . فقد أكدّ رئيس الشركة كبير ادارييها التنفيذيين، عبدالله بن صالح بن جمعة، في أكثر من مناسبة على إعطاء الأولوية للحفاظ على البيئة،
و أشار إلى أننا نعتبر أنفسنا «خضر السعودية « في إشارة إلى اللون الأخضر الذي يعد رمزاً عالمياً لحماة البيئة، كما أكد مراراً على أن سلامة البيئة هاجس الجميع في الشركة.
وأضاف في تصريحاته قائلاً: «عندما نكون في أكبر شركة منتجة للزيت في العالم، فإن ذلك يضع المسؤولية على عواتق جميع الموظفين فيها، فمثلما هم ملتزمون بالوفاء باحتياجات العالم من الطاقة، كذلك هم ملتزمون بالمحافظة على البيئة، وبذلك لا تكون الجهود التي نبذلها للمحافظة على البيئة فحسب، بل على الارتقاء بها وحفظها مما قد يضر بها من تصرفات الآخرين «.
كما ذهب إلى أبعد من ذلك في قوله: تعد مسألة المحافظة على البيئة واحدة من المعايير الأهم في تقييم الشركات، وإذا كانت جهة ما غير فاعلة في حماية الأرض والبيئة وموارد الطبيعية، فإن أفضل جهودها في جميع المجالات الأخرى لا تساوي شيئاً».
ولتفعيل خطط المحافظة على البيئة وتحويلها إلى برامج ملموسة على أرض الواقع، أطلقت أرامكو السعودية في سنة 2004م «جائزة رئيس الشركة للتميز البيئي»، والتي تغطي نطاقا متكاملا من الأعمال والبرامج، ومنها: برنامج مراقبة جودة الهواء، وبرنامج إدارة النفايات الصلبة والخطرة، وبرنامج البحوث وتقييم الأداء البيئي لإدارات الشركة، وبرنامج الحد من انسكابات الزيت، وبرنامج المبادرات البيئية، وبرنامج التدريب والتوعية بالمواد الخطرة، وبرنامج معالجة مياه الصرف الصحي والصناعي، وبرنامج الدراسات البحرية، وغيرها من البرامج التي تهدف للمحافظة على صحة وسلامة الموظفين والبيئة على حد سواء.
و قامت أرامكو السعودية ضمن خطوات عملية لتحقيق نقاء الهواء في المملكة بتنفيذ مشاريع عديدة لخفض نسبة الكبريت في وقود الديزل ضمن برنامج ينفذ على مراحل، وتنفيذا لهذه الخطة، أنشأت الشركة وحدات عديدة لاستخلاص الكبريت من وقود الديزل في مصافيها، ومنها مصفاتا الرياض وينبع، حيث قامت الشركة، بعمل وحدات استخلاص الكبريت من الديزل في مصفاة الرياض، والتي تم انتهاء العمل فيها وإنجازها مؤخراً، حيث تنتج هذه الوحدات وقود الديزل بما لا يزيد على 500 جزء من الكبريت في كل مليون، مقارنة بعشرة آلاف جزء لكل مليون في السابق.ولا يخفى أن استخدام الديزل منخفض الكبريت كوقود للسيارات والشاحنات سوف يساعد على خفض نسبة انبعاث الملوثات وعوادم السيارات.
أما مصفاة ينبع، والتي توفر كمية كبيرة من حاجة المنطقة الغربية من وقود الديزل، فقد انتهى مؤخراً أيضاً، العمل من إنشاء وتشغيل مرافق استخلاص الكبريت من وقود الديزل فيها وبنفس مواصفات ومقاييس وحدات استخلاص الكبريت من الديزل في مصفاة الرياض. حيث تنتج المصفاة حالياً وقود الديزل بنسبة كبريت منخفضة جداً. وتعتبر مرافق استخلاص الكبريت في ينبع من أضخم المرافق من نوعها على مستوى العالم بقدرة استيعابية تصل إلى 95 ألف برميل يومياً، تستخلص 99بالمائة من الكبريت . كما يدخل ضمن جهود مصفاة ينبع لخفض انبعاثات الملوثات في الهواء، إنشاء محطة الرصد الجوي بغرض رصد نوعية الهواء المحيط وضمان تطابق أعمال المنشآت ومستوى الانبعاثات المحددة في المقاييس. كما تم تركيب موانع التسرب المزدوجة في 29 خزانا لخفض الانبعاثات في الجو، يضاف إلى ذلك مشاريع أخرى كلها تسعى للحد من الانبعاثات الهيدروكربونية في الجو.

نجم الخليج
10-17-2006, 06:21 AM
ارتفاع حجم الاستثمار الزراعي بالمملكة الى 19 مليار ريال

كونا - الرياض


فر ص عديدة متاحة للاستثمار في القطاع الزراعي

أكد وزير الزراعة الدكتور فهد بالغنيم ارتفاع حجم الاستثمارات في القطاع الزراعي بالمملكة بصورة مستمرة ضمن خطط التنمية المتعاقبة ليصل الى 8ر18 مليار ريال (1ر5 مليار دولار) خلال خطة التنمية السابعة الحالية.
وقال بالغنيم في كلمة بمناسبة الاحتفال بيوم الأغذية العالمي الذي صادف امس الاثنين ان الحكومة السعودية قدمت العديد من الحوافز والبرامج لتشجيع الاستثمار الزراعي من بينها منح وقروض لتمويل مشاريع الانتاج الزراعي بشقيه النباتي والحيواني وتقديم الاعانات الزراعية سواء بالدعم المباشر لمدخلات الانتاج أو دعم المنتجات الزراعية أو شراء بعض المنتجات بأسعار تشجيعية كالتمور.
واوضح ان المملكة وهي تشارك دول العالم الاحتفال بيوم الغذاء العالمي هذا العام تحت عنوان (الاستثمار في الزراعة لتحقيق الأمن الغذائي) تعي أهمية الاستثمار في القطاع الزراعي كونه احدى الآليات المناسبة لتحقيق أهداف التنمية الزراعية المستدامة وتحقيق الامن الغذائي والوصول به الى مستويات مرتفعة من الاكتفاء الذاتي.
واشار الوزير الى المناخ الملائم للاستثمار الزراعي الذي هيأته الحكومة من خلال ايجاد البنية التحتية المناسبة وسن القوانين والتشريعات لتنظيم الاستثمار وصدور نظام توزيع الاراضي غير الصالحة ونظام صيد واستثمار وحماية الثروات المائية في المياه الإقليمية للمملكة ونظام الاستثمار الاجنبي.
وذكر ان المملكة حققت الاكتفاء الذاتي في العديد من السلع الغذائية بمعدلات نمو متسارعة فاقت الكثير من التوقعات إذ بلغ معدل النمو السنوي خلال الفترة من 1970 الى 2005 نحو 6ر9 في المائة زاد معه قيمة الناتج المحلي الاجمالي لقطاع الزراعة ليصل الى حوالي 3ر38 مليار ريال(2ر10 مليار ريال) عام 2005.
واشار بالغنيم الى وجود العديد من الفرص المتاحة للاستثمار في القطاع الزراعي لانتاج بعض المنتجات التي مازالت المملكة بحاجة اليها وتسمح الموارد بانتاجها مثل انتاج الخضراوات بالبيوت المحمية وانتاج الدواجن او الثروة السمكية والتصنيع الغذائي.
ودعا الى ضرورة التركيز في المرحلة الحالية على التصنيع الغذائي للاستفادة من فوائض الانتاج الزراعي مع رفع كفاءة التسويق بتسهيل عمليات النقل والتداول والتخزين لزيادة انسياب السلع وتقليل تأثير موسمية الإنتاج على أسعار السلع وتوفيرها في الأسواق على مدار العام اضافة الى الاهتمام بتطوير المراعي والمحافظة على سلامة البيئة الزراعية وحماية الحياة الفطرية وتنميتها.
وأكد وزير الزراعة اهتمام بلاده بدعم برنامج الغذاء العالمي منذ إنشائه في عام 1963 سواء بالدعم المادي للمحتاجين في شتى بقاع العالم حيث استفاد من المساعدات السعودية 38 دولة أو الدعم العيني المتمثل في تقديم معونات عينية من التمور يتم توزيعها ضمن برنامج الغذاء العالمي.










غرفة الرياض تنجز 1500 استشارة للتقليل من تعثر المنشآت الصغيرة

اليوم - الرياض


مبنى الغرفة التجارية بالرياض

أنجزت الوحدة الاستشارية بالغرفة التجارية الصناعية بالرياض أكثر من 1500 استشارة ارشادية متنوعة شملت تقديم خدمات فنية " إدارية، تسويقية، تنظيمية، وخدمات استشارية لتقديم قروض للشباب بالتعاون مع صندوق عبد اللطيف جميل لخدمة المجتمع، وصندوق المئوية، بالإضافة إلى تقديم استشارات للمشاريع القائمة والمتعثرة والجديدة وذلك خلال عام 2006م، الجاري .
وأوضح عبدالرحمن بن علي الجريسي رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بالرياض أن الغرفة أنشأت الوحدة الاستشارية كعيادة لعلاج القضايا والمشاكل التي تعترض سبيل تطور منشآت الأعمال الصغيرة والمتوسطة والتي أثبتت دراسة حديثة أنها تكون نحو 93% من مجمل قطاعات الأعمال في المملكة مشيراً أنها تقوم كذلك بتقديم حلول لتراجع المبيعات ودراسة أسواق المنتج وجودته ومقارنته بالمنتجات المنافسة إضافة إلى دراسة كفاءة فريق المبيعات وكيفية إعداد الخطط التسويقية.
وأضاف أنه في مجال تراجع الأرباح تقوم الوحدة بإجراء دراسات وتقديم حلول حول عملية كفاءة التحصيل وضبط الإيرادات والمصروفات والنظام المحاسبي المتبع وآليات الرقابة والمتابعة والتقويم والطاقات العاطلة من الآلات والموارد البشرية كما تقوم الوحدة بالمساعدة في عمل الجدوى الاقتصادية للمشاريع الصغيرة والمتوسطة أو الكبيرة إلى جانب النصح والمشورة عبر كافة وسائل الاتصال .
وقال الجريسي : إن معظم المنشآت الصغيرة تقام دون إعداد دراسة جدوى تستند أساسيات الجدوى الاقتصادية وعندما تبدأ هذه المنشآت في الشعور بالمعاناة من الاختلالات في أعمالها لا يستطيع أصحابها تحديد أسباب ذلك، ثم تتزايد المشاكل الاختلالات وتتفاقم لأن معظم أصحابها لا يلجأون إلى ذوي الخبرة والتخصص بالمكاتب الاستشارية، إما لعدم الوعي بما يمكن أن تقدمه لهم هذه المكاتب من خدمات تعزز من مسيرة أعمالهم وتصعد بها منحدر الفشل والخسارة إلى مرتقى النجاح والربح، وإما لعدم القدرة على تحمل تكاليف هذه الخدمات رغم الوعي بمميزاتها، وإما لعدم اختيار الاستشاري الكفء الذي يقدم له الخدمة التي يحتاجها.
وأضاف الجريسي بأنه استناداً إلى هذا الواقع قررت غرفة الرياض المبادرة بكسر هذه الحلقة المفرغة، من خلال إنشاء الوحدة الاستشارية بمركز تنمية المنشآت الصغيرة لتخدم المنشآت الصغيرة والمتوسطة من خلال نخبة منتقاة من المكاتب الاستشارية في منطقة الرياض في مختلف الأنشطة التسويقية، الاقتصادية، المحاسبية، القانونية، الإدارية، التنظيمية، الفنية، التخطيطية، وتقدم خدماتها برسوم رمزية جداً بحيث تتحمل الغرفة نحو 85% من تكلفة الدراسة، فيما تتحمل المنشأة مائة وخمسون ريالاَ فقط .
وكانت دراسة أعدتها غرفة الرياض قد توصلت إلي أن تلك المنشآت كانت تعاني من مشكلات بلغت بنسبة 39% في المجالات الإدارية، 35% في المجالات التسويقية ونحو 14% في المجالات المحاسبية، ونحو 12% في المجالات القانونية والإجرائية.
و ترتكز خدمات الوحدة على ثلاثة مقومات رئيسية هي الكفاءة العالية والتغطية الشاملة للمشكلة لإعطاء حلول واقعية وعملية برسوم رمزية .

نجم الخليج
10-17-2006, 06:23 AM
ورقة عمل تستعرض نموذجا مقترحا لحاضنة تقنية
الاستغلال الأمثل للطاقة البشرية يصعد بالمملكة إلى مصاف الدول المتقدمة
اليوم - الدمام
الشركات الكبري مطالبة بتحديد اولويات المواد المستوردة
الكليات والأقسام التطبيقية بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن الانسب لتطبيق الفكرة
كشفت ورقة عمل اعدها المهندس نبيل محمد شلبي مستشار مركز تنمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة بالغرفة التجارية الصناعية للمنطقة الشرقية تحت عنوان (نموذج مقترح لحاضنة تقنية بالمملكة العربية السعودية) ان الاستغلال الامثل للطاقة البشرية الهائلة التي إن وجدت الرعاية المناسبة فسوف تصعد بالمملكة إلى مصاف الدول المتقدمة وبالمقابل إن لم يجدوا هذه الرعاية فسوف يتحولون إلى مشكلة اجتماعية خطيرة .
وقالت الدراسة إن المجتمع العربي عامة والسعودي خاصة يجب أن يأخذ بالأساليب والمستجدات التقنية الحديثة والملائمة لبيئة وظروف المملكة والتي من شأنها تعميق فكر العمل الحر والمساهمة في صناعة التغيير. ومن ضمن هذه الأساليب هي حاضنات الأعمال والمشروعات الصغيرة والتي نعتقد أنها يمكن أن تسهم في التغلب على العديد من العقبات السالفة الذكر والتي تواجه الكثير من الشباب.
حاضنات الأعمال
وقالت الورقة : إن حاضنات الأعمال هي منظومة متكاملة تعتبر كل مشروع صغير وكأنه وليد يحتاج إلى الرعاية الفائقة والاهتمام الشامل، ولذلك يحتاج إلى حضانة تضمه منذ مولده لتحميه من المخاطر التي تحيط به وتمده بطاقة الاستمرارية، وتدفع به تدريجيا بعد ذلك قويا قادرا على النماء ومؤهلا للمستقبل ومزودا بفعاليات وآليات النجاح.
ولعلنا لاحظنا أن فكرة الحاضنات مستوحاة من الحاضنة التي يتم وضع الأطفال بها ممن يحتاجون فور ولادتهم إلى دعم ومساندة أجهزة متخصصة تساعدهم على تخطى صعوبات الظروف المحيطة بهم والتي يحتاجون فيها إلى رعاية خاصة، ثم يغادر الوليد الحاضنة بعد أن يمنحه أخصائيو الرعاية الطبية شهادة تؤكد صلابته وقدرته على النمو والحياة الطبيعية وسط الآخرين. وهي نفس الفكرة التي أخذت بها الدول المختلفة حيث أكد خبراء الاقتصاد أهمية إقامة مثل هذه الحاضنات الخاصة بحماية المشروعات التي تكون في بدايتها في حاجة إلى دعم خاص ومساندة وحماية تمكنها فيما بعد من الانتقال إلى أسواق العمل الخارجية.
أهداف الحاضنة
وتهدف الحاضنة الي تطوير أفكار جديدة لخلق وإيجاد مشروعات إبداعية جديدة أو المساعدة في توسعة مشروعات قائمة.ومساعدة أصحاب الابتكارات والاختراعات في تحويل أفكارهم إلى منتجات أو نماذج أو عمليات قابلة للتسويق.وتوفير الدعم والتمويل والخدمات الإرشادية والتسهيلات المتاحة لمنتسبيها .وتوفير خدمات للجهات التمويلية من حيث الأبحاث والمعرفة والتدريب والإشراف والمراقبة لزيادة وتعزيز النمو.ومراجعة عمليات التشغيل لمنتسبيها بصورة دورية لتحقيق الأهداف المرسومة.
أنشطة الحاضنة
وتتمثل انشطة الحاضنة في توفير الاحتياجات والمساندة اللازمة للتقنية.و إرشاد وتوجيه منتسبي الحاضنة.وتدريب موظفي المشروعات المنتسبة.وبناء هيكل نموذجي لإنشاء وتأسيس الأعمال والشركات الجديدة.وتوفير مواقع كافية لاستقبال عملاء المنتسبين والمختبرات والورش المساعدة.و المساندة والمساعدة الإدارية والتسويقية.وتوفير المساعدة والاستشارة المالية.والتعرف على المستثمرين والشركاء الاستراتيجيين.
تجارب عربية ودولية
وأشارت ورقة العمل الي ان التجارب والخبرات الدولية اوضحت أنه يلزم لتنفيذ استراتيجية طموحة لتنمية المشروعات الصغيرة مساهمة وتضافر جهود مختلف الجهات والأجهزة والهيئات العاملة في مجال الحاضنات التقنية ، إلا أن الحاجة ضرورية لإيجاد هيئة مركزية لإدارة وتنفيذ ومتابعة هذه الاستراتيجية.
كما أثبتت خبرات الدول التي سبقتنا في هذا المجال أهمية رعاية الدولة للحاضنات التقنية كما هو الحال في الولايات المتحدة الأمريكية Small Business Administration (SBA) والتي تتبع إدارة الرئاسة الأمريكية ، وفي فرنسا وماليزيا من خلال وزارة خاصة بالمنشآت الصغيرة والمتوسطة ، وفي جمهورية مصر العربية ممثلة في الصندوق الاجتماعي للتنمية التابع لرئاسة مجلس الوزراء.
تجربة مصر
وفي مصر اعتمد الصندوق الاجتماعي للتنمية حاضنات الأعمال والتقنية كآلية لدعم إقامة المشروعات الصغيرة وتنمية مهارات العمل الحر لدى المبادرين التقنيين ، وعلى ذلك جاءت فكرة إنشاء الجمعية المصرية لحاضنات المشروعات الصغيرة وهي جمعية أهلية (غير حكومية) تم إشهارها في مارس 1995 بأعضاء جمعية عمومية ومجلس إدارة من رجال أعمال ووزراء سابقين ، لقد وضع الصندوق الاجتماعي خطة لإنشاء 30 حاضنة في مصر، تم إنشاء 9 حاضنات حتى الآن وجار توقيع عقود 6 حاضنات حتى يصبح عددها 15 حاضنة قبل نهاية هذا العام ثم يتم استكمال إنشاء 15 حاضنة في الفترة القادمة. وهناك حاضنات تعتمد علي تكنولوجيا مبسطة في تقديم الخدمات أو التصنيع الخفيف كما تعتمد علي المشروعات ذات المعرفة والمعلومات مثل حاضنة المنصورة وتلا وأسيوط ، أي أنها حاضنة للصناعات العادية والحرفية المميزة وذات الجودة العالية وهناك حاضنات التقنية وهي موجودة بالقرب أو داخل الجامعات والمراكز العلمية والتكنولوجية مثل حاضنة التبين وجامعة المنصورة وحاضنات متخصصة بالمعلوماتية والتقنية الحيوية في مدينة مبارك بالإسكندرية .
إن الحاضنة الواحدة تستوعب حوالي 40 مشروعا لتستمر داخل الحاضنة لمدة 3 سنوات ثم يتم التخرج مع وجود علاقة انتساب لمساعدة المشروعات بعد تخرجها من الحاضنة ، وتشير الإحصاءات إلى أن 520 منتسبا سوف يتمتع بخدمات الحاضنات حتى عام 2006 ، وتبلغ تكلفة إنشاء الحاضنة الواحدة من 2 إلى 3 ملايين جنيه مصري ما بين تأهيل الموقع والتشغيل لمدة 3 سنوات. وتحتاج الحاضنة لدعم مادي خلال أول ثلاثة سنوات لتغطية الفارق بين المصروفات والإيرادات ، ثم بعد ذلك يتم الاعتماد ذاتيا على النفس من خلال زيادة مواردها.
تجربة أمريكية
بدأت التجربة الأمريكية بسبب فشل ما يقارب من 50بالمائة من المشروعات الصغيرة عند بدء العمل بها وذلك لضعف الإدارة وأساليب اتخاذ القرار وقلة الخبرة بمتطلبات واحتياجات الأسواق. ويوجد حاليا ما يزيد على ستمائة حاضنة تقنية بالولايات المتحدة وحدها. وقد تم إنشاء حاضنة أوستن التقنية للحد من نسبة الفشل للمشروعات الجديدة. تم تخرج 50 مشروعا من الحاضنة. وجار انتساب 19 مشروعا داخل الحاضنة. قامت الحاضنة بتوليد 1.900 وظيفة جديدة وإجمالي عوائد فاقت مبلغ 720 مليون دولار في عشر السنوات الماضية. وكمثال فإن شركة PSW التي تعمل بمجال التجارة الالكترونية قد بدأت داخل الحاضنة بعدد من الموظفين لا يتجاوز عشرة ، يعمل بها الآن 400 موظف بأغلب الولايات وبلغت أرباحها للربع الأول بالعام 2001 إلى 10.4 مليون دولار والربع الثاني بنفس العام إلى 11 مليون دولار. أيضا شركة CEDRA التي تعمل بالعلوم والأبحاث الصيدلانية دخلت الحاضنة عام 1992 وتراوح معدل النمو السنوي من 30 إلى 40بالمائة ، ببداية عمل الشركة كان بها خمسة موظفين والآن يزيدون على 120 موظفا ، تختص الشركة في تقديم خدمات الدراسات والأبحاث بمجالات التقنيات الحيوية والصناعات الصيدلانية .. وهناك العديد من الأمثلة المشابهة بمختلف الحاضنات التقنية داخل وخارج الولايات المتحدة الأمريكية.
أنواع الحاضنات
هناك العديد من التصنيفات المختلفة لأنواع الحاضنات وذلك حسب الهدف الذي أنشئت من أجله الحاضنة. ومن وجهة نظرنا نرى أن أنواع الحاضنات يمكن أن تشتمل على الأنواع التالية:
الحاضنة الإقليمية وهي تخدم هذه الحاضنة منطقة جغرافية معينة بهدف تنميتها وتعمل على استخدام الموارد المحلية من الخامات والخدمات واستثمار الطاقات الشبابية العاطلة في هذه المنطقة أو خدمة أقليات معينة أو شريحة من المجتمع مثل المرأة.
الحاضنة الدولية وهي تروج الحاضنة لاستقطاب رأس المال الأجنبي مع عملية نقل التقنية مؤكدة على الجودة العالية والتصدير للخارج.
الحاضنة الصناعية وهي التي تقام داخل منطقة صناعية بعد تحديد احتياجات هذه المنطقة من الصناعات المغذية والخدمات المساندة حيث يتم تبادل المنافع لكل من المصانع الكبيرة والمشروعات الصغيرة المنتسبة للحاضنة مع التركيز على المعرفة والدعم التقني من المصانع الكبيرة.
حاضنة القطاع المحدد وتهدف هذه الحاضنة إلى خدمة قطاع أو نشاط محدد مثل البرمجيات أو الصناعات الهندسية على سبيل المثال ، وتدار بواسطة خبراء متخصصين بالنشاط المراد التركيز عليه.

نجم الخليج
10-17-2006, 06:24 AM
حاضنة التقنية و تتميز المشروعات الصغيرة داخل الحاضنة بمستوى التقنية المتقدم مع استثمار تصميمات متقدمة لمنتجات جديدة غير تقليدية مع امتلاكها معدات وأجهزة متقدمة.
الحاضنة البحثي وعادة ما تكون هذه الحاضنة داخل حرم جامعي أو مركز أبحاث لتطوير أفكار وأبحاث وتصميمات أعضاء هيئة التدريس بالإضافة للاستفادة من الورش والمعامل المتوفرة بالجامعة.
الحاضنة الافتراضية وهي حاضنة بدون جدران ، حيث يتم تقديم خدمات الحاضنة المعتادة باستثناء احتضانها بالعقار الذي يتوافر بالأنواع السابقة ، وتعد مراكز تنمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة بالغرف التجارية الصناعية مثالا جيدا للحاضنات الافتراضية.
حاضنة الإنترنت وتعرَّف من حيث المبدأ أنها مؤسسة تساعد شركات الإنترنت والبرمجيات الناشئة على النمو حتى الوصول لمرحلة النضج .
احصاءات
وتشير الإحصاءات الى أن عدد مستخدمي الإنترنت في العالم سوف يصل إلى نحو 258 مليون مستخدم في نهاية عام 2003م ، بحيث تصبح نسبة الأفراد الذين يتاح لهم الدخول إلى الإنترنت حوالي 15بالمائة من سكان العالم ، في حين أن عدد مستخدمي الإنترنت في الوطن العربي يتوقع أن يصل بنهاية العام الحالي 2002م إلى 12 مليون مستخدم ، وتشير الإحصاءات أيضا إلى أن عدد المستخدمين من البلاد العربية سوف يتجاوز 40 مليون بحلول عام 2005م. ونتيجة هذا التزايد الملحوظ في عدد مستخدمي الإنترنت يتوقع أن يستمر ازدياد حجم التجارة التي تتم عبر الإنترنت وبالتالي سوف تزداد الحاجة إلى حاضنات أكثر تطورا لتلبية احتياجات الأعداد المتزايدة من المستخدمين.
مزايا الانتساب للحاضنة
إن صاحب المشروع المنتسب للحاضنة يحصل على عدة فوائد منها مكان المشروع ينتج ويبدع ويسوق منه ويستقبل عملاءه فيه.ودعم مالي من خلال الاستفادة من قرض ميسر وتملك معدات المشروع.والاستفادة من التسهيلات المتوافرة بالحاضنة مثل موظف لاستقبال عملائه، وهاتف خاص، وفاكس، وحاسب آلي متصل بالإنترنت، وطابعة مستندات.. وغيرها.
ودعم فني من خلال المساعدة بعمل دراسات جدوى للمشروع وتلقي استشارات في مختلف المجالات مثل الإدارة والتسويق والتصميم والإنتاج والمحاسبة والأمور القانونية.
وتنمية المهارات من خلال التدريب المستمر تبعا لاحتياجات المشروع مثل فنون البيع والتفاوض والمناقصات.. وغيرها.
واختصار الوقت المستهلك في التراخيص والسجل التجاري والأمور ذات العلاقة مع الجهات الحكومية.والاستفادة من علاقات وتعاون الحاضنة مع مختلف الجهات ذات العلاقة مع المشروع المنتسب وذلك داخل وخارج المملكة.ودعم تسويقي من خلال معاونة صاحب المشروع المنتسب في الاشتراك بالمعارض المحلية والدولية ومساعدته بتسويق منتجاته من خلال شركة متعاونة مع الحاضنة.
إننا نؤكد أن هناك شريحة من شباب المملكة مؤهل بصورة كافية للعمل بمجالات متقدمة مثل تقنية المعلومات وغيرها ، ولكنهم بحاجة إلى آلية (حاضنة) لتحويل أفكارهم وإبداعاتهم إلى مشروعات قادرة على النمو والوقوف على قدميها دون مساعدة من أحد.
نموذج الحاضنة المقترح
لقد تم اختيار المنطقة الشرقية للمملكة العربية السعودية كموقع مقترح لإنشاء حاضنة تقنية كأول حاضنة مشروعات صغيرة بالمملكة.وموقع الحاضنة يفضل أن يكون مجاورا (وليس بداخل) حرم جامعي أو مركز بحثي مثل جامعة الملك فهد للبترول والمعادن.
ولكن لماذا نقترح أن يكون مبنى الحاضنة مجاورا للجامعة؟وذلك للإفادة من الموارد البحثية والتطبيقية والمعامل والورش والخدمات والأساتذة الذين سوف يتم الاستفادة منهم فيما بعد كخبراء بمجالات تغطي عمل الحاضنة مع توفر أساليب الدعم الفني والإداري والتسويقي لمنتسب الحاضنة لتمكينه من إنجاز معدلات نمو عالية.
وأيضا لماذا لم نقترح إنشاء المبنى داخل الحرم الجامعي؟لأنه من المفترض أن يستقبل منتسب الحاضنة عملاءه ومورديه وغيرهم ، ووجودها داخل الحرم الجامعي سوف يعيق دخول العملاء والموردين والخامات ومستلزمات الإنتاج وأيضا خروج المنتجات النهائية وذلك بسبب الدواعي الأمنية وإجراءات تصاريح دخول الأفراد والسيارات والأصناف المذكورة... بالإضافة إلى أن الجامعة تغلق أبوابها مساء وتكون الحركة بها هادئة...وبالمقابل فإن الحاضنة كأي مشروع إنتاجي يجب أن تعمل على مدار الساعة وتقاس الإنتاجية عبر كل دقيقة.
منتسبو الحاضنة
و منتسب الحاضنة يجب أن يمثل بالشريحة الأولى بالرعاية من الشباب السعودي ، وعلى ذلك يمكن أن توضع بعض المعايير كأن تتراوح أعمارهم من 21 - 45 سنة ، ويحملوا الشهادة الثانوية كحد أدنى (لأننا رصدنا نسبة بطالة عالية بهذه الفئة) مع إعطاء الأولية إلى خريجي الجامعات السعودية والذين تتضمن مشاريع تخرجهم أفكارا يمكن تحويلها لمشروعات واعدة ، بالإضافة إلى شريحة المبتكرين والموهوبين والذين هم بحاجة إلى تمويل ودعم فني وإداري لإخراج ابتكاراتهم إلى حيز الوجود كمنتجات جديدة تتمكن من غزو الأسواق.
فترة الانتساب
وتتراوح فترة السكن بالحاضنة من ثلاث إلى خمس سنوات حسب معدل نمو المشروع واستعداده للتخرج من الحاضنة وذلك بعقد يجدد كل ستة شهور أو سنة مقابل إيجار رمزي يدفع كل ثلاثة شهور. وبعد التخرج من الحاضنة لا تنقطع الصلة بين المشروع والحاضنة الأم... ولكن يظل المشروع مستفيدا من بعض خدماتها وبخاصة التسويقية والمشاركة بالمعارض والحصول على المعلومات بصورة مستمرة ... وغيرها من الخدمات.
آلية الانتساب للحاضنة
تبدأ عندما يتقدم الراغب بالانتساب للحاضنة إلى مديرها بطلب الانتساب وتعبئة نموذج أوّلي يعطي فكرة ومعلومات مختصرة عن المتقدم ومؤهلاته وخبراته ونوع وطبيعة المشروع المطلوب انتسابه للحاضنة والمساحة المطلوبة وعدد العمال بالإضافة إلى حجم الاستثمار
وتقديرا لقيمة القرض المطلوب. وعلى ضوء هذه المعلومات يتم قبول أو رفض المشروع بواسطة مدير الحاضنة.
في حالة قبول المشروع يقوم صاحب المشروع بعمل دراسة جدوى اقتصادية بمساعدة مدير الحاضنة ومن ثم يتم عرض هذه الدراسة على لجنة تسيير الحاضنة لقبول المشروع أو رفضه ، ثم يتم التعاقد عند قبول المشروع موضحا فيه كافة تفاصيل الانتساب للحاضنة.
ولكن كيف نحصل على أفكار مناسبة للانتساب للحاضنة ؟نرى أن هناك أربعة مصادر يمكن أن تنبع منها أفكار مشروعات ملائمة للحاضنة أولاً: الشركات الكبرى مثل آرامكو وسابك وسكيكو وتحلية المياه يمكن أن يطلب منها قائمة من الأصناف التي تستورد من الخارج وترغب في تصنيعها محليا... وهذا لا يقلل من الاعتماد على الاستيراد فحسب ولكن يضمن التسويق الفعال لمنتجات مشروعات الحاضنة.
ثانياً: الكليات والأقسام التطبيقية بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن والكلية التقنية وكلية الجبيل الصناعية يمكنها ترشيح مشروعات تقنية من خلال الأساتذة الذين سوف يقومون بدور الخبراء والاستشاريين لكل مشروع تم ترشيحه من قبل أستاذ الجامعة أو الكلية الخبير بنفس الموضوع. ثالثاً: معارض الابتكارات والاختراعات والبراءات المحفوظة في أرشيف مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية يمكن نفض الغبار عنها و إعادة اكتشافها ثم انتقاء ما يصلح منها ومعايير الانتساب .للحاضنة.ورابعاً: أصحاب المبادرات من الشباب الذين يحملون أفكارا جديدة وحماسا لتنفيذها وإنجاحها وذلك بعد تأهيلهم ليكونوا رجال المستقبل.
المشروعات المناسبة
وهل كل المشروعات تصلح للانتساب للحاضنة التقنية؟ يجب أن توضع مجموعة من المعايير للمشروعات المنتقاة للانتساب للحاضنة مثل أن يكون المنتج ذا صبغة تقنية وخاماته متوفرة محليا وأن يكون مقبولا تسويقيا ويغطي احتياجا فعليا بالسوق ، وان يكون مقبولا بيئيا ولا ينتج عنه ملوثات ضارة... وغيره من المعايير.
إن صناعات صغيرة مثل صناعة الشموع وكراسي المعوقين والمنتجات الفخارية والجوارب وغيرها ، ربما تناسب حاضنة من بعض أنواع الحاضنات التي تم ذكرها سابقا ، ولكنها لا تناسب الحاضنة التقنية والتي يفترض أن تحتضن -على سبيل المثال- صناعات الدوائر الإلكترونية للأغراض الصناعية والخدمية ، أو البرمجيات لأغراض مختلفة ، أو الخلايا الشمسية ، أو الأجهزة الطبية وغيرها من المشروعات التقنية.
جهات تمويلية
يمكن أن تساهم بعض الجهات مثل وزارة المالية والاقتصاد الوطني ومؤسسة الملك عبد العزيز ورجاله لرعاية الموهوبين وصندوق الموارد البشرية وبنك التسليف السعودي وصندوق التنمية الصناعية وبرامج التأهيل في إمارات المناطق والغرف التجارية إذا أنيط بها في تمويل البنية التحتية للحاضنة وإقراض منتسبيها وفقا لآلية معينة.
جهات دعم فني
يمكن للجمعيات المهنية كالجمعية السعودية لنقل وتطوير التقنية أن تساهم بتقييم المشروعات المرشحة للانتساب بالحاضنة ، كما أن الجامعات وبخاصة جامعة الملك فهد للبترول والمعادن يمكن لها أن توفر الدعم الفني والإداري والخدمات المساندة للحاضنة بما لديها من موارد بشرية خبيرة بمجال التقنية والإدارة بالإضافة للإمكانيات الكبيرة للمعامل والورش.
جهات تسويقية
إن الشركات الكبرى مثل أرامكو وسابك وشركة الإلكترونيات المتقدمة والشركة السعودية للكهرباء يمكن أن تكون السوق المحتمل لمنتجات الحاضنة حيث يتم تصنيع منتجات بديلة لما يتم استيراده من الخارج لصلح هذه الشركات.
جهات تنسيقية
و الغرف التجارية الصناعية والهيئة العامة للاستثمار ووزارة التجارة ومكتب العمل يمكن لهم أن يحددوا خريطة الاستثمار والمشروعات وشرائح المجتمع الأولى بالرعاية والانتساب للحاضنة بالإضافة إلى توفير الخبرات اللازمة لإنجاح عمل الحاضنة.
الهيكل التنظيمي للحاضنة
يتكون الهيكل التنظيمي للحاضنة من ثلاث مستويات: مجلس الإدارة واللجنة التنفيذية ومدير الحاضنة ، ويعد مدير الحاضنة هو العماد الرئيس لها وهو المسئول عن إدارة أعمال الحاضنة اليومية ويعاونه طاقم إداري فني يضم محاسب وأخصائي تسويق وسكرتير ومسئولي أمن ومعاونة.

الحمود2003
10-17-2006, 10:23 AM
بارك الله فيك



وتحياتي لك